فاعليات شعبية ورسمية تواصل تنديدها بقرار نقل السفارة الأمريكية للقدس

تم نشره الخميس 07 كانون الأوّل / ديسمبر 2017 03:44 مساءً
فاعليات شعبية ورسمية تواصل تنديدها بقرار نقل السفارة الأمريكية للقدس
من الفعاليات

المدينة نيوز:-استنكرت الفعاليات الرسمية والشعبية في مختلف مناطق المملكة قرار الرئيس الامريكي دونالد ترمب بنقل سفارة بلاده الى القدس واعتبارها عاصمة أبدية لدولة الاحتلال الاسرائيلي.

ففي محافظة عجلون نظمت كلية عجلون الجامعية التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية وقفة تضامنية مع القدس وتنديدا بهذا القرار.

وبين عميد الكلية الدكتور نضال الاحمد العياصرة ان القدس في قلوب وعقول ووجدان أبناء الأسرة الأردنية الواحدة، وكل شبر في أرضها وعلى أسوارها شاهد على استبسال الجيش العربي المصطفوي، وفي ثراها الشريف الهاشمي الحسين بن علي، وفيها استشهد الملك عبد الله الأول المؤسس، وكل هم وجهد جلالة الملك عبد الله الثاني في كل أنحاء العالم من أجل الوطن والامة وفلسطين والقدس.

وقال الاتحاد العام للمزارعين الاردنيين إن القرار الأمريكي استفزاز واضح لمشاعر المسلمين والمسيحيين على امتداد الكره الارضية، وان هذا القرار خرق لقرارات الشرعية الدولية، ويكرس الاحتلال الغاشم ويعطيه الصفة الشرعية، وما هو الا دعم واضح للارهاب والتطرف وسيزيد التوتر في المنطقة.

وأعلنت الحركة الإسلامية والفعاليات الشعبية في عمّان غدًا الجمعة، فعالية مركزية حاشدة تنطلق في مسيرة من المسجد الحسيني احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لـ "إسرائيل" ونقل السفارة الأمريكية إليها.

ودان مجلس محافظة البلقاء قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بنقل السفارة، مؤكدا ان هذا القرار الغاشم يخالف القرارات الدولية التي أكدت حقوق الشعب الفلسطيني التي لا يمكن محاولة فرض أمر واقع عليها، لافتا الى ان القدس هي عاصمة دولة فلسطين التاريخية، وأن أي مساس بها هو مسعى واضح لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

وفي الرمثا نظم اتحاد طلبة جامعة العلوم والتكنولوجيا بالتعاون مع عمادة شؤون الطلبة وقفة احتجاجية وتضامنية رفضا وتنديدا بقرار الادارة الأميركية الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني ونقل السفارة الأميركية إليها.

وخلال الوقفة التي شارك فيها رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور عمر الجراح وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، عبر المشاركون عن سخطهم وغضبهم وإدانتهم ورفضهم للقرار، مشيرين إلى أنه يمثل اعتداء صارخا من الإدارة الأميركية على حقوق الشعب الفلسطيني في أرضه التي اغتصبها المحتل دون وجه حق، مطالبين بتراجع ترمب عن قراره بأسرع وقت ممكن.

ودان حزب الحركة القومية خطوات الإدارة الامريكية لإعلان القدس عاصمة لإسرائيل معتبرا الإجراء تصفية للقضية الفلسطينية وسيأخذ المنطقة الى نفق مظلم ليس في نهايته إلا الازمات المتلاحقة.

وقال في بيان له إن هذا القرار في الذكرى المائة على صدور وعد بلفور يؤكد بشكل قاطع رفض الادارة الأمريكية لأي جهود سياسة تحقق السلام واستقرار المنطقة.

واكد حزب الحركة القومية حق الشعب العربي الفلسطيني في بناء دولته التاريخية على كامل التراب الفلسطيني، وفي القلب منها القدس عاصمة للدولة الفلسطينية، داعيا المجتمع الدولي الى تحمل مسؤولياتهم تجاه القدس رمز القضية الفلسطينية.

