انطلاق اعمال مؤتمر حول وضع الاعلام عربيا بمشاركة (بترا)

تم نشره الخميس 11 كانون الثّاني / يناير 2018 02:03 مساءً
انطلاق اعمال مؤتمر حول وضع الاعلام عربيا بمشاركة (بترا)

المدينة نيوز :- عقد في بيروت، اليوم الخميس، مؤتمر بعنوان "وضع الاعلام في العالم العربي اليوم"، بمشاركة المدير العام لوكالة الانباء الاردنية (بترا) الزميل فيصل الشبول ومديري وكالات انباء عربية واجنبية وشخصيات سياسية واعلامية.

وقال الزميل الشبول في كلمة بالمؤتمر "ان الفصل بين وسائل الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي تشريعيا، بات امرا ملحا اليوم، وأن الاعلاميين مطالبون بالضغط لانجاز تشريعات تحمي الاعلام بغية الوصول الى معادلة واضحة ترسم حدود اللقاء والافتراق بين هذه الوسائل وشبكات التواصل الاجتماعي التي صارت تشكل خطرا حقيقيا على مهنة الاعلام وعلى مداخيل وسائل الاعلام في الوقت ذاته".

وقال الشبول الذي كان ضيف الجلسة الاولى من المؤتمر بعنوان" السلطة الرابعة بين الاعلام التقليدي ومنتديات التواصل الاجتماعي"، وشارك فيها ايضا رئيس تحرير "جريدة اللواء" اللبنانية صلاح سلام، وادارتها الاعلامية اللبنانية نتالي عيسى، ان التشابه بين الاعلام والتواصل الاجتماعي ياتي بالدرجة الاولى من الوسائل التي يستخدمها الطرفان وكذلك من المضامين التي ينقلها كل منهما عن الاخر لغايات الترويج، ولكن الفوارق بينهما كثيرة، فالاعلام تحكمه قوانين خاصة تحدد مواصفاته ومسؤولياته، وله قواعد مهنية تحدد محتويات واشكال المضامين الاعلامية التي تقدم للجمهور وكذلك اخلاقيات تلك المضامين كالاخبار والصور والمقالات والتعليقات وغيرها مما لا تلتزم به وسائل التواصل الاجتماعي بالضرورة.

واضاف انه وبالرغم من وجود قوانين تحكم النشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي (قوانين الجرائم الالكترونية) واخرى تحكم عمل الصحافة والاعلام المرئي والمسموع، الا ان تلك القوانين لم تعد كافية وحدها لحماية المجتمع والصحافة والصحافيين.

واستدرك قائلا ان قوانين النشر الالكتروني تجرم الاعتداء على الاشخاص والمؤسسات بالنشر عبر الانترنت، لكنها لا تجرم وسائل التواصل الاجتماعي عند نشرها لمضامين مشوهة او فاضحة او للتحريض على العنف والتطرف اما لعدم اختصاص المكان او لعدم الادعاء بالحق الشخصي".

وتابع الشبول قائلا: "اصبحت مشكلة الصحافة والصحافيين تتعمق يوما فيوما، ليس من حيث اوضاعها الاقتصادية فحسب، بل ولسببين رئيسيين اخرين اولهما دخول الالاف من غير المؤهلين الى مهنة الاعلام خارج اطار القانون وتحت مسميات كثيرة، وثانيهما استخدام الدول والتنظيمات والافراد وسائل التواصل الاجتماعي في تنفيذ سياسات وحملات لا تستطيع تبنيها من خلال وسائل الاعلام".

ورأى "ان الفصل بين وسائل الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي تشريعيا، بات امرا ملحا اليوم"، داعيا الجامعات ومعاهد التعليم في عالمنا العربي للتركيز على هذا الجانب باعتباره استثمارا في المستقبل، ذلك ان الاعلام حق عام من حقوق الانسانية في المعرفة تكفله القوانين والتشريعات حول العالم، فيما التواصل الاجتماعي حق للافراد والجماعات فيما بينهم، دون ان يعني بالضرورة نشر محتوياته للعامة.

وقال " وضعنا وسائل الاعلام التقليدية امام وسائل التواصل الاجتماعي وكأننا خلطنا بين هذه الاخيرة والاعلام الرقمي الحديث بما يشمله من مواقع اخبارية هي اشبه بالصحف ووكالات الانباء وكذلك المواقع الالكترونية للمؤسسات والمدونات الشخصية ".

