"الأحزاب العربية": القرار الامريكي يشكل إعلان مواجهة مفتوحة مع أمتنا

تم نشره الأربعاء 06 كانون الأوّل / ديسمبر 2017 11:53 مساءً
"الأحزاب العربية": القرار الامريكي يشكل إعلان مواجهة مفتوحة مع أمتنا
الأمانة العامة للأحزاب العربية

المدينة نيوز :- اعتبرت الأمانة العامة للأحزاب العربية قرار الولايات المتحدة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارتها لها، خطوة خطيرة وتشكل إعلان مواجهة مفتوحة مع أمتنا، لا سيما وأن هذا الإجراء ليس إجراءً إدارياً أو دبلوماسياً أو معنوياً عابراً بل عدواناً واضحاً ورسالة سياسية مفادها الاعتراف الكامل بشرعية الاحتلال على القدس المحتلة.

وقالت الأمانة، في بيان اليوم الاربعاء، إن القرار يشكل تحدياً مباشراً وعدواناً سافراً على حق ثابت من حقوقنا واستهداف لأقدس مقدسات الأمة والمساس بكرامتها وحقوقها التي لا تقبل التنازل.

وأضاف البيان أن الادارة الأميركية لم تكن لتتجرأ على هذه الخطوة لولا تردي الواقع العربي للمستوى الذي وصل إليه لولا بعض المواقف المتماهية مع مخططات الاحتلال والتهيئة الإعلامية لتحرر مشروع التطبيع وتسويق ما يسمى "صفقة القرن" التي يعمل على فرضها الرئيس ترمب.

وقال البيان إن الإدارة الأميركية الحالية ومن خلال هذه الخطوة المدانة حكماً والتي ترمي من خلالها إلى حل أحادي أميركي صهيوني للقضية الفلسطينية وابتزاز السلطة الفلسطينية للعودة إلى المفاوضات العبثية وهذا هو محور هذه الخطوة الأميركية.

ودعت الأمانة العامة للأحزاب العربية في بيانها الحكومات العربية والإسلامية إلى إغلاق السفارات الأميركية في حال أقدمت إدارة ترمب على نقل سفارتها للقدس، مثلما دعت أبناء فلسطين وفصائله المقاومة إلى تعزيز الوحدة الوطنية والالتحام بالشعب، ونبذ الخلافات وتعزيز دور المقاومة كخيار وحيد ضد العدو الصهيوني ومن معه.

كما دعا البيان إلى ضرورة عقد اجتماع طارئ للمؤتمر العربي العام الذي يضم الأحزاب العربية، والقومي العربي، والقومي الإسلامي واتحادات وهيئات عربية، للوقوف أمام هذا الحدث الجلل واتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهته.بترا 



مواضيع ساخنة اخرى