وأكد حزب المؤتمر الوطني زمزم " ادانته ورفضه لقرار الرئيس الأمريكي بنقل سفارة بلاده إلى القدس العربية المحتلة ما يشكل اعترافاً رسمياً أمريكياً بأن القدس المحتلة عاصمة "لإسرائيل".

ولفت الحزب في بيان له الى ان هذا القرار المرفوض على مستوى العالم الحر يشكل انحيازاً أمريكياً مفضوحاً تجاه العدو الإسرائيلي وضرباً لقيم الحرية والعدالة وحقوق الإنسان، ومخالفة صريحة للقرارات والاتفاقيات الدولية.

واكد أن القدس المحتلة عربية، وستبقى كذلك، وهي عاصمة دولة فلسطين الحرة المستقلة انطلاقا من رسالته الحضارية والقيمية التي تستند إلى تاريخ الأمة وحضارتها وهويتها وتاريخها، مبينا أن كل الطارئين والمحتلين سيغادرونها كما غادرها أسلافهم.

وأكد الحزب الشيوعي ان قرار الرئيس الأمريكي يشكل عدواناً صارخاً على الشعب العربي الفلسطيني وسائر الشعوب العربية ويحيل الولايات المتحدة الى شريك ضالع في جرائم المحتل الصهيوني المتمادية ضد الفلسطينيين، وفي ازدرائه للقرارات الدولية المتلاحقة المتعلقة بالقدس وجميع الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقال في بيان له ان هذا القرار يختلف نوعياً عن أي قرار أمريكي سابق يتعلق بالقضية الفلسطينية ما يتوجب مواجهته بأشكال وأساليب جديدة تتناسب مع خطورته.

وأكد المتحدثون في الملتقى الوطني الذي عقد في مقر حزب جبهة العمل الإسلامي ضرورة التحرك الشعبي والرسمي لمواجهة القرار الأمريكي بنقل سفارته إلى القدس والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، وما يمثله هذا القرار من اعتداء على الوصاية الأردنية على المقدسات في القدس.

واعتبر المشاركون في بيان صادر عنهم "أن الأردن القوي رسمياً وشعبياً هو سند قوي للأهل في فلسطين وقضيتهم العادلة وان أي استهداف لكشف ظهر الأردن وإضعافه إنما يصب في صالح المشروع الصهيوني ومخططاته".

واستنكر الاتحاد العام لنقابات عمال الأردن القرار الجائر الذي لم يراع القانون الدولي الواضح في قضية القدس عاصمة الأنبياء ونقطة التقاء الأرض بالسماء.

وفي بيان صحفي بين ان عمال الأردن اليوم يعلنون التصدي لهذا القرار ويثمنون تضامن عمال العالم في وقفتهم ضد هذا القرار غير المدروس، والذي جاء في وقت تلتهب فيه منطقتنا العربية اشتعالا، وتغشاها الحروب التي بددت طموحاتها وضاعفت آلامها، فجاء قرار الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لكيان غاصب محتل يفتقد إلى الشرعية الدولية والتاريخية والدينية.

وشارك رئيس جامعة اليرموك الدكتور رفعت الفاعوري اليوم طلبة الجامعة وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، الوقفة الاحتجاجية التي نظمها اتحاد طلبة الجامعة بالتعاون مع عمادة شؤون الطلبة، نصرة للقدس واحتجاجا على اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية الرسمي بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأكد الفاعوري أن القدس صامدة، وباقية في قلوبنا وعقولنا، وستعود لنا بإذن الله، لافتا إلى أنه لا يمكن لأحد أن ينكر بأن الولايات المتحدة الأمريكية تلعب دوراً هاما في التوازن السياسي الدولي، ولكن قرارها بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل قرار فردي ولم توافق عليه باقي الدول.

