بعد الموافقة على “بروتوكول مدريد”.. المعارضة التونسية تتّهم سعيّد بالتمهيد للتطبيع مع إسرائيل

تم نشره الإثنين 05 كانون الأوّل / ديسمبر 2022 01:07 صباحاً
بعد الموافقة على “بروتوكول مدريد”.. المعارضة التونسية تتّهم سعيّد بالتمهيد للتطبيع مع إسرائيل
الرئيس قيس سعيد

المدينة نيوز :- اتهمت المعارضة التونسية الرئيس قيس سعيد بالتمهيد للتطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، عقب إصدار مرسوم يقضي بالموافقة على “بروتوكول مدريد للإدارة المتكاملة للمناطق السياحية في المتوسط”، والذي يضم حوالي عشرين بلدا، بينها دولة الاحتلال.

وتحت عنوان “بالأدلة: تونس على طريق التطبيع”، كتب النائب السابق سالم لبيض “على مرأى ومسمع من الدولة المستضيفة للقمّة، تونس المعروفة بمناهضة التطبيع “رئاسة” وشعبا، وبعد أيام معدودات من صدور “إعلان قمة جربة الفرانكفونية” الذي ساوى في فقرته عدد 38 بين أبشع قوّة احتلال وقتل وعدوان، عرفها البشر في تاريخهم، ودولتها العنصرية، مغتصبة الأرض، ومدنسة المسجد الأقصى الذي بارك الله حوله، مع شعب فلسطين صاحب الحق التاريخي في أرضه ووطنه، وذلك باسم الشرعية الدولية وقراراتها 242 و338 ومؤتمر مدريد 1991، وغير ذلك من القرارات التي أعطت الشرعية لدولة الكيان وحلّ الدولتين، مساوية بين النضال المشروع والعنف العنصري الناجم عن العدوان الاستعماري الغاصب، ها هو رئيس الجمهورية يمضي بتاريخ 29 نوفمبر 2022 (ذكرى اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني) الأمر الرئاسي عدد 917 المتعلق بالموافقة على بروتوكول بشأن الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية في المتوسط، المعتمد بمدريد في 21 جانفي 2008 ويصدره بالرائد الرسمي (الجريدة الرسمية)”.

وأضاف، في تدوينة على صفحته في موقع فيسبوك “تم عرض هذه الاتفاقية المثيرة للجدل على خلفية طبيعتها التطبيعية على مجلس نواب الشعب في شهر جوان 2020 وصوّت 144 نائبا لصالح تأجيل النظر في هذا القانون تحت ضغط انتشار ثقافة مناهضة التطبيع الشعبية و”الحملة التونسية لمقاطعة ومناهضة التطبيع مع الكيان الصهيوني، وحملة المقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل” التي أصدرت يوم 3 جوان 2020 بيانا بعنوان: لا للتوقيع على بروتوكول مدريد لحماية السواحل ورفضًا لشعبويّة المساندين له”.

واعتبر أن “توقيع هذا البرتوكول ونشره تحت جنح الظلام، وفي ظلّ غياب مجلس تشريعي منتخب بطريقة حرّة وشفافة يعبّر عن الإرادة الشعبية، لا يعدّ أولوية تشريعية أو تعبيرا عن ضرورة ملحّة، وهو علاوة على ذلك مثال للتنكّر للإرث الوطني العريق المناهض للتطبيع والمناصر للقضية العادلة التي ارتقى من أجلها الشهداء ودافع عنها التونسيون لعقود بدمائهم وأموالهم وبمختلف الوسائل البشرية والسياسية والرمزية، وآخرها الحركة الرمزية المعبّرة التي جابت الدنيا بفضل شبكات السوشل-ميديا، وقد قام بها شاب تونسي أثناء مقابلة كرة القدم تونس – فرنسا رافعا عاليا راية فلسطين راية المقاومة وعدالة القضية. للأسف لا يمكن فهم الموافقة على هذه الاتفاقية ونشرها في هذه الفترة إلا كمقدّمة وخطوة نحو التطبيع في زمن التنكر للشعار الأمانة “التطبيع خيانة عظمى”.

كما استنكر رئيس جبهة الخلاص الوطني، أحمد نجيب الشابي، ما وصفه بـ”ازدواجية الخطاب بين ما تقوم به الحكومة وما يُصرح به رئيس الجمهورية قيس سعيد، وبين تصريحات الرئيس نفسه وممارساته”.

