مذكرة تفاهم بين مؤسسة ولي العهد ومؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية

تم نشره الأربعاء 24 كانون الثّاني / يناير 2018 05:01 مساءً
مذكرة تفاهم بين مؤسسة ولي العهد ومؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية

المدينة نيوز :- وقعت مؤسسة ولي العهد اليوم الاربعاء في مكاتبها، مذكرة تفاهم مع مؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية.

ووقع الاتفاقيّة عن مؤسسة ولي العهد المدير التنفيذي بالوكالة نور أبو الراغب، وعن مؤسسة الأمير محمد بن فهد، الأمين العام الدكتور عيسى بن حسن الأنصاري.

ونصّت الاتفاقيّة التي تستمر ثلاث سنوات إلى تعزيز التعاون المشترك بهدف تقديم الخدمات التي تساعد في دعم الأمور التنموية وتعزيز العطاء، من خلال اعداد برامج لتطوير الشباب.

وقالت أبو الراغب "نرى في شراكة العمل هذه إضافة جديدة لسلسلة الجهود التي يتم بذلها على صعيد تنمية وتطوير مهارات الشباب، وسنعمل من خلال فرق العمل الفنيّة المشتركة على تفعيل مذكرة التفاهم وتحديد البرامج والمبادرات المشتركة التي سيتم العمل على تنفيذها".

وأضافت "نسعى في مؤسسة ولي العهد على تعزيز شراكاتنا مع مختلف المؤسسات المحليّة والاقليميّة والدوليّة لخدمة الشباب الذين يشكلون النسبة الأكبر في التركيبة السكانيّة ليس في الأردن فقط، بل في كل الدول العربيّة".

بدوره عبّر الأنصاري عن سعادته بشراكة العمل مع مؤسسة ولي العهد، مؤكدا أن هذه الشراكة ستكون رافدا مهما للشباب على المستويين المحلي والعربي.

وقدّم الأنصاري شرحا عن أعمال ومبادرات مؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية، داخل وخارج المملكة العربيّة السعوديّة، وطرق ترجمة رؤية العمل المتعلّقة بتنمية الشباب العربي، كما قدّم شرحا عن شراكات عمل المؤسسة مع نظيراتها العربيّة والدوليّة.

وعلى هامش اللقاء، زار وفد مؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية، جامعة الحسين التقنيّة، التي تم تأسيسها من قبل مؤسسة ولي العهد، بهدف تقديم تعليم يعزز من المهارات الأساسية والتخصصات الحيوية المطلوبة لسوق العمل في مجالات الهندسة التطبيقية، واستمعوا إلى شرح قدّمه رئيس الجامعة الدكتور لبيب الخضرا، بالإضافة إلى شرح قدمّه الطلاب عن أبرز المشاريع الريادية التي يتم العمل عليها الآن.

كما راز الوفد، مختبر التصنيع الرقمي Fablab التابع للمؤسسة، والذي يتم العمل عليه الآن ليكون الحاضنة للشباب الراغبين بتطوير أفكارهم وإبداعاتهم، كما سيكون منصّة عمل مثاليّة للأشخاص العاملين على تسجيل براءات اختراع ذات جدوى اقتصاديّة.

كما استمع الوفد لشرح قدمه فريق عمل مبادرة مسار الأردنيّة التابعة لمؤسسة ولي العهد، والهادفة لإطلاق أول قمر صناعي أردني مصغّر، تم تصميمه وتنفيذه بأيادي طلاب هندسة أردنيين، وتحت إشراف عدد من الأكاديميين الأردنيين.

يذكر أن مؤسسة ولي العهد التي تم إقرار قانونها عام 2015، جاءت لتنفيذ رؤية سمو الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، ولي العهد، في تقديم الدعم للشباب الأردني، وتعمل ضمن استراتيجية عمل تركّز على ثلاثة محاور، هي، المهارات والابتكار والريادة، القيادة والتميز الشبابي، والعطاء والخدمة المجتمعيّة. أما مؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية فهي مؤسسة خيرية ذات بعد إنساني تركز على الأمور التنموية الإنسانية والأعمال الخيرية من خلال تنفيذ عدد كبير من البرامج والنشاطات وتعمل على إيجاد حلول إبداعية لمشاكل إنسانية.بترا