بدوره أشار عميد شؤون الطلبة الدكتور أحمد الشياب إلى أن هذه الوقفة جاءت بمبادرة من اتحاد طلبة الجامعة لإتاحة الفرصة للجسم الطلابي للوقوف صفاً واحداً وإعلان رفضهم القاطع للقرار الأمريكي الذي تجاهل نداءات العالم أجمع، مثمنا موقف جلالة الملك عبد الله الثاني الصارم الذي أكد أن المساس بالقدس مسألة خطيرة جدا، وأن الإدارة الأمريكية التي أقدمت على اتخاذ مثل هذا القرار ستتحمل النتائج التي قد لا تحمد عقباها.

من جانبه قال رئيس اتحاد طلبة الجامعة محمود الكفريني إن هذه الوقفة جاءت للتعبير عن شجبنا واستنكارنا وإدانتنا لقرار الرئيس الأمريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل دون أي اعتبار لمشاعر الملايين من أبناء العرب والمسلمين في كافة أنحاء العالم.

ونفذت حشود كبيرة من طلبة الجامعة الاردنية ظهر اليوم الخميس وقفة احتجاجية على القرار الأمريكي، مؤكدين أن القدس ستبقى عاصمة فلسطين العربية والأمة، وهي الطريق نحو الشهادة والوجود.

وارتفعت الأعلام الأردنية والفلسطينية بأيدي الطلبة معلنين رفضهم إعلان الإدارة الأميركية القدس عاصمة لإسرائيل، وأن القدس خط أحمر، والحديث عن مصيرها مرفوض جملةً وتفصيلا.

واستنكر مجلس نقابة مقاولي الإنشاءات الأردنيين قرار الرئيس الامريكي بالاعتراف بالقدس عاصةه لدولة الكيان الصهيوني.

وبين المجلس في بيان صحفي إن القرار استفزازي وغير متعقل، ومن شأنه استفزاز مشاعر المسلمين والمسيحيين واشعال نار الفتنة والتطرف ما يؤدي إلى تصاعد وتيرة الاحتقان الجماهيري ضد مصالح الولايات المتحدة في المنطقة وغيرها من مناطق العالم.

ونددت غرفة تجارة الاردن باعتراف الرئيس الامريكي دونالد ترمب بالقدس المحتلة عاصمة لاسرائيل ونقل السفارة الامريكية للقدس.

وقال رئيس مجلس ادارة غرفة تجارة الاردن العين نائل الكباريتي، ان موقفنا في الاردن ثابت وواضح بالنسبة للقضية الفلسطينية والقدس عاصمتها، ولا يوجد هناك أي مساومة على ذلك، مؤكدا في الوقت ذاته ان هذا القرار سيكون له تبعات ونتائج سلبية ستؤثر على تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة، وقد تؤدي الى آثار سلبية على مستوى العلاقات الاقتصادية بين العالم العربي والاسلامي والولايات المتحدة الأمريكية.

واكد العين الكباريتي ان الاردن هي الامتداد للشعب الفلسطيني والتي تختلط معه في الدين والدم الجغرافيا.

وشدد الكباريتي على ان اعتراف الرئيس الامريكي دونالد ترمب بالقدس عاصمة لاسرائيل خرق للشرعية الدولية والميثاق الأممي.

ولفت رئيس مجلس ادراة غرفة تجارة الاردن الى الجهود الدائمة والدؤوبة لجلالة الملك عبدالله الثاني والتي سعى فيها دائما وعلى جميع المحافل الدولية في اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

ونظمت الجامعة الأميركية في مادبا وقفة إحتجاجية ومسيرة صامتة إحتجاجاً على القرار الأمريكي المتعلق بالقدس، تحت عنوان "القدس أكبر من مدينة .. إنها رسالة".

وشارك بالمسيرة نائب رئيس الجامعة، الدكتور أسامة حداد، ومساعد الرئيس عدنان سهاونة وعمداء الكليات ورؤساء الدوائر وعدد من الاكاديميين والإداريين وطلبة الجامعة.

وقال عميد شؤون الطلبة أن القدس تعكس محبة الله للبشر وأن هذه المسيرة ما هي إلا دعوة من أجل السلام والعدل والصلاة والمساواة والمحبة".