وأضاف، في اجتماع شعبي للجبهة بولاية الكاف (شمال غرب) “البروتوكول الذي صادق عليه قيس سعيد مؤخرا والمتعلق بالمناطق الساحلية في البحر المتوسط، تُمثل إسرائيل عضوا مهما فيه. وهذا البروتوكول لاقى رفضا من جميع البرلمانات السابقة في تونس، فعن أي خيانة عظمى يتحدث الرئيس. كما أن تونس أصبحت تُنسق مع الكيان المحتل فيما يتعلق بحلف الناتو والتعامل العسكري”.

ودون سامي الطاهري، الناطق باسم اتحاد الشغل “فسروا لنا. هل هو تطبيع أم ليس تطبيعا؟”، وأضاف ساخرا “هل رأيتم نتيجة غموضكم وغرفكم المظلمة إلى أين يمكن أن تصل؟”.

وعادة ما يؤكد الرئيس قيس سعيد في خطاباته على أن “التطبيع خيانة عظمى”، فيما يتحدث البعض عن تعرضه لضغوط كبيرة من الخارج قد تدفعه لـ”التطبيع” غير المباشر مع دولة الاحتلال، وخاصة في ظل “فشل” إدارته في إيجاد حل للوضع الاقتصادي والاجتماعي المتردي في البلاد.

القدس العربي



مواضيع ساخنة اخرى
الشمالي: اجتماع للجنة شؤون العمل لبحث رفع الحد الأدنى للأجور الشمالي: اجتماع للجنة شؤون العمل لبحث رفع الحد الأدنى للأجور
اتفاق لإقامة معرض أردني سعودي صناعي اتفاق لإقامة معرض أردني سعودي صناعي
شاهد الفنانة سماح أنور: لم أشرب المياه منذ 17 عاماً شاهد الفنانة سماح أنور: لم أشرب المياه منذ 17 عاماً
20 قتيلا حصيلة المواجهات المسلحة داخل المنطقة الخضراء في بغداد .. بالفيديو 20 قتيلا حصيلة المواجهات المسلحة داخل المنطقة الخضراء في بغداد .. بالفيديو
الضمان الاجتماعي يقر مشروع القانون الجديد الأربعاء المقبل الضمان الاجتماعي يقر مشروع القانون الجديد الأربعاء المقبل
إدارة السجون: عدد نزلاء السجون تجاوز السعة الاستيعابية ليصل إلى 20 ألفا إدارة السجون: عدد نزلاء السجون تجاوز السعة الاستيعابية ليصل إلى 20 ألفا
الافتاء ترد على سؤال حول اختيار الام لزوجة الابن الافتاء ترد على سؤال حول اختيار الام لزوجة الابن
عمان : العثور على طفلة حديثة ولادة في الشارع عمان : العثور على طفلة حديثة ولادة في الشارع
استحداث تخصصات جديدة في الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة استحداث تخصصات جديدة في الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة
البدء بإعادة تأهيل أول جزء من طريق بغداد الدولي الأحد البدء بإعادة تأهيل أول جزء من طريق بغداد الدولي الأحد
الجيش الإسرائيلي يحبط محاولة تهريب مخدرات عبر الاردن - صورة الجيش الإسرائيلي يحبط محاولة تهريب مخدرات عبر الاردن - صورة
بالصور : التعامل مع عوائق على طريق جرش - عمان بالصور : التعامل مع عوائق على طريق جرش - عمان
لظهور زوجته مع راغب علامة.. الخارجية العراقية: سنتخذ إجراء بحق سفيرنا في الأردن لظهور زوجته مع راغب علامة.. الخارجية العراقية: سنتخذ إجراء بحق سفيرنا في الأردن
بالاسماء : انهاء خدمات موظفين في وزارة الصحة بالاسماء : انهاء خدمات موظفين في وزارة الصحة
إحراق المسجد الأقصى في ذكراه : إسرائيل تطمح لمحو المسجد من الوجود إحراق المسجد الأقصى في ذكراه : إسرائيل تطمح لمحو المسجد من الوجود
امير السعود  ...  توفي بعد انتهاء امتحانات التوجيهي وحصل على معدل 94 امير السعود ... توفي بعد انتهاء امتحانات التوجيهي وحصل على معدل 94