ستينجر ترفع سقف المواجهة الروسية- الأمريكية

تم نشره الثلاثاء 06 شباط / فبراير 2018 01:15 صباحاً
ستينجر ترفع سقف المواجهة الروسية- الأمريكية
حازم عياد

يبدو ان الروس على قناعة بأن الفيدرالية الامريكية زودت المعارضة السورية بصواريخ مضادة للطائرات من طراز ستينجر- فيربا، وان الهدف من وراء ذلك رفع كلفة الوجود الروسي في سوريا واعاقة قدرتها على فرض حل سياسي، في المقابل اكدت انقرة ان الصاروخ الذي تم اغتنامه من وحدات الحماية الكردي من طراز ستينجر - فيربا وان الجهة المزودة هي الفيدرالية الامريكية على الارجح ما يعني ان واشنطن متورطة.
التلميحات والتصريحات تشير الى ان المواجهة في سوريا ستأخذ منحى جديدا؛ فأمريكا باتت اكبر مزود للسلاح في سوريا لمختلف الفصائل، بل ان الروس يتهمون واشنطن وبطريقة غير مباشرة بتزويد الطائرات من دون طيار بدائية الصنع التي هاجمت قاعدة حميمين بتقنيات عالية تسمح بتوجيهها عبر الاقمار الصناعية.
المنحى الجديد للصراع ما زال يتشكل ببطء على وقع مؤتمر سوتشي والمعارك الدائرة في عفرين وادلب والمترافقة مع تلميحات بإمكانية شن واشنطن هجمات على القوات التابعة للنظام السوري لاستخدام الاسلحة الكيميائية؛ بمعنى ان الفيدرالية الامريكية باتت اكثر نشاطا وحضورا في الحرب الدائرة في سوريا واكثر نزوعا للتورط.
النشاط الامريكي الجديد يوفر للعديد من الاطراف فرصا جديدة لتسخين الجبهات وتحسين شروط التفاوض في الوقت الذي تسعى فيه امريكا الى مجرد استنزاف روسيا واعاقة نشاطها السياسي والعسكري، كما انها تسعى الى رفع الكلف على تركيا؛ ما يفتح الباب للسؤال عن الاجراءات المضادة الممكن ان تتبعها روسيا في الساحة السورية وغيرها من ساحات الحرب التي تتورط فيها امريكا وهي كثيرة كأفغانستان.
روسيا لا تظهر نزعة للدخول في مساومات مع واشنطن وهي معنية اكثر من ناحية استراتيجية بالتعاون مع الترك والايرانيين والعرب مستقبلا وتمرير صيغتها في سوتشي للحل؛ نزوع يعيقه الى حد كبير الهجمات الوحشية التي تشنها على السوريين؛ ما يتطلب منها إحداث تعديلات مهمة في تعريفها للحرب الدائرة في سوريا وطبيعة الخصم المستهدف الممثل بالفيدرالية الامريكية لا المعارضة السورية؛ فروسيا قادرة على تقديم تنازلات معقولة ومقبولة للمعارضة السورية والتوقف عن الهجمات الوحشية على المدنيين للوصول الى حل يضمن مصالحها في حين ان المساومة مع امريكا لن تحقق لها شيئا يذكر بل ستزيد روسيا ضعفا وهشاشة.
لا يختلف تقييم العرب والترك وعلى رأسهم المعارضة السورية للنفوذ الامريكي المتغلغل في المنطقة عن التقييم الروسي؛ اذ لا يقارن النفوذ الروسي البتة بالنفوذ الامريكي من حيث الحجم او الخطر الوجودي الذي يمثله؛ فالنفوذ الامريكي يعد تهديدا استراتيجيا عميقا اشد خطورة من النفوذ الروسي المقتصر على قاعدة حميمين؛ في حين ان امريكا تغلغل نفوذها السياسي والعسكري والاقتصادي ليشمل كل مناحي الحياة، معززا بارتباط عضوي بالوجود الصهيوني المدمر والمهدد للهوية الحضارية للمنطقة باستبدال هوية صهيونية ممسوخة به؛ ما يجعل العرب اقرب للتفاهم مع موسكو من واشنطن مستقبلا.
بالنسبة للعرب والترك وحتى الايرانيين المذعورين من واشنطن، فإن الدور الامريكي يمكن استثماره في تحسين شروط المواجهة في سوريا وتحفيز روسيا لبحث عن حل سياسي واقعي ولعب دور ايجابي في معادلة التوازن الدولي والاقليمي.
بالنسبة لروسيا فإن المعركة بالتأكيد لن تقتصر على سوريا؛ اذ ستجد موسكو ساحات عالمية مفتوحة تعينها على تسديد الفاتورة المتعاظمة لواشنطن، وخصوصا في افغانستان، علما بأن هناك اتهامات امريكية مبطنة لروسيا بأنها تقدم دعما لحركة طالبان عبر وسيط ثالث فيما عرف بالكتيبة الحمراء» red unit» هي مواجهة لا يمكن فصلها عن السياق الدولي للمواجهة الصينية الروسية مع امريكا.
ختاما فإن المواجهة الروسية الامريكية في سوريا امتد سقفها ليطال طائرات سوخوي 25؛ فهل سيمتد في افغانستان ليطال طائرات اف 16 الامريكية؛ هذا ما سننتظر الاجابة عنه في الاسابيع او الاشهر القليلة القادمة؛ فتعديل روسيا لمواقفها من المعارضة السورية يحتاج مساومات طويلة اما المواجهة والرد على واشنطن فتعد اكثر الحاحا لموسكو من اي شيء آخر الان؛ امر جيد؛ فهذه ببساطة لعبة الحرب والسياسة.

السبيل 2018-02-06



مواضيع ساخنة اخرى
بيان للاخوان المسلمين في الاردن حول الاوضاع الاقتصادية والحراك ( نص البيان ) بيان للاخوان المسلمين في الاردن حول الاوضاع الاقتصادية والحراك ( نص البيان )
تورط 12 موظفا على خلفية قضية فلاتر الكلى تورط 12 موظفا على خلفية قضية فلاتر الكلى
هذه اسباب وجود صور خامنئي وسليماني على جدران  سجن السلط القديم (صور) هذه اسباب وجود صور خامنئي وسليماني على جدران سجن السلط القديم (صور)
تكفيل الاعلامي محمد الوكيل وربيحات تكفيل الاعلامي محمد الوكيل وربيحات
إعلام: لقاء سري إسرائيلي أردني لبحث مشروع "قناة البحرين" إعلام: لقاء سري إسرائيلي أردني لبحث مشروع "قناة البحرين"
%19 من الأردنيين يرغبون بالهجرة "بشكل دائم" %19 من الأردنيين يرغبون بالهجرة "بشكل دائم"
عطية : لماذا جاء تعميم ابو البصل بمنع مكبرات الصوت سرياً وبدون علم مجلس الوزراء-وثيقة عطية : لماذا جاء تعميم ابو البصل بمنع مكبرات الصوت سرياً وبدون علم مجلس الوزراء-وثيقة
مجلس الوزراء يقرّ مشروع قانون معدِّل لقانون الجرائم الإلكترونيّة مجلس الوزراء يقرّ مشروع قانون معدِّل لقانون الجرائم الإلكترونيّة
مدعي عمان يوقف الاعلامي محمد الوكيل مدعي عمان يوقف الاعلامي محمد الوكيل
سجن صاحب محل قام بتقبيل طفلة سجن صاحب محل قام بتقبيل طفلة
بالفيديو- الكرك : سائق متهور يقود حافلة عكس السير وبسرعة كبيرة بالفيديو- الكرك : سائق متهور يقود حافلة عكس السير وبسرعة كبيرة
بالفيديو : البكار يشكو الدوريات الخارجية للحكومة ولمجلس النواب بالفيديو : البكار يشكو الدوريات الخارجية للحكومة ولمجلس النواب
الرزاز  : الحكومة لن تتأخر بإصدار العفو العام الرزاز : الحكومة لن تتأخر بإصدار العفو العام
بالصور .. عمان :  وفاة واصابة اثر اصطدام سيارة بجدار منزل بالصور .. عمان : وفاة واصابة اثر اصطدام سيارة بجدار منزل
القبض على شخصين ضربا عجوزا في اربد القبض على شخصين ضربا عجوزا في اربد
"عادة التقبيل": الموت يتسلل في هيئة الحب "عادة التقبيل": الموت يتسلل في هيئة الحب