نقيب المهندسين: الأردنيون شركاء في الدفاع عن المواطن و متساوون في الانتماء والوطنية

تم نشره الأحد 16 أيلول / سبتمبر 2018 04:17 مساءً
نقيب المهندسين: الأردنيون شركاء في الدفاع عن المواطن و متساوون في الانتماء والوطنية
نقيب المهندسين الأردنيين المهندس احمد سمارة الزعبي

المدينة نيوز:- قال نقيب المهندسين الأردنيين المهندس احمد سمارة الزعبي، إن الوطن يمر اليوم بظروف استثنائية شائكة ومعقدة، وتحديات خارجية و داخلية مشدداعلى أن ارتفاع نسب البطالة و الاوضاع الاقتصادية السائدة هي أخطرها على الاطلاق.

واضاف المهندس الزعبي مخاطبا المهندسين الشباب خلال حفل اداء اليمين القانونية مساء السبت في جرش " اننا نعلم التحديات التي بدات تتكثف وتزداد جرأة عبرعامين من ادارة امريكية امبريالية متعجرفة متعالية متحيزة للكيان الصهيوني الغاصب، تسعى لطمس حق العودة وتصفية القضية الفلسطينية والاونروا والاستيلاءعلى القدس.

وأكد المهندس الزعبي في حفل القسم الذي شارك به نحو 160 مهندسا ومهندسة، ان النقابات المهنية وباسم الشعب الاردني ترفض قانون الضريبة الجديد بصيغته الحالية، معتبرا أنه لم يتناغم مع حالة الحوار بين النقابات والحكومة، مشددا على موقف النقابة الثابت في الانحياز الى الاردنيين ضد كل القوانين التي تمس قوت يومهم ومطالبا بإعادة النظر في كل ملفات الاصلاح السياسي و الاقتصادي و التكافلي و التعليمي و الاداري.

ومن جهة أخرى، بين أن الموازنة بين الدفاع عن الوطن وحماية لقمة عيش المواطن هي المعادلة الأصعب اليوم التي تواجه الجميع دون استثناء، مشيرا إلى ان الأردنيين جميعا شركاء في الدفاع عن المواطن و متساوون في الانتماء والوطنية.

وجدد المهندس الزعبي التأكيد على ضرورة تنفيذ الحكومة لحزمة اصلاحات ضريبية، من شأنها تخفيف العبء عن ابناء الشعب، حيث أن الضرائب اليوم لا تميز بين غني وفقير، مشيرا الى اهمية تخفيضها واعادة النظر بالسقوف العليا من الشرائح المتوسطة الخاضعة لضريبة الدخل.

وكشف عن عدة انجازات تمخضت عن جهود النقابة، ابتداء من عمل خطة لاعادة النظر في حزمة من التشريعات النقابية المتعلقة بالتطوير الاداري والنقابي وتشكيل اللجنة التحضيرية للاكاديمية المزمع انشاؤها لغايات التدريب والتشغيل، مبينا انه تم انهاء تشكيل اللجان النقابية، ومقترحات تعديل نظام صندوق التكافل الاجتماعي، واجراءات تعديلات الاستراتيجية الخاصة بريادة الاعمال، واستحداث وحدة لحاضنات الاعمال.

وفيما يتعلق بدور المهندس الأردني في اعادة اعمار سوريا والعراق وليبيا وغيرها، بين المهندس الزعبي، إن النقابة تجتهد لتفعيل دور المهندس في هذا المضمار، من خلال وضع الاردن في اللجنة العليا لاعادة الاعمار في سوريا و العراق و العمل على توقيع بروتوكولات بين النقابة ومثيلاتها في سوريا والعراق.

وتابع قائلا " إن التطلعات اليوم هي بناء مهندس اردني كفؤ ومدرب تطلبه الأسواق العربية والعالمية لذاته وليس منّه من أحد ".

من جهته أشاد رئيس مجلس الفرع، المهندس باسل شهاب، بجهود النقابة وحرصها على التواصل البناء مع الفروع، والرد على استفسارات الصادرة عنهم، والتعاطي معها بجدية وحرص، مرحبا بالمهندسين الجدد وداعيا اياهم للتواصل مع الفرع ومتابعة نشاطاته والتفاعل مع نقابتهم.

وحضر الحفل عضو مجلس النقابة المهندس عبدالباسط واعضاء مجلس الفرع ومساعد الامين العام للنقابة المهندس خالد القدومي وتم في اخر الحفل توزيع الشهادات على مستحقيها.

 



مواضيع ساخنة اخرى