وندد مجلس محافظة اربد بشدة بالقرار واعتبره ينم عن سياسة عنصرية منحازة للاحتلال على حساب الحقوق الشرعية والتاريخية والدينية للشعب الفلسطيني وخصوصية القدس العربية والاسلامية.

واكد المجلس في بيان اصدره عقب جلسة طارئة عقدها اليوم الخميس برئاسة الدكتور عمر المقابلة ان هذا القرار لن يغير من وضع القدس كمدينة عربية اسلامية في نفوس ووجدان وضمائر الشعوب العربية والاسلامية واحرار العالم وكعاصمة لدولة فلسطين ولن يزيد هذه الشعوب الا اصرار وتمسكا برمزية وهوية القدس العربية والاسلامية.

واكد البيان وقوف المجلس كما هم ابناء الاردن خلف جلالة الملك عبدالله الثاني بوجه هذا القرار الذي وصفه بالغاشم والدفاع عن القدس وهويتها ومقدساتها والاستعداد للتضحية من اجلها بالغالي والنفيس فهي عقيدة تربى عليها الهاشميون ومن خلفهم ابناء شعبهم الوفي.

وأصدر رئيس واعضاء غرفة تجارة العقبة بيانا اعربوا فيه عن استنكارهم ورفضهم لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها.

وقال البيان ان القرار يشكل إجحافا وتنكرا للموقف العالمي والاسلامي والعربي ككل والأردن بشكل خاص وللحقوق الفلسطينية التاريخية ومكانة القدس التاريخية والدينية في وجدان الشعوب العربية والاسلامية، التي قد تؤدي الى آثار سلبية على مستوى العلاقات الاقتصادية بين العالم العربي والاسلامي والولايات المتحدة.

كما نظمت كلية العقبة الجامعية وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني واحتجاجا على القرار الذي جاء لينكر حقهم في ان تكون القدس عاصمة فلسطين واعطاء الحق للمحتل.

واشار عميد الكلية الدكتور بندر ابو تايه الى ان القرار الذي يرفضه الموقف الاردني الرسمي سيكون له اثر سلبي في العلاقات الاردنية الامريكية ويؤجج الصراع العربي الاسرائيلي ويؤدي الى تراجع عملية السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين.

وندد طلبة الكلية بالقرار مؤكدين ان القدس ستبقى عربية ويجب على الدول العربية والاسلامية اتخاذ موقف موحد تجاه هذا القرار.

وأعلنت شركة بوليفارد العبدلي عن إلغاء مراسم الاحتفال بإضاءة شجرة عيد الميلاد التي كان من المقرر الشروع بها مساء اليوم الخميس، وذلك تضامنا مع الأحداث الجارية حاليا في القدس الشريف ومراعاة لمشاعر الشعبين الأردني والفلسطيني الذين يعايشون اليوم أقصى درجات الغضب والألم.

وكان من المقرر أن تضاء اليوم الخميس في البوليفارد شجرة عيد الميلاد، بحضور عدد من الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك إيذاناً بانطلاق موسم أعياد الميلاد المجيد.

كما نفذ المئات من المتظاهرين وقفة احتجاجية أمام السفارة الأمريكية في عمان، احتجاجًا على قرار الرئيس الأمريكي ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي، ونقل السفارة الاميركية الى القدس.

وشهدت الوقفة هتافات من قبل المتظاهرين ضد القرار، ودعمًا للشعب الفلسطيني، ورفضًا للوجود الأمريكي والإسرائيلي.

ونفذت فعاليات شعبية وحزبية ونقابية في محافظة مادبا مساء اليوم وقفة احتجاجية على قرار الرئيس الأميركي نقل السفارة الأميركية إلى القدس، مؤكدين عروبة القدس وأنها العاصمة الأبدية للدولة الفلسطينية.

ورفض المشاركون في الوقفة هذا القرار، مؤكدين أن الأردن قدم الكثير من أجل القدس والمقدسات.

