كوب شاي يفرق بين مصري وزوجته

تم نشره الثلاثاء 23rd كانون الثّاني / يناير 2018 11:22 مساءً
كوب شاي يفرق بين مصري وزوجته

المدينة نيوز :- قررت زوجة مصرية تعمل ربة منزل، إنهاء زواجها الذي دام لمدة عامين من ابن عمها الذي يعمل سائقا، والذي أنجبت منه طفلها الوحيد البالغ من العمر عام، وذلك لإدمان زوجها على تناول الشاي، وطلبه منها إحضاره له كل خمس دقائق.

وانقلب حياة الزوجة المصرية التي تدعى هيام وتبلغ من العمر 33 عاما مع زوجها والذي يدعى خالد ويبلغ من العمر 36 عاما، رأسا على عقب بعد إنجاب طفلهما، حيث اصبحت هيام تشعر كما لو كانت خادمة في منزلها، فتقضي يومها بين رعاية طفلها والشاي الذي تحضره لزوجها كل 5 دقائق.

وبحسب ما قالته هيام فإن زوجها اعتاد أن يطلب منها إعداد الشاي له كل خمس دقائق، بالرغم من وجود كوب آخر أمامه، وعندما كانت تخبره بذلك كان يجيبها بأن هذا الكوب لا يعجبه، وأنه عليها تنفيذ طلبه وإعداد كوب آخر له.

وأضافت أنها كانت تتحمل طلبات زوجها وسوء معاملته لها وصوته الذي دائما ما يرفعه عليها فقط من أجل الحفاظ على زواجها، إلى أن وجدته ذات يوم يقوم بتكسير أدوات المنزل لرفضها إعداد كوب شاي له.

وتابعت أنها حتى توقف زوجها عن تكسير باقي محتويات المنزل قامت بعمل الشاي له لتذهب بعد ذلك إلى منزل أسرتها وإخباره بما فعله معها، ليتركها زوجها يومين قبل أن يحضر إليها لإعادتها إلى المنزل.

وأردفت أنها رفضت العودة معه فما كان منه سوى أن تلفظ لها بكلمات غير لائقة، وأخبرها أنها خادمة بمنزله وكل ما عليها فعله هو طاعته، لتقرر إنهاء زواجها منه ورفع دعوى خلع ضده.