"الشراء الموحد" تحقق أكثر من 5ر3 مليون دينار وفورات مالية

تم نشره الأحد 28 كانون الثّاني / يناير 2018 02:59 مساءً
"الشراء الموحد" تحقق أكثر من 5ر3 مليون دينار وفورات مالية

المدينة نيوز:- قال مدير عام دائرة الشراء الموحد الدكتور نزار مهيدات ان الدائرة حققت وفرا على خزينة الدولة من فاتورة الدواء بقيمة وصلت مليونين و100 الف دينار، وايرادا مباشرا بقيمة مليون ونصف المليون دينار كبدلات رسوم وغرامات تأخير.

واضاف في لقاء مع وكالة الانباء الاردنية (بترا)، ان التوجيهات الملكية السامية بإلغاء الزيادة على ضريبة الادوية "اسهمت في الحفاظ على قيمة عطاء الادوية للجهات المشتركة بالشراء الموحد وفق الاسعار والكلف الاعتيادية".

واشار الى إن الدائرة حققت العام الماضي اعلى قيمة شرائية بلغت قيمتها 117 مليون دينار، وارتفعت المجموعات الدوائية المعتمدة للشراء من الدائرة من 16 الى 18 مجموعة دوائية بالعطاء المخصص.

ولفت الى ان حجم التسديد من قيمة عطاء العام الماضي للأدوية وصل الى 107 ملايين دينار من اصل 117 مليون دينار، مبينا ان الدائرة سددت في آخر اربعة اشهر ما قيمته 84 مليون دينار من قيمة العطاء الفعلي، وأن قيمة العجز تسدد أولا بأول وفق اولويات التوريد وقيمة الفاتورة المتأخرة .

واوضح ان اغلب المشكلات التي تواجه عمل الدائرة ترتبط بالمؤسسات الشريكة وآليات عملها، من اهمها التأخر في تزويد الدائرة بالاحتياجات الفعلية، وعدم دقة التقديرات من قبل تلك المؤسسات الامر الذي يؤخر طرح العطاء، وبدأت الدائرة تنفيذ فكرة تدوير الادوية بهدف سد العجز الدوائي لدى بعض الجهات من مخصصات مؤسسات اخرى يتوافر لديها زيادة كميات من الدواء وفق العطاء المنفذ.

واشار الى تشكيل لجنة مختصة في الدائرة ستعمل على اعادة دراسة التقديرات واحتياجات الجهات الشريكة وفقا لطلباتها في آخر 5 سنوات بهدف الوصول الى رقم اقرب للدقة بطلب الدواء عند طرح العطاء الموحد، مبينا ان الدائرة تملك صلاحية زيادة طلبيات العلاج بنسبة 35 بالمائة في حالات الضرورة وتنفيذا لأمر المخزون الاستراتيجي.

واقترحت الدائرة ايضا وفق مديرها لتجنب مشكلات التوريد والتخزين "ان تورد الادوية وفق العطاء على دفعات مختلفة الزمن والكميات الامر الذي سيحل في حال تنفيذه مشكلة التخزين وتوفير الدواء على مدى العام لمختلف المؤسسات المشتركة بالعطاء.

كما تطمح الدائرة الى تنفيذ عدة مشروعات لتحقيق اهدافها في تنظيم عملية شراء الأدوية وتطبيق معايير ومواصفات موحَّدة لعمليات الشراء منها مشروع أتمتة شراء الادوية، وتفعيل الشراء الدولي المباشر في الحالات الطارئة لسد احتياجات نقص الادوية وتجنبا لاحتكار الادوية وبما يسهم في خفض الكلفة الشرائية للأدوية والمستلزمات الطبية، وتعزيز ثقة المواطنين بالدواء المتداول.

وقال، ان الدائرة تسعى للارتقاء بأعمالها لتحقيق قيمة شرائية عالية وتحسين شروط العطاءات لتوفير دواء آمن وبأرخص الاسعار، منوها الى ان ذلك يتطلب تعاون كافة الجهات الشريكة والمشتركة في العطاء الموحد.