وأكدوا تضامنهم مع القدس وأنها ستبقى عربية إسلامية مسيحية خالصة مهما تعرضت من مؤامرات وما يحاك لها في الظلام.

ورفعت شعارات أكدت عروبة القدس، وفداك روحي يا أقصى، وفي القدس أبنية، واقتباسات من القرآن الكريم، ومن الإنجيل.

ونفذت جامعة فيلادلفيا اليوم وقفة احتجاجية على قرار نقل السفارة الأميركية للقدس بمشاركة عمادة شؤون الطلبة واعضاء الهيئة التدريسية وعدد كبير من الطلبة.

ورفع المشاركون يافطات استنكرت الاجراءات التصعيدية التي سببها القرار والذي لايصب في مصلحة العملية السلمية، معتبرين ذلك اعتداء صارخ على حق الاشقاء الفلسطينين .

وأعرب منتدى الخليل للتنمية الشاملة عن مناصرته للموقف الذي اتخذه جلالة الملك عبد الله الثاني صاحب الولاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس في مواجهة أي إجراءات من شأنها المساس بالوضع التاريخي والقانوني وبالقيمة الدينية لمدينة القدس وبشكل خاص الحقوق الفلسطينية، باعتبار القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية المستقلة.

وأوضح بيان صادر عن رئيس المنتدى الدكتور يعقوب ناصر الدين أن الاتصالات التي يجريها جلالة الملك مع قادة الدول العربية والإسلامية والصديقة تؤكد رفض الأردن القاطع لأي إجراءات يمكن أن يعيق حل الدولتين الذي يمنح الشعب الفلسطيني حقه المشروع في إقامة دولته المستقلة على أرضه بعاصمتها القدس الشرقية، فضلا عن تأجيج الصراعات الدينية في المنطقة.

وشدد ناصر الدين على أهمية الوعي بأبعاد واحتمالات قرار الرئيس الأمريكي، وضرورة تشكيل موقف وطني موحد يساند الجهود التي يبذلها جلالة الملك في سبيل الحفاظ على عروبة القدس، ومحاصرة الآثار الخطيرة التي قد تنتج عن اعتراف الرئيس ترمب بالقدس عاصمة لإسرائيل، وما يترتب عليه من تصرفات من جانب سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

واصدرت فاعليات شبابية في محافظة البلقاء بيانا يرفضون فيه القرار الامريكي بشأن نقل السفارة الامريكية الى مدينة القدس.

واعلن شباب محافظة البلقاء الرفض القاطع لقرار الرئيس الامريكي بالاعتراف بمدينة القدس عاصمة لاسرائيل، حيث يعتبر هذا القرار اعلان رسمي من دولة كانت تقوم بدور الوساطة لاحلال السلام وانهاء الصراع العربي الاسرائيلي الى دور متحيز لاسرائيل على حساب الشعب الفلسطيني والامتين العربية والاسلامية.

واستنكر البيان القرار المخالف للمواثيق والاتفاقيات الدولية والقانون الدولي بكافة اشكال الاستنكار، داعيا الادارة الامريكية الى التراجع عن القرار لما له من تبعات وتأثيرات لا تحمد عقباها على مسيرة السلام في الشرق الاوسط والتزام الولايات المتحدة الاميركية بقرار الامم المتحدة فيما يخص القدس.

واكد شباب محافظة البلقاء الوقوف خلف جلالة الملك عبدالله الثاني صاحب الوصاية الشرعية والقانونية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس الشريف والاجراءات التي يقوم بها في رفض والغاء القرار الامريكي والذي يقوض عملية السلام.

ونفذ مجمع النقابات المهنية في اربد اليوم وقفة احتجاجية على قرار الرئيس الامريكي دونالد ترمب بنقل سفارة بلاده الى القدس، شاركت بها فاعليات نقابية وحزبية ونسائية وشبابية واهلية، رفع المشاركون فيها يافطات وشعارات منددة ورافضة للقرار.

