8 فنانين عانوا من التشرد في بداية حياتهم

تم نشره الثلاثاء 18 تشرين الأوّل / أكتوبر 2016 09:11 مساءً
8 فنانين عانوا من التشرد في بداية حياتهم
الممثل شارلي شابلن

المدينة نيوز-: ربما يظن البعض أن الفنانين يعيشون حياة الرفاهية قبل الدخول في عالم الفن، خاصة أن معظم الفنانين بعد سنوات قليلة من العمل في هذا المجال يتحولون إلى رجال وسيدات أعمال، لكن ما لا يدركه البعض أن هناك عددًا كبيرًا من الفنانين دخلوا هذا المجال بالصدفة وبعضهم الآخر كانوا يعانون من الفقر والتشرد، وإليكم 8 فنانين عانوا من التشرد في بداية حياتهم.

الفنان "شارلي شابلن": الذي عانى في طفولته من إدمان والده للكحوليات، إلى أن توفى والده وهو في الثالثة عشرة من عمره، وفي ذلك الوقت تركته والدته للتنقل بين المستشفيات لإصابتها بمرض اضطراب ثنائي القطب، وهو ما اضطر "شابلن" للمبيت بالشوارع في ليالي قارصة البرودة.

الممثل الإنجليزي"دانيال كريج": قبل الشهرة كان ينام على أرائك الحدائق العامة، حيث لم يكن لديه منزل يأويه هو وأسرته.

الممثل الأمريكي"سيلفستر ستالون": اعترف بأنه قبل الشهرة كان يعاني الفقر المدقع، ولم يكن هناك ملجأ يأويه سوى الشارع.

المغنية "إيرثا ماي كيت": عانت الاضطهاد والتمييز منذ طفولتها، ولم تجد مأوى تحتمي به من الاضطهاد الذي تقاسيه بالخارج، ومن ثم كانت تلجأ إلى أسطح البنايات في نيويورك، لأجل المبيت.

الفنان"جيم كاري": عانى قبل الشهرة من حياة الفقر، بعدما فقد والده وظيفته وهو في سن الخامسة عشرة، وفقدت الأسرة معها الشقة التي كانت تأويهم، وأمضت شهورًا من العيش داخل شاحنة كان يمتلكها الأب حتى تمكنت من استئجار شقة أخرى للعيش.

مغني الروك الشهير"جيم موريسون": عاني من الفقر المدقع في بداية حياته، ولم يكن له ملجأ، قبل الشهرة، سوى الشارع، حيث اعتاد أن ينام في أي مكان.

الممثلة الأمريكية "هالي بيري": اعترفت في أحد اللقاءات أنها كانت تبيت بالملاجئ وكان التشرد وعدم وجود مأوى أحد أهم أسباب هذه المعاناة.

مغنية البوب الكندية "شانيا توين": كانت تعاني قبل شهرتها من مشكلة الفقر، والعنف الأسري، والتشرد، وهو ما دفعها للتنقل بين عدة ملاجئ في تورنتو، وكانت تتخذ من الحافلات مكانا للمبيت.