الملكية الأردنية تستكمـل حملتها الرمضانية

تم نشره الأربعاء 13 حزيران / يونيو 2018 05:11 مساءً
الملكية الأردنية تستكمـل حملتها الرمضانية
الملكية الاردنية - ارشيف

المدينة نيوز:- رعت الملكية الأردنية إحدى "موائد الرحمن" التي تقيمها تكية أم علي يومياً خلال الشهر الفضيل بمقرها الرئيس بعمان في إطار مسؤولية الملكية الأردنية الوطنية المجتمعية وسعيها لدعم جهود الخير في المملكة.

وشارك فريق من متطوعي الملكية الأردنية في تقديم وجبات الإفطار الساخنة لأكثر من 1600 صائم وصائمة من الأفراد والأسر المحتاجة وأطفالهم.

وكانت الملكية الأردنية أبرمت منذ بداية شهر رمضان الحالي اتفاقية شراكة وتعاون مع تكية أم علي تكفلت بموجبها بإطعام 50 أسرة محتاجة لمدة عام كامل، بتوفير الدعم الغذائي المستدام للأسر المنتفعة من تكية أم علي في مختلف أنحاء المملكة من خلال طرود غذائية تصلها شهرياً، حيث وزع موظفو الشركة في وقت سابق الطرود الغذائية على الأسر الأشد فقراً.

كما اقامت مأدبتي إفطار لمئات من الأطفال الأيتام الذين ترعاهم مراكز رعاية إجتماعية مختلفة في المملكة، حيث دعت الشركة 200 طفل يتيم إلى مأدبة إفطار في متحف الأطفال/ الأردن، ومأدبة أخرى نظمتها لـ100 طفل يتيم في أحد مطاعم العاصمة.

وأعرب المدير العام/ الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية ستيفان بيشلر عن سعادته بمشاركة موظفي الشركة بمبادرات الخير المختلفة، ما يعكس الدور الإيجابي والتكافل المجتمعي الذي يتميز به أبناء المجتمع الأردني الواحد، مؤكداً مواصلة دعم مساعي تكية أم علي في مكافحة الفقر وتحقيق الأمن الغذائي المستدام للأسر المحتاجة تجسيداً للدور الوطني للملكية الأردنية والتزامها بالمساهمة في خدمة المجتمع.

وعبر مدير عام تكية أم علي سامر بلقر عن شكره للملكية الأردنية على تعاونها مع جمعية تكية أم علي، مقدراً دعمها لبرامجها وأنشطتها، ومشاركة متطوعين من الشركة في مختلف الفعاليات، مثمناً مساهمة الملكية الأردنية في برنامج الدعم الغذائي المستدام للأسر المحتاجة طوال العام، مشيراً إلى أن تكية أم علي تؤمن بأهمية الشراكة مع مؤسسات القطاع الخاص، ما يُسهم في تحقيق رؤيتها المتمثلة بالوصول إلى أردنٍ خالٍ من الجوع عن طريق توفير الدعم الغذائي للأسر المنتفعة التي تعيش تحت خط الفقر في جميع أنحاء المملكة.

وتوفر تكية أم علي حالياً الدعم الغذائي المستدام لــ30 الف أسرة محتاجة ومعتمدة تقع تحت خط الفقر الغذائي في محافظات المملكة، من خلال الطرود الغذائية الشهرية والتي تحتوي على 22 مادة غذائية تفي بمتطلبات الأسرة الغذائية شهرياً على مدار العام .

(بترا)



مواضيع ساخنة اخرى