وندد المتحدثون في الوقفة، وهم رئيس اللجنة المشرفة على المجمع الدكتور مهدي العجلوني ورئيس فرع نقابة المهندسين المهندس عمر المناصرة وباسمة غرايبة من اتحاد المراة بهذا القرار ووصفوه بالغوغائي واعتبروه لا يغير شيئا في زحزحة عقيدة الامة بعروبية القدس واسلاميتها.

وحيوا صمود المقدسيين والفلسطينين في الدفاع عن قدس الاقداس واعلنوا وقوقهم خلف قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني صاحب الوصاية الشرعية المقدسات وجهوده بمواجهة هذا القرار وتداعياته ودعوا الشعوب العربية والاسلامية والمجتمع الدولي بالوقوف بوجهه.

كما انطلقت مسيرة غاضبة عقب صلاة المغرب من مسجد نوح القضاة" الجامعة"عبرت عن الغضب الشديد من هذا القرار، مؤكدين بان القدس عربية اسلامية.

وانطلقت مسيرتين عقب صلاة المغرب واحدة من مخيم اربد والثانية من مخيم الشهيد عزمي المفتي منددتين بالقرار الامريكي وضرورة الوقوف امامه عربيا واسلاميا واقليما ودوليا.

واصدرت جمعية الاعلاميين الاردنيين التي يرأسها الزميل محمد العضايله اليوم بيانا عقب اعلان الرئيس الاميركي ترمب بخصوص القدس بعنوان (: نداء للاعلامين واحرار العالم من بلفور إلى ترمب ).

واشار البيان الى ان الإمبريالية العالمية تعود من جديد لتكشر عن انيابها في أبشع صورها وقراراتها الظالمة وما حقوق الإنسان التي تتبجح فيها الا غطاء مزيف على جرائمها التي طالت البشر والحجر.

واكد البيان ان الاعلاميين يترتب عليهم الدور الهام لنشر الوعي بين ابناء الشعب في الاردن والوطن العربي الكبير بأهمية التلاحم والوقوف صفا واحدا في مواجهة هذا القرار الذي بعده ما بعده إذا تراخينا في مواجهته كإنجرار دول أخرى لنقل سفاراتها لقدسنا بإعتبارها عاصمة للكيان الغاصب.

كما اكد البيان على اهمية ودور الإعلاميين ببناء الرأي العام وتوجيهه الوجهة الصحيحة والوقوف في وجه الدعاية المضادة لإعلام العدو ووسائله المختلفة المقرؤة والمرئية والمسموعة ومن خلال الإعلام الإلكتروني وحملات دعاية وسائل التواصل الإجتماعي المضللة.

وطالب البيان الاعلاميين وبكافة مواقعهم ومؤسساتهم العمل على فضح مؤمرات الغدر والخيانة وحشد الناس بكل فئاتهم ومعتقداتهم للوقوف مع الدولة ضد قرار الظلم والعنصرية.

قال رئيس مجموعة طلال أبوغزاله الدكتور طلال أبوغزاله ان قرار الرئيس الاميركي بنقل سفارة بلاده الى القدس واعتبارها عاصمة الاحتلال الاسرائيلي لا يغير من التاريخ والجغرافيا والحقيقة، القدس لن تتغير وفلسطين حقوقنا فيها لا تتغير.

واضاف: "ان رأي شخص من بين 6 مليار إنسان، لا يعنيني ولن يغير ذلك من حقيقة أن فلسطين فلسطيننا، بكل جزء فيها، ونحن لا بد ان نرفض وأن ينتقل ضميرنا وحسنا القومي والحس الجماعي لنا الى الرفض بدل ان نتألم ونحتج وندحض ونعترض" .

وقال ان الرئيس الاميركي لا يعد الشرعية الدولية ولا هو صاحب قداسة ولا هو سلطة تقرر تاريخ الدنيا ومصائر الشعوب وانما هو رئيس دولة من سوء حظها انه يتخذ قراراته بطريقة فردية دون العمل الذي تعودت وبنيت عليه اميركا وهو العمل المؤسسي .

