العراق.. عبدالمهدي يرفض بقاء قوات أجنبية في البلاد

تم نشره الأربعاء 13 شباط / فبراير 2019 05:14 مساءً
العراق.. عبدالمهدي يرفض بقاء قوات أجنبية في البلاد
عادل عبد المهدي

المدينة نيوز :- أبلغ رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان رفض بلاده وجود قواعد عسكرية على الأراضي العراقية.

وبحسب البيان الصادر من المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي، مساء الثلاثاء، فإن عبدالهادي أوضح لوزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان، أن "القرار العراقي مستقل ولا يتأثر بأي نفوذ وإملاءات من أي طرف".

كما أكد عبد المهدي "حرص العراق على العلاقات مع الولايات المتحدة المساهمة في محاربة الإرهاب وداعش"، مشيرا إلى أهمية تقيد الدولتين "بالاتفاقات الأساسية وهي محاربة الإرهاب وتدريب القوات العراقية ولا شيء آخر"، مؤكداً "عدم قبول أية قواعد أجنبية على الأراضي العراقية"

وكان وزير الدفاع الأميركي بالوكالة قد وصل إلى بغداد في وقت سابق الثلاثاء، في إطار زيارة غير معلنة مسبقا.

وأبلغ شاناهان، الزعماء العراقيين أن واشنطن تدرك أن قواتها موجودة في العراق بناءً على دعوة بغداد، مستهدفاً تحقيق استقرار العلاقات بعد أن قال الرئيس دونالد ترمب إن القوات الأميركية ضرورية لمراقبة إيران,وفق العربية .

وقال للصحفيين: "أوضحت تماما أننا نعترف بسيادتهم وتركيزهم على الاستقلال وأننا موجودون هناك بناء على دعوة الحكومة".

وكان ترمب أثار غضب الساسة العراقيين هذا الشهر، عندما قال إن الوجود الأميركي ضروري في العراