5 أسباب تدفعك للاستمرار في علاقة زوجية غير سعيدة

تم نشره الخميس 01st كانون الأوّل / ديسمبر 2016 07:17 مساءً
5 أسباب تدفعك للاستمرار في علاقة زوجية غير سعيدة
زوجان

المدينة نيوز :- يتخذ بعض الناس قراراً بالاستمرار في علاقة زوجية مع شخص يعرفون ويسلمون تماماً بأنهم لا يشعرون بالسعادة إلى جانبه. أما آخرون، فيتأقلمون مع العلاقة السيئة التي يعيشونها ويستمرون فيها رغم كونها غير مرضية. ولكن ما هي أكثر الأسباب شيوعاً لاستمرار علاقات مشابهة؟

1.الطلاق مكلف جداً

يفكر بعض الأشخاص بالطلاق لوقت طويل قبل اتخاذ القرار النهائي بالتنفيذ، خاصة إذا كانوا محاطين بالهاجس المالي. فالشريك الذي يحتاج إلى شريكه ليستطيع تأمين حاجياته المادية في حياته اليومية، يفكر كثيراً قبل اتخاذ خطوة الطلاق من الشخص الذي يعيش استقلالية مالية تسمح له بالانفصال عن شريك يعيش معه بتعاسة.

2. الاستمرار لمصلحة الأطفال

قد يكون هذا الأمر مفهوماً بعض الشيء. ولكن في أغلب الأحيان، تصعب معرفة ما إذا كان الاستمرار في ظل زواج تعيس مفيد لمصلحة الأطفال أم مضر لهم، وخاصة أن الخلاف الزوجي لا بد أن يخرج للعلن، ولا بد للأولاد أن يروا خلافات الوالدين بشكل متكرر، ما سيخلق محيطاً سلبياً ومتعباً على الصعيد النفسي، إذ غالباً ما يتأثر الأطفال الذين يشهدون على خلافات أبويهم الكلامية والجسدية على المدى الطويل. في المقابل، الزواج الذي يخلو من المشاكل والعواطف والفرح في آن معاً لا يعتبر محيطاً مناسباً لنموّ الأطفال بالشكل الصحيح. ولا بد أن نلفت إلى أن بعض الأزواج يتذرعون بالأطفال ليستمروا في حياتهم إلى جانب بعضهم لأسباب ومخاوف وحاجات أخرى.

3. علاقتنا جيدة أو ليست سيئة

يرى الكثيرون أن إنهاء العلاقة الزوجية هو أمر لا يستحق كل التكاليف المادية والمعنوية التي تترتب عليه، خاصة إذا كانت أسباب تعاستها لا تسبب أي معاناة نفسية أو جسدية. لهذا السبب إذا كان الزوجان راضيين عن الحياة التي تجمعهما ويريان أنها "جيدة ما يكفي"، فلا عجب في أن يكون الاستمرار بهذه العلاقة أمراً منطقياً.

4. الأمر محرج والخوف من الاعتراف بالفشل

يسيطر هذا التفكير على عدد كبير من المتزوجين الذين يعيشون في علاقات زوجية تعيسة. الحرج المرتبط بالخوف من حديث الناس عن فشل العلاقة الزوجية هو ببساطة أمر غير مقبول من قبل البعض، خاصة إذا كانوا محاطين بأشخاص يعيشون حياة زوجية سعيدة.

5. اعتقاد البعض أن الزيجات الناجحة أمر من نسج الخيال

هذا السبب هو تبرير لقرار البعض بالاستمرار بزواج يشعرون فيه بأنهم غير راضين وأنهم تعساء. كما قد يكون هذا المعتقد ناتجاً عن تجربة الأهل الزوجية وأفكار سلبية تشكلت خلال مراقبة مشاكل الأبوين.

(نواعم)



مواضيع ساخنة اخرى
زلزال يضرب خليج العقبة زلزال يضرب خليج العقبة
موقف انساني لـ "شرطي سير" يلاقي استحسانا واسعا على مواقع التواصل..صور موقف انساني لـ "شرطي سير" يلاقي استحسانا واسعا على مواقع التواصل..صور
إسرائيل: أوقفنا الحفريات بالقدس فور اكتشاف رفات الجنود الأردنيين إسرائيل: أوقفنا الحفريات بالقدس فور اكتشاف رفات الجنود الأردنيين
مصرع الاب وابنه حرقاً.. واصابة الام و4 من ابنائها باحتراق منزلهم مصرع الاب وابنه حرقاً.. واصابة الام و4 من ابنائها باحتراق منزلهم
مصدر مسؤول يجيب عن سؤال حول  تأثيرات مفاعلات إسرائيل النووية على الطفيلة وإربد والسلط وعمان والأغوار ( تفاصيل ) مصدر مسؤول يجيب عن سؤال حول تأثيرات مفاعلات إسرائيل النووية على الطفيلة وإربد والسلط وعمان والأغوار ( تفاصيل )
الأردن : ضبط  شخص قام بابتزاز وتهديد احدى الفتيات عبرالأنترنت الأردن : ضبط شخص قام بابتزاز وتهديد احدى الفتيات عبرالأنترنت
بالفيديو : شاهدوا هذه اللقطات من استقبال الملك المغربي للملك عبد الله الثاني بالفيديو : شاهدوا هذه اللقطات من استقبال الملك المغربي للملك عبد الله الثاني
فيديو مؤثر.. قرار اتخذه صدام حسين هزّ مشاعر الأردنيين فيديو مؤثر.. قرار اتخذه صدام حسين هزّ مشاعر الأردنيين
مقتل أردنية وإصابة أطفالها في الإمارات..تفاصيل مقتل أردنية وإصابة أطفالها في الإمارات..تفاصيل
أحلام التميمي: مجموعات ضغط إسرائيلية وراء ملاحقتي أميركيا أحلام التميمي: مجموعات ضغط إسرائيلية وراء ملاحقتي أميركيا
عيد ميلاد الأمير الحسن السبعون يصادف الإثنين عيد ميلاد الأمير الحسن السبعون يصادف الإثنين
الزعبي : نائب إردني زار إسرائيل سرا واجتمع بنتنياهو ( تفاصيل ) الزعبي : نائب إردني زار إسرائيل سرا واجتمع بنتنياهو ( تفاصيل )
بالصور : شاهد كيف أصبح مدخل المطار بعد التزيين بالصور : شاهد كيف أصبح مدخل المطار بعد التزيين
باريس سعيدة بـ نجاح الباص السريع في عمّان باريس سعيدة بـ نجاح الباص السريع في عمّان
مصرع ثلاثينية سقطت من الطابق الثالث في شارع الجامعة مصرع ثلاثينية سقطت من الطابق الثالث في شارع الجامعة
هل وصلت اللحوم البرازيلية الفاسدة للأردن؟ هل وصلت اللحوم البرازيلية الفاسدة للأردن؟