ونفذ حزب جبهة العمل الإسلامي في مخيم مادبا بعد صلاة المغرب اليوم الخميس وقفة احتجاجية ترفض قرار ترمب نقل السفارة الأميركية إلى القدس مستنكرين ومنددين.

والقى كل من عز الدين العواودة كلمة بإسم الحزب والمراقب العام الأسبق سالم الفلاحات والناشط السياسي الدكتور إسحق جعارة وعضو مجلس المحافظة من مخيم مادبا سيف أبو عمران والنقابي يوسف المعايعة أكدوا فيها أن القدس ستبقى عاصمة فلسطين وأن الصمت والخذلان العربي شجع القيادة الأميركية على هذا القرار الظالم.

وشددوا أن قرار ترمب لن يرهبنا والذي يعد مخالفا لقرارات الشرعية الدولية مؤكدين ضرورة دعم المقاومة الفلسطينية وتوحيدها ودعم صمود الأردن القوي ليكون سندا للأهل في فلسطين لمواجهة المخططات الإسرائيلية.

وطالبوا من الشعوب العربية التضامن مع القدس ورفض قرار ترمب مشددين أن الاستهتار الصهيوني بلغ ذروته ويعد تحديا لنا جميعا.

وتخلل الوقفة مسيرة شعبية جابت شارع مخيم مادبا.

واستنكرت جامعة عمان الاهلية " في يوم الغضب الاردني" قرار الرئيس الأميركي بنقل السفارة إلى القدس والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل .

وأكد رئيس جامعة عمان الاهلية الدكتور صادق حامد، أن الجامعة تقف دائما الى جانب أهلنا في فلسطين، وان الدفاع عن القدس ومقدساتها هي مسؤولية الأمة جمعاء.

وأضاف أن الوقفات التضامنية والاحتجاجات في كافة ارجاء الوطن اليوم تأتي وفاء للرسالة التاريخية التي حملتها القيادة الهاشمية في سبيل دعم القضية الفلسطينية، وترجمة لجهود جلالة الملك عبد الله الثاني في الدفاع عن القدس والمقدسات الإسلامية.

ونظمت هيئة شباب كلنا الأردن/صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية اليوم جلسة نقاشية حول مكانة القدس لدى العرب والمسلمين بعنوان "القدس تاريخ وحضارة"،في مقر الهيئة /شمال عمان, وتحدث أمين عام اللجنة الملكية لشؤون القدس الدكتور عبدالله كنعان حول عروبة مدينة القدس ومكانتها التاريخية والدينية لدى العرب والمسلمين، وقد حظيت باهتمامهم عبر العصور، حيث قاموا برعايتها وأقاموا فيها الاوقاف المتعددة خدمة للمدينة وزوارها، مبينا ان القدس بؤرة الصراع العربي –الاسرائيلي وهي جوهر القضية التي بدأت احداثها منذ بداية القرن العشرين.

وأكد أن القدس حظيت باهتمام الهاشميين عبر تاريخهم إلى يومنا هذا في ظل الاهتمام والجهود التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني منذ توليه الحكم، وتوجيهاته في متابعاته المستمرة للجنة الإعمار بما يعكس الدور الهاشمي في وصايتهم على المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس.

وأشار كنعان الى تأكيد جلالته أن هذا القرار سيكون له تبعات خطيرة على أمن واستقرار المنطقة وجهود تحقيق السلام، مشددا جلالته على ضرورة دعم الأشقاء الفلسطينيين في مساعيهم لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأضاف ان للأردن موقفه الواضح في المحافل الدولية كافة، والتعبير عن موقفه الرافض بشدة لكل الاعتداءات الاسرائيلية على شعبنا العربي الفلسطيني وأرضه ومقدساته الاسلامية والمسيحية.

