شوهوا وجهه لأنه أراد الزواج بامرأة بيضاء

تم نشره الجمعة 26 كانون الثّاني / يناير 2018 07:26 مساءً
شوهوا وجهه لأنه أراد الزواج بامرأة بيضاء
الشاب

المدينة نيوز :- تظهر صورة نشرتها الشرطة الأميركية رجلاً من ذوي البشرة السوداء تعرض للضرب لأنه يريد الارتباط بامرأة بيضاء.

وتعرض دارين غلوفر البالغ من العمر 44 عاماً للضرب، بعد أن قرر الزواج من صديقته البيضاء داخل السجن، حيث يقضيان العقوبة.

وقال غلوفر إنه تعرض للضرب من قبل ضابط التصحيح مايكل باكستر (49 عاماً)، في معهد أبالاشي للإصلاح في سنيادس، فلوريدا، خلال يوليو 2015.

وكان الضابط يخبر العروس المرتقبة، شانون واتس بأن السجين "ليس بحاجة إلى الزواج من امرأة بيضاء".

مضيفا: "يجب أن يبقى في الحبس إلى الأبد".