قصة رفض أم كلثوم للأغاني القصيرة

تم نشره الجمعة 12 كانون الثّاني / يناير 2018 09:41 مساءً
قصة رفض أم كلثوم للأغاني القصيرة
ام كلثوم

المدينة نيوز :- اشتهرت كوكب الشرق أم كلثوم بالغناء الطويل من قصائد عامية وفصحى وحتى الزجل لجميع الشعراء والملحنين البارزين في عصرها كما كانت تحب البقاء طويلًا على المسرح إلا أن لفترات طويلة كانت الانتقادات تنهال عليها بفعل اشتهار الأغنية الخفيفة ذات الوقت القصير لكنها لم تكن تهتم بذلك.

أثناء زيارة كوكب الشرق أم كلثوم إلى لبنان التقى الكاتب الصحفي والإذاعي اللبناني الشهير جورج إبراهيم الخوري بها بكوكب الشرق أم كلثوم وأجرى معها حوارا لمجلة "الشبكة" تحدثت خلالها عن الأغاني والموسيقي والشعر إلا أنها ولأول مرة تحدثت عن الأغاني الطويلة.

يقول خوري: غضبت أم كلثوم من سؤال أسباب الأغنية الطويلة التي ربما تمتد إلى ساعتين فبعد سؤالها غضبت وألقت الشوكة وتركت الطعام أمامها لتقول: «شوف يا سيدي .. في الواقع لا ابني أغنية طويلة أنا أقدم للناس أغنية عادية لا تتجاوز مدتها العشرين دقيقة أو النصف ساعة وهذا الأمر تلمسونه في الأسطوانات لكن على المسرح يختلف الأمر».

وتضيف أم كلثوم: «على المسرح يختلف الأمر لأن هناك جمهورا وأنا أصبح ملكا لهذا الجمهور لا أسعى لتطويل أو تقصير بل الجمهور هو من يقول ما الذي يريد ويفرض علي ما يريده ولست أنا من يملي عليه، أنا أنشد مثلًا مقطعًا من أغنية معينة فيصفق الجمهور ويطلب الإعادة فإذا بي انزل عند رغبته وحتى إذا ما أكد لي موتي أمت».

وأكملت أم كلثوم حديثها غاضبة: «أجل .. أنا لا أسمح لأحد أن يناقشني في الغناء الطويل أسمح له فقط بأن يقول لي ما اذا كان اللحن جميلًا أو لا».