وأشاد بالجهود التي تتبناها الهيئة في زيادة الوعي الفكري لدى الشباب في مختلف المجالات من خلال إشراكهم في الجلسات والندوات التوعوية خلال الفترات السابقة، وعملها المتواصل وحرصها ضمن نشاطاتها المتعددة على اعطاء مساحة كبيرة لقضايا الامة وعلى رأسها قضية القدس للشريف وهي القضية الاكثر تعقيداً عبر تاريخ امتنا الطويلة بل الأشد خطورة على مستقبل هذه الامة واجيالها.

واكد كنعان أن قضية القدس تعتبر أيضا المؤشر الواضح والدلالة على الوعي الحقيقي بأهمية التصدي للغزو الصهيوني الشرس بالاعلام الهادف والاقلام الصادقة والبحث العلمي في ضوء الوضع الدولي الراهن مقروناً بالعمل من أجل القضية المركزية الأولى للعرب والمسلمين في كل بقاع الأرض.

--(بترا)

--(بترا)



مواضيع ساخنة اخرى
لحظة دهس "مسنة" امام طوارئ مستشفى الامير حمزة..(فيديو) لحظة دهس "مسنة" امام طوارئ مستشفى الامير حمزة..(فيديو)
حدود  العمري : ضبط 7000 حبة مخدرة داخل زجاجات " مكدوس " (صور) حدود العمري : ضبط 7000 حبة مخدرة داخل زجاجات " مكدوس " (صور)
مضطرب نفسياً يعتدي على والده ووالدته وشقيقته بأداة حادة بماركا مضطرب نفسياً يعتدي على والده ووالدته وشقيقته بأداة حادة بماركا
أسماء وأصناف  السلع المستثناة من رفع الأسعار ( تفاصيل ) أسماء وأصناف السلع المستثناة من رفع الأسعار ( تفاصيل )
الأردن : نشر أسماء غشاشي زيت الزيتون عبر وسائل الإعلام ( قوائم ) الأردن : نشر أسماء غشاشي زيت الزيتون عبر وسائل الإعلام ( قوائم )
عمان : براءة رجل اعمال "ستيني"من تهمة التحرش بسكرتيرته عمان : براءة رجل اعمال "ستيني"من تهمة التحرش بسكرتيرته
بالصور : اصابة طلاب جامعة جراء حادث سير في إربد ... بالصور : اصابة طلاب جامعة جراء حادث سير في إربد ...
3 وفيات من عائلة واحدة واصابة في حادث تصادم بالمفرق 3 وفيات من عائلة واحدة واصابة في حادث تصادم بالمفرق
والد الطفل الأردني عبيدة يكشف تفاصيل المواجهة الأخيرة مع القاتل قبل إعدامه والد الطفل الأردني عبيدة يكشف تفاصيل المواجهة الأخيرة مع القاتل قبل إعدامه
الرياطي: أطلَعت الملك على أمر كبير.."وعدتكم ففعلت" الرياطي: أطلَعت الملك على أمر كبير.."وعدتكم ففعلت"
عصابة نسائية "أردنية" تمتهن سرقة السيدات في مصر.." مالناش أكل عيش غير كدة" عصابة نسائية "أردنية" تمتهن سرقة السيدات في مصر.." مالناش أكل عيش غير كدة"
وفاة أردنية تحت " التجميل " في مستشفى بعمان وفاة أردنية تحت " التجميل " في مستشفى بعمان
الحبس لمتهم بهتك عرض طفلة داخل سيارته في اربد.."لحظات قهر عاشتها الطفلة" الحبس لمتهم بهتك عرض طفلة داخل سيارته في اربد.."لحظات قهر عاشتها الطفلة"
تساقط أسلاك كهرباء على الطريق يتسبب بحريق 3 مركبات في القويسمة (صور) تساقط أسلاك كهرباء على الطريق يتسبب بحريق 3 مركبات في القويسمة (صور)
جلطة دماغية تفاجئ ابو السكر خلال مقابلة صحفية جلطة دماغية تفاجئ ابو السكر خلال مقابلة صحفية
سفارة بريطانيا في عمّان تمنح منصبا "مهما" لقط أردني سفارة بريطانيا في عمّان تمنح منصبا "مهما" لقط أردني