تخصيص منحتين دراسيتين من جامعة الشرق الأوسط باسم "طالب الرفاعي"

تم نشره الأربعاء 15 تشرين الثّاني / نوفمبر 2017 01:39 مساءً
تخصيص منحتين دراسيتين من جامعة الشرق الأوسط باسم "طالب الرفاعي"

المدينة نيوز:- خصصت جامعة الشرق الأوسط، وفي إطار دعم النهوض بالقطاع السياحي، منحتين دراسيتين باسم الامين العام لمنظمة السياحة العالمية الدكتور طالب الرفاعي، تحمل اسمه.
وجاءت هذه المنحة خلال مشاركة الجامعة في المؤتمر الاقليمي الاول حول السياحة في مدن الشرق الاوسط وشمال افريقيا تحت عنوان (التنافسية من اجل النمو المستدام)، ممثلة برئيسة الشبكة العربية لترويج السياحة البينية ، رئيس هيئة المديرين في الجامعة الدكتورة سناء شقواره والعضو في منظمة السياحة العالمية.
وقرر مجلس أمناء الجامعة منح هذا التكريم للدكتور الرفاعي على جهوده في إدارة المنظمة لدعم القطاع السياحي رغم العقبات والظروف الصعبة التي تمر بها المنطقة.
وأعربت وزيرة السياحة والآثار لينا عناب عن شكرها وتقديرها لجامعة الشرق الأوسط لدعمها قطاع السياحة واهتمامها بالشباب وتقديمها لمنحتين دراسيتين باسم الامين العام لمنظمة السياحة العالمية وكرمت وزيرة السياحة والآثار المستشار العام للجامعة الدكتور يعقوب ناصر الدين والدكتورة سناء شقواره.
بدروه عبر الدكتور الرفاعي عن اعتزازه بهذه المبادرة وأشاد بدور الجامعة بالارتقاء بعملية التعليم لا سيما في قسم الادارة السياحية وتجويد مستوى المخرجات التعليمية، او من خلال دعم وعقد أنشطة سياحية ترويجية للمناطق الأثرية والسياحية .
وفي هذا الصدد بين الدكتور يعقوب ناصرالدين أن الجامعة يبرز دورها كمؤسسة وطنية تلعب دورا كبيرا في التنمية الشاملة ومد جسور التواصل مع المجتمعات المحلية ونشر الوعي وتناقله في المجتمع بكل شفافية ومصداقية وإن جامعة الشرق الأوسط بتقديمها منحتين دراسيتين تحرص على التشاركية بين المؤسسات الاكاديمية ومؤسسات القطاعين العام والخاص انطلاقا نحو مستقبل مرتبط بطموحات أمة ترنو إلى التطور والتقدم والرقي واستنادا لتوجيهات جلالة الملك بأهمية التعليم ودوره بالنهوض بالأمة.
بدورها أشارت الدكتورة سناء شقوراه الى الدور الكبير الذي تلعبه المؤسسات الاكاديمية من جامعات ومعاهد متخصصة في لعب دور حيوي لتهيئة القوى البشرية للعمل في قطاع السياحة وتطويره وقالت إن جامعة الشرق الأوسط تسعى الى تأهيل وتدريب الشباب ورفد سوق العمل بالكفاءات المؤهلة وتهيئتهم للمستقبل، من خلال ما تطرحة من برامج أكاديمية،ومبادرات ريادية إبداعيه شبابية.