شتاينماير ينتقد الخطاب الحمائي للولايات المتحدة

تم نشره الأربعاء 07 شباط / فبراير 2018 01:01 مساءً
شتاينماير ينتقد الخطاب الحمائي للولايات المتحدة
الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير

المدينة نيوز :- انتقد الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، خلال زيارته لطوكيو اليوم الأربعاء، الاتجاهات نحو الحمائية والانعزالية لولايات المتحدة الأمريكية.

وقال شتاينماير أمام مراسلين أجانب في العاصمة اليابانية طوكيو: "إننا لا نرى تحديات أمام النظام الليبرالي العالمي فقط عند النظر إلى قوى مثل الصين وروسيا، وإنما نراها أيضاً في دول غربية، في الولايات المتحدة وفي أجزاء من أوروبا أيضاً".

وأكد شتاينماير في خطابه أن "العام الماضي اتسم بالخطاب الحمائي والانعزالي في الولايات المتحدة"، لافتاً إلى أنه لهذا السبب من المهم أن تتكاتف الدول التي ترغب في الدفاع عن المؤسسات الدولية، وأن تتبنى قيماً مشتركة في سياسة المناخ مثلاً وفي منع نشوب الصراعات وكذلك في التجارة الحرة.

وقبل أيام قليلة من بدء الألعاب الأوليمبية الشتوية في كوريا الجنوبية، حذر شتاينماير من المبالغة في تقدير إشارات التقارب بين الكوريتين الشمالية والجنوبية، وقال إنها "إشارة صغيرة لإحراز تقدم" بأن يدخل الرياضيون من الكوريتين الشمالية والجنوبية تحت علم موحد إلى الاستاد.

وتابع الرئيس الألماني قائلاً: "ولكنني على قناعة تامة أنه يتعين علينا ألا نستسلم لأوهام غير واقعية"، لافتاً إلى أن نظام الحكم في كوريا الشمالية لا يزال يرغب في الاستعانة بترساناته النووية للردع وكوسيلة لترويع المواطنين في شرق آسيا.

وأشار شتاينماير إلى المفاوضات مع إيران بشأن عدم انتشار الأسلحة النووية.

وأوضح أنه على الرغم من أن هناك اختلافات متعددة بين إيران وكوريا الشمالية، فإن هناك درس مهم تم تعمله من المفاوضات، وأوضح "يمكن النجاح في السيطرة على انتشار الأسلحة النووية والتعاون مع الأنظمة الحاكمة التي تنتهك القواعد الدولية، فقط إذا تكاتف المجتمع الدولي".

وأكد أن ذلك ليس ممكناً دون تكاتف روسيا والصين والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي.

يشار إلى أن شتاينماير التقى بالإمبراطور الياباني أكيهيتو، وتم استقباله مع زوجته إلكه بودنبندر من جانب الإمبراطور والامبراطورة ميتشيكو في القصر الإمبراطوري في طوكيو في وقت سابق اليوم الأربعاء.

وكان شتاينماير وصل أمس الثلاثاء إلى العاصمة اليابانية واستقبله رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بمراسم عسكرية، ودعا خلال لقائه مه آبي أمس لتطبيق العقوبات المفروضة ضد كوريا الشمالية بصرامة ومواصلة الضغط عليها في ظل التهديد النووي الناتج عنها.

وقال: "إننا مقتنعون بأن الحوار مع كوريا الشمالية لن يؤدي إلى تحقيق الهدف إلا إذا ظل مقروناً بممارسة أكبر ضغط ممكن عليها من خلال عقوبات".

ومن المقرر أن يتوجه شتاينماير بعد ذلك إلى كوريا الجنوبية، حيث يشارك هناك في افتتاح الألعاب الأولمبية الشتوية يوم الجمعة.

وسيلتقي الرئيس الألماني مع نظيره الكوري الجنوبي مون جاي إن غداً الخميس.
المصدر : د ب أ