وختم الشبول بقوله "ان جزءا كبيرا من الامراض التي تعانيها السلطة الرابعة اليوم تأتي من ازدحام المنافسة غير المتكافئة اولا فيما بينها، من حيث ملكياتها من جهة، ومحدودية سوق الاعلان من جهة اخرى، وكذلك المنافسة غير المتكافئة ايضا ما بين وسائل الاعلام من جهة ووسائل التواصل الاجتماعي التي تملكها شركات اميركية عملاقة تمتد شرايين مداخيلها حول العالم باسعار رمزية لكنها تجمع منها المليارات فيما تتنافس وسائل الاعلام المحلية على ما يتبقى من سوق الاعلان".

وكان وزير الاعلام اللبناني ملحم رياشي اكد في كلمنه بافتتاح المؤتمر ان الحوار عمل دؤوب وشجاع ولكن يحتاج الى طرفين مختلفين يريدان الوصول الى قواسم مشتركة ويحترمان نقاط الاختلاف بينهما، "وما ينقصنا في هذا الشرق هو تحديد اسس الحوار".

وقال "علينا القيام بحوار اعلامي وغير اعلامي لتقديم الصورة الافضل عن شرق يمر بجلجلة كبيرة، مؤكدا الحاجة الى حوار حقيقي بين بعضنا البعض حول الانسان وحفظ ثروات منطقتنا وحماية انفسنا من الاختراق الاعلامي اليومي.

وقال" قضية القدس هي احدى القضايا التي تحتاج الى حوار مع الغرب لكي لا يبقى التضامن معها شكليا".

بدورها، قالت مديرة "الوكالة الوطنية للاعلام" اللبنانية لور سليمان في كلمتها "ان الاعلام الذي يلعب دورا أساسيا في الازمات يقوم بدور مفصلي في اظهار الحقائق، لتمكين القواعد والمشاركين في الحوار البناء لاستخراج الحلول الناجعة والمستدامة للمشاكل".

واضافت "ان الحوار، لا يقتصر على السياسة والاعلام فقط، بل يشمل كل القطاعات بما فيها الدين والاقتصاد ومواجهة الارهاب، مؤكدة على دور الاعلام الكبير في تعزيز هذا التواصل.

وقالت ان أهمية الاعلام لا تكمن في امتلاكه ومجاراة الآخرين في استخدامه وتوجيهه، وانما في كيفية استعماله وتوظيفه بشكل هادف وعلى نحو يجعله قادرا على التعبير الموضوعي عند تناول القضايا المختلفة، بحيث تكون وسائل الاعلام في إطار مرجعي كفيل بتوفير تغطية منهجية تتماهى مع قواعد الاعلام ونظرياته بعيدا عن العفوية والارتجال، "وربما هذا ما تفتقده، ويا للاسف، بعض وسائلنا الاعلامية، بعدما رهنت سياساتها وتطلعاتها بالتعايش مع متطلبات السوق الاعلانية بما يضمن لها ترويج سلعتها الاعلامية في أوسع إطار ممكن، لضمان وصولها بالتالي الى اكبر عدد من الجمهور".

وبينت ان "هذا هو الشيء الذي ربما اعطى المجال لحدوث ممارسات اعلامية خاطئة وضبابية أفرزت حالة من الضياع والارباك، اثارت الشكوك حول حقيقة دور وسائل الاعلام في الحياة العامة، وما اذا كانت تقوم بالفعل بتأدية رسالتها المفترضة والمطلوبة." واضافت "ان التعامل مع الاحداث ونشرها ومتابعة ما يجري منها، يجب ان يتم وفقا لضوابط مهنية ومعايير اخلاقية وانسانية وموضوعية تراعي ظروف المجتمع ومزاج الرأي العام، ما يعني ضرورة التوازن بين حق الجمهور في المعرفة، ومرجعيته الثقافية والاخلاقية والدينية باعتبار ان المعايير الفاصلة بين اعلام وآخر، هي في النهاية معايير مهنية واخلاقية، تجسد أطرا مرجعية يمكن الاستناد إليها في التمييز بين السلوك الايجابي والسلبي، وبالتالي التفريق بين ظواهر سلوكية مقبولة وأخرى مرفوضة." من جانبه، قال رئيس تحرير "جريدة اللواء" اللبنانية صلاح سلام في كلمته: "حقق النشر الالكتروني تواصلا واسعا وسريعا مع شرائح المتلقين خاصة في المغتربات.

