ديموقراطية التماسيح !

تم نشره الأحد 28 كانون الثّاني / يناير 2018 12:13 صباحاً
ديموقراطية التماسيح !
خيري منصور

قرأنا  كثيرا عن دموع التماسيح، واخيرا عرفنا ان تلك الدموع لا يذرفها التمساح حزنا على الضحية بل هي نشاط بيولوجي له دور في عملية تسهيل الهضم، لكن ما  لم نسمع به من قبل هو ديموقراطية التماسيح، التي تتلخص في مقايضة بين التمساح والطيور الصغيرة او ما يسمى في لغتنا بُغاث الطير ، فالتمساح بعد ازدراد الفريسة وسحقها بفك منشاري مشحوذ كالسكين يتبقى شيء منها بين اسنانه وهو امر يزعجه لهذا يفتح فمه كي يتيح للطيور الصغيرة الجائعة ان تلتقط ما تيسر من البقايا، لكنها ليست معاهدة بحيث يلتزم كل من الطرفين بحصته من الضحية، وما من ضمانة للطيور المسكينة بأن يبقى التمساح مفتوح الفم كما لو انه يتثاءب ، وقد يطبق فكيه على نحو مفاجىء فتتحول الطيور الى ما يشبه الطحين !
والديموقراطية في التاريخ ومنذ منشئها الاغريقي قبل اكثر من الفي عام تحولت الى عجينة رخوة يعاد تشكيلها في كل مرة حسب الطلب ، والطلب مرتبط جذريا بأنماط الانتاج السائدة، لهذا تعددت اشكالها وتعددت الوانها وحجومها وهناك من رأوا بها تقسيم الغنائم بينهم وبين النفسهم على طريقة الاقطاعي الذي كان يدفع الضريبة لنفسه فيأخذ من جيبه نقودا ويحشوها في صدر عباءته، وهذا ما عبّرت عنه المقولة الموروثة بشيء من السخرية « من الجيب للعب « او من الجيب الايمن للجيب الايسر !
وقد جرب العرب المعاصرون او بمعنى ادق المعصورون حتى آخر قطرة ديموقراطيات من طراز غير مسبوق ومنها ديموقراطية الشقاء وتوزيع البؤس بعدالة ومنها ما يذكرنا بتلك الحكاية عن قائد منتصر في حرب، طلب من احد مساعديه توزيع الغنائم بالعدل، وكذلك السبايا  فقام الرجل بالمهمة وقال لسيده هذه السبية الصبية لك في الصباح وتلك لك في الظهيرة والثالثة في المساء حتى وصل الهزيع الاخير من الليل .
اخيرا، بل اولا الديموقراطية ليست قبعة او وجبة سياسية مجانية لأنها كالحرية تماما تؤخذ ولا تُعطى !!

الدستور 2018-01-28



مواضيع ساخنة اخرى
بعد يومين من الشغب .. عودة الاوضاع الى طبيعتها في عجلون بعد يومين من الشغب .. عودة الاوضاع الى طبيعتها في عجلون
بالصور : حريق سيارة تابعة لصندوق المعونة الوطنية في عجلون بالصور : حريق سيارة تابعة لصندوق المعونة الوطنية في عجلون
اليمن : احباط تهريب كميات كبيرة من نباتات مخدرة الى الاردن اليمن : احباط تهريب كميات كبيرة من نباتات مخدرة الى الاردن
الغـذاء والـدواء تحذر من منتج غير مجاز في الاردن الغـذاء والـدواء تحذر من منتج غير مجاز في الاردن
ترجيح تشغيل 100 حافلة عمومية بعمان الشهر المقبل ترجيح تشغيل 100 حافلة عمومية بعمان الشهر المقبل
توضيح : صورة الملكة والأميرتين سلمى وايمان في عمان وليس في النمسا توضيح : صورة الملكة والأميرتين سلمى وايمان في عمان وليس في النمسا
فلحة بريزات : عن الأردن وذوي القربى والأنساب وعاليات الأكعاب فلحة بريزات : عن الأردن وذوي القربى والأنساب وعاليات الأكعاب
شمعون آران : الاردن رفض المشاركة في بطولة باسرائيل شمعون آران : الاردن رفض المشاركة في بطولة باسرائيل
تشييع جثمان الشهيد العتوم في مسقط رأسه بمدينة سوف تشييع جثمان الشهيد العتوم في مسقط رأسه بمدينة سوف
بالصور .. وسط حشد مهيب :   تشييع  جثمان الشهيد الملازم أول احمد محمود فياض الجالودي بالصور .. وسط حشد مهيب : تشييع جثمان الشهيد الملازم أول احمد محمود فياض الجالودي
غنيمات :انفجارات السلط  من مخلفات خلية الفحيص الارهابية غنيمات :انفجارات السلط من مخلفات خلية الفحيص الارهابية
الحكومة تفوض منازل حي جناعة لساكنيها بمتابعة من النائب خوري - وثيقة الحكومة تفوض منازل حي جناعة لساكنيها بمتابعة من النائب خوري - وثيقة
تفاصيل رسمية حول حادثة لغم السلط تفاصيل رسمية حول حادثة لغم السلط
شاهدوا الفيديو والصور: 3 وفيات ضحايا انفجار السلط بينهم رجلا امن و10 إصابات شاهدوا الفيديو والصور: 3 وفيات ضحايا انفجار السلط بينهم رجلا امن و10 إصابات
تغريدات  الرفاعي وجودة ضد مروان المعشر .. تفاصيل تغريدات الرفاعي وجودة ضد مروان المعشر .. تفاصيل
تعيمم  من التربية على مدارس بشأن الطابور الصباحي تعيمم من التربية على مدارس بشأن الطابور الصباحي