سوريا: قصف تركي مكثّف لتأمين توغل بري في عفرين

تم نشره الأحد 28 كانون الثّاني / يناير 2018 11:50 صباحاً
سوريا: قصف تركي مكثّف لتأمين توغل بري في عفرين
قوات تركية قرب الحدود مع سوريا (إ ب أ)

المدينة نيوز :- أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الأحد، بأن تركيا كثّفت قصفها الجوي والمدفعي في عفرين التي يسيطر عليها المسلحون الأكراد في شمال غرب سوريا، لتأمين غطاءٍ لتوغل قواتها البرية والمسلحين السوريين الذين تدعمهم براً داخل المنطقة.

وأطلق الجيش التركي في مطلع الأسبوع الماضي، عملية للقضاء على "الإرهابيين" في عفرين، لإقامة منطقة آمنة بعمق 30 كيلومتراً في شمال سوريا.

وتجدر الإشارة إلى أن تركيا تعتبر المسلحين الأكراد في سوريا فرعاً لـ"حزب العمال الكردستاني" الذي ينشط في مناطق بجنوب شرق تركيا، وتصنفه أنقرة منظمة إرهابية انفصالية.

ووفق المرصد، طال القصف التركي مناطق في قرية قده حسن وناحية راجو وقسطل جندو، وسط اشتباكات عنيفة على محاور في تلال بمنطقة راجو.

وأوضح المرصد أن القوات المشاركة في العملية التي أسمتها تركيا "غصن الزيتون" تحاول التقدم للتوغل إلى عمق منطقة عفرين، وسط عمليات صد واستماتة من قبل القوات الكردية لمنعها من التقدم.

في غضون ذلك، أفادت رئاسة الأركان التركية اليوم الأحد بارتفاع عدد "الإرهابيين" الذين حيدتهم في إطار عملية عفرين إلى 484 مسلحاً.

وأكدت رئاسة الأركان في بيان، أن مقاتلات تركية استهدفت ليلة أمس مواقع للمسلحين في عفرين، ودمرت مستودعات أسلحة وملاجئ لهم.
المصدر :24 - د ب أ