واضاف ان لدى صحيفة اللواء تجربة في مجال الانترنت وتحقيق التواصل بشكل كبير مع المغتربين، مبينا ان النشر الالكتروني امن الوصول الى الاف الاشخاص الذي كان يستحيل الوصول اليهم بالوسائل الورقية وتحولت مواقع الصحف الالكترونية الى منتديات فكرية وثقافية، وحلقت بعيدا عن اعين الرقابة.

واضاف "من النتائج السلبية للنشر الالكتروني انه ادى الى خسارة وسائل الاعلام ايرادات مالية معينة نتيجة البث المجاني عبر الانترنت، فضلا عن انخفاض الدخل الاعلاني لبعض الصحف، واحتمال حصول اختراق للموقع احيانا مما قد يورط المطبوعة بمواقف هي بغنى عنها اذا لم يتم تدارك الموضوع بسرعة".

وقال رئيس المعهد السويدي في الاسكندرية بيتر ويدرود في كلمته ان "التحدي الاساسي امام الاعلام هو التصدي للشعبوية، ولا بد لوسائل الاعلام من نقل الوقائع بدل الاراء الشخصية والانفعالات.

واضاف ان دور الاعلام هو قول الحقيقة لان الدوامة المفرغة للتشدد، اذا ترسخت، لا يمكن وقفها، "ونحن مدعوون الى قول الحقيقة وحماية المؤسسات الدولية لحقوق الانسان والاصرار على بناء الثقة من خلال الحوار".



مواضيع ساخنة اخرى
إلغاء الدوار الثامن قريبا إلغاء الدوار الثامن قريبا
تفاصيل المساعدات الخارجية للأردن في 2017 تفاصيل المساعدات الخارجية للأردن في 2017
العراق:اعتقال متهمين بإدارة منزلين يستخدمان لإنتاج ادوية مزورة على انها اردنية العراق:اعتقال متهمين بإدارة منزلين يستخدمان لإنتاج ادوية مزورة على انها اردنية
مأزق التقاعد المبكر بالأردن...تصاعد النفقات يهدد مؤسسة الضمان الاجتماعي مأزق التقاعد المبكر بالأردن...تصاعد النفقات يهدد مؤسسة الضمان الاجتماعي
فيديو يوضح كيفية اصدار شهادة عدم محكومية الكترونيا فيديو يوضح كيفية اصدار شهادة عدم محكومية الكترونيا
الرمثا : سرقة 11 اسطوانة غاز من مركبة والأمن يبحث عن السارق الرمثا : سرقة 11 اسطوانة غاز من مركبة والأمن يبحث عن السارق
صورة : فتاة تفقد وعيها اثناء القيادة في شارع عمان السلط صورة : فتاة تفقد وعيها اثناء القيادة في شارع عمان السلط
منح المستثمرين الجنسية الأردنية والإقامة الدائمة بحالات محددة منح المستثمرين الجنسية الأردنية والإقامة الدائمة بحالات محددة
التربية : السماح لطلبة "التوجيهي" النظاميين اعادة الامتحان في المواد لغايات رفع المعدل التربية : السماح لطلبة "التوجيهي" النظاميين اعادة الامتحان في المواد لغايات رفع المعدل
التفاصيل الكاملة لمؤتمر وزير الاعلام محمد المومني .. والقرارات الحكومية الجديدة التفاصيل الكاملة لمؤتمر وزير الاعلام محمد المومني .. والقرارات الحكومية الجديدة
وفاة حدث واصابة آخر كانا يقودان مركبة في المفرق وفاة حدث واصابة آخر كانا يقودان مركبة في المفرق
موظفون في امانة عمان يعرضون شهاداتهم للبيع موظفون في امانة عمان يعرضون شهاداتهم للبيع
اليمن.. مسؤول أمني رفيع ينشق عن الحوثيين ويهرب للأردن اليمن.. مسؤول أمني رفيع ينشق عن الحوثيين ويهرب للأردن
قبول استقالة عصام الروابدة من الديوان الملكي قبول استقالة عصام الروابدة من الديوان الملكي
الأردن :  خبر خاص بالعاطلين عن العمل الأردن : خبر خاص بالعاطلين عن العمل
عمان : القبض على مطلوب "خطير" بحقه قضايا سرقة واغتصاب واختلاق الجرائم عمان : القبض على مطلوب "خطير" بحقه قضايا سرقة واغتصاب واختلاق الجرائم