الفايز يثمن مواقف الملك الشجاعة تجاه قضايا الوطن والامة

تم نشره الأربعاء 31st كانون الثّاني / يناير 2018 02:20 مساءً
الفايز يثمن مواقف الملك الشجاعة تجاه قضايا الوطن والامة
رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز

المدينة نيوز:- ثمن رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز، مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني، الشجاعة والكبيرة تجاه قضايا امتنا العربية والاسلامية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية وحرص جلالته الدائم على تمكين الشعب الفلسطيني من اقامة دولته الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشرقية.

وقال، لقد تعودنا من جلالة الملك على المواقف الصلبة والشجاعة التي لا تقبل المساومة او المهادنة سواء المتعلقة بمواقفنا ومبادئنا الوطنية الراسخة والثابتة، او بقضايا امتنا، وهذا ما اشار اليه جلالته بوضوح تام امام طلبة الجامعة عندما قال "ساومونا على موضوع القدس مقابل التخفيف عنا" فجلالته يرفض الابتزاز، وهو على الدوام منحاز لقضايا امتنا العادلة مهما كانت النتائج والكلف المترتبة على هذه المواقف العروبية.

واشاد الفايز بمختلف المضامين التي وردت في كلمة جلالة الملك عبدالله الثاني خلال لقائه امس في الجامعة الاردنية طلبتها،حينما اكد اعتزازه وحرصه عليهم، وايمان جلالته بتميز شبابنا الاردني وقدرتهم على مواصلة عملية البناء والتحديث، وتأكيد جلالته ايضا على صون الحريات العامة وتعزيزها في اطار المسؤولية الاخلاقية والمجتمعية، فالإساءات التي تنشر على مواقع التواصل الاجتماعي مرفوضة وغير مقبولة ، وهي خط احمر بالنسبة لجلالة الملك ويرفض السكوت عليها.

لقد اكد جلالته حرصه على مواصلة الاصلاح الشامل برغم التحديات الكبيرة المحيطة بنا والصراعات والازمات في المنطقة، ودعا الى تنمية الحياة الحزبية، وطالب الاحزاب بالاندماج لتكون ممثلة للجميع ولديها المقدرة على الوصول للبرلمان لتشكيل الحومات البرلمانية الحزبية البرامجية.

واضاف، ان جلالة الملك وخلال لقائه طلبة الجامعة لم يغب عن باله الصعوبات المعيشية التي تواجه المواطنين، وحرصه على توفير الحياة الكريمة لهم، لهذا اعاد جلالته التأكيد على ضرورة حماية الطبقة الفقيرة، وتوسيع الطبقة الوسطى، في اي اصلاحات مالية واقتصادية تنفذ، لأن جلالته يدرك حجم العبء الكبير الذي يعاني منه المواطن بسبب الصعوبات الاقتصادية التي تواجهنا، ولهذا جاءت مكرمة جلالته بوقف فرض الضريبة على الدواء.

ولأن جلالته همه الاول والاخير الوطن والمواطن، فقد اكد اهمية محاربة الفساد والواسطة والمحسوبية حتى يشعر المواطن بأن حقوقه مصونة، وان الكفاءة والعطاء للوطن هي الاساس، ولهذا طالب جلالته المؤسسات المختلفة بالعمل على التغيير من داخلها لتنظيفها من العناصر المعطلة و وفق بترا.

وأشار الفايز الى ان جلالته يملك الايمان العميق بالمستقبل الافضل للأردن، حينما اشار الى ان "التحديات التي تواجهنا لن تثنينا عن القيام بدورنا القومي والانساني ولن تثنينا عن مواصلة الاصلاح وعملية البناء، وتحويل التحديات الى فرص للبناء رغم قلة مواردنا، فالأردن اليوم يحظى باحترام الجميع، وموقعه على خريطة العالم اكبر من حدوده".



مواضيع ساخنة اخرى