هل توقف التنسيق الأمني مع إسرائيل خلال أحداث الأقصى ؟

تم نشره الأحد 13 آب / أغسطس 2017 12:56 صباحاً
هل توقف التنسيق الأمني مع إسرائيل خلال أحداث الأقصى ؟
د.فطين البداد

حتى الإسرائيليون ، من بعض الكتاب والمراسلين الأمنيين والعسكريين الموثوقين أكدوا بان التنسيق الأمني بين السلطة وبين إسرائيل توقف تزامنا مع  أحداث الأقصى ، وإن كان قرار مثل هذا له تبعات قد تنعكس على وجود السلطة أصلا ، على اعتبار أن وجودها هو رهن بهذا التنسيق ، ونحن ، هنا ،  نريد أن نصدق ، لكي لا نظلم السلطة ، بأن التنسيق خفت وتيرته وقتذاك ولم يكن شاملا وكاملا كما كان قبل الأحداث ، أي أنه استمر ولم ينقطع .

 من ذلك ما كشفت عنه المصادر الأمنية عبر تسريبات للصحافة العبرية عن  اقتحامات أجراها الجيش الإسرائيلي في مناطق "  أ " وكذلك إعادة  جثامين لشهداء فلسطينيين ، وهي خطوات لا يمكن ان تتم إلا بالتنسيق بين ضباط الإرتباط من  الطرفين ، وأثناء أحداث الأقصى الأخيرة  .

فمن ضمن الدارج والذي بات قدرا مقدورا ، أن تقوم السلطة بإخلاء المناطق التي تتواجد فيها لتفسح المجال لقوات الإحتلال  للقيام باعتقالات ، ولقد نفذت قوات الإحتلال بالفعل خطوات من هذا القبيل بعد الإعلان عن وقف التنسيق العتيد وفق المصادر نفسها .

وإذا  لعبها الفلسطينيون " صح " كما يقال ، فإن عليهم إعادة التأكيد على مطالب لم تستمع إليها إسرائيل من قبل  ، وتعتبر بالنسبة لهم   مهمة للغاية وذات أبعاد شتى  .

 ومن بين هذه المطالب  على سبيل المثال إعادة الأمن الفلسطيني إلى معبر الكرامة ، وإعادة انتشار الشرطة الفلسطينية إلى ما كان عليه الأمر سابقا ، بالإضافة إلى الوقف النهائي للإقتحامات الإسرائيلية لمناطق " أ "  ومنح السلطة مساحات سيطرة  أكبر في مناطق " ب " و " سي " وغيرها .

بإمكان السلطة انتزاع مواقف إسرائيلية وأمريكية هذا الأوان : فالحليفان ترامب ونتنياهو  في أضعف حالاتهما : الأول بات يستجدي بيجين للضغط على بيونغ يانغ ، أما الثاني فموقعه كرئيس للحكومة بدأ يترنح ، وإذا كان هناك من حصافة ، فإن وقف التنسيق الأمني كليا يجب أن يكون هو الأصل  لأن في ذلك فرصة لن تتكرر ، دون أن يعني هذا أننا مع التنسيق الجزئي البغيض الذي هو في كل القواميس الوطنية  خيانة للقضية وشعبها ، ولكننا نتحدث هنا عن استحقاقات ضمن أوسلو الذي تعمل السلطة في هذه النقطة بالذات  تحت سقفه ، خاصة إذا علمنا بأن الليكود بدأ يبحث عن رئيس وزراء آخر بعد فضائح النتن ياهو  في ما ينسب إليه من رشا وفضائح  وغير ذلك من اتهامات قد تطيح به ، إن لم تكن  تودي به في السجن كما وقع مع  سلفه أيهود أولمرت .

وكما هو واضح ، فإن استمراء السلطة لوجودها السياسي في الضفة بفضل أوسلو الذي لم يعطها شيئا، ودوام  تنسيقها الأمني المجاني رغم كل جرائم الإحتلال كشف بأن هاجسها الوحيد هو بقاؤها حية على الأرض ، وإذا سأل الفلسطينيون :  ماذا أنجزت  من مشروع التحرير ؟  فإنهم لن يجدوا شيئا  ، سوى تحويل المظاهرات من غضب ضد إسرائيل بسبب الإحتلال  إلى غضب ضد السلطة بسبب تأخير الرواتب . 

د.فطين البداد



مواضيع ساخنة اخرى
ما هو الوعد الذي قطعته الحكومة ؟؟ صورة ما هو الوعد الذي قطعته الحكومة ؟؟ صورة
مجهولون يسرقون 18 ألف دينار من مطعم في الزرقاء مجهولون يسرقون 18 ألف دينار من مطعم في الزرقاء
الكرك : مسامحة اهل قاتل والسماح لهم بالعودة لبيوتهم بعد جلوهم منها الكرك : مسامحة اهل قاتل والسماح لهم بالعودة لبيوتهم بعد جلوهم منها
5 آلاف شاحنة جاهزة للتبادل التجاري بين الأردن وسورية 5 آلاف شاحنة جاهزة للتبادل التجاري بين الأردن وسورية
ما حقيقة زيادة قيمة المخالفات المرورية ؟؟ ما حقيقة زيادة قيمة المخالفات المرورية ؟؟
بالصور : اصابة رجل أمن في حادث تصادم بعمان بالصور : اصابة رجل أمن في حادث تصادم بعمان
"أمن الدولة": السجن لمتهمين حاولوا القاء قنابل على رجال أمن "أمن الدولة": السجن لمتهمين حاولوا القاء قنابل على رجال أمن
الصحة: ما يتم تداوله عن مرض جديد بأسم SOL عار عن الصحة الصحة: ما يتم تداوله عن مرض جديد بأسم SOL عار عن الصحة
الحكومة تتكفل بعلاج الطفلة "جودي" الحكومة تتكفل بعلاج الطفلة "جودي"
ابو محفوظ يسأل الرزاز عن الإسلام والعكايلة عن غياب الوزيرات المحجبات ابو محفوظ يسأل الرزاز عن الإسلام والعكايلة عن غياب الوزيرات المحجبات
الأردن  : تحديد 34 وزارة ومؤسسة لمواجهة الزلازل بقيادة المبيضين الأردن : تحديد 34 وزارة ومؤسسة لمواجهة الزلازل بقيادة المبيضين
3 من بين كل 5 متزوجات في الأردن يستخدمن وسائل تنظيم الأسرة 3 من بين كل 5 متزوجات في الأردن يستخدمن وسائل تنظيم الأسرة
ارتفاع اسعار البندورة في الاسواق بسبب التغيرات المناخية ارتفاع اسعار البندورة في الاسواق بسبب التغيرات المناخية
جامعة آل البيت: قيمة فاتورة كهرباء الجامعة دينار واحد فقط جامعة آل البيت: قيمة فاتورة كهرباء الجامعة دينار واحد فقط
ثلث التزامات حكومة الدكتور عمر الرزاز تقدم لأول مرة ثلث التزامات حكومة الدكتور عمر الرزاز تقدم لأول مرة
"أمن الدولة": (10) سنوات لمتهم بايع "داعش" عبر "الشات" "أمن الدولة": (10) سنوات لمتهم بايع "داعش" عبر "الشات"