أب يعاقب ابنه بـ "كي" أعضائه

تم نشره الثلاثاء 06 شباط / فبراير 2018 09:06 صباحاً
أب يعاقب ابنه بـ "كي" أعضائه
المدينة نيوز:- في واقعة مأساوية، غاب فيها الوعي التربوي، عاقب أب طفله الصغير بـ "كي" أعضائه بعد تعرضه إلى التحرش على الرغم من أنه المجني عليه!
هذا ما كشفه الدكتور حسين الشمراني، استشاري السلوك والتوحد في المستشفى التخصصي بالرياض، حيث قدِمَ إليه أبٌ للمشورة بعد قيامه بـ "كي" أعضاء ابنه الحساسة عقاباً له على تعرضه إلى التحرش الجنسي.
وقال الشمراني: "الأب أهمل الرقابة على ابنه الصغير، فتعرض إلى التحرش الجنسي من أبناء جيرانه المراهقين". وأضاف أنه "بدلاً من الاعتراف بخطئه، قرر أن يعالج المشكلة بكي أعضاء ابنه الحساسة بالنار". وفقاً لـ "عاجل".
وتابع "جاء طالباً نصيحتي". ونوَّه إلى أن مثل هذا العقاب يعمِّق المشكلة بدلاً من القضاء على آثارها التي تبقى راسخة في أعماق الطفل، مؤكداً أن هناك أخطاء من جانب الآباء في التعامل مع مثل هذه الحالات، حيث يقوم بعضهم بمعاقبة الضحية حتى لا تتعرض إلى مثل ذاك الفعل مجدداً، بينما يفضِّل آخرون الصمت، وفي كلتا الحالتين يبقى الطفل، سواء أكان ذكراً أو أنثى، متأثراً بما حدث.
وشدد على ضرورة العلاج الكامل للضحية لا الاكتفاء بعقابها عبر اللجوء إلى المختصين لتقييم آثار التحرش، ومن ثم إنقاذ المتحرش به وحمايته، موصياً الأهالي بعدم ترك أبنائهم مع الغرباء، وبشكل خاص مع السائقين.
 


مواضيع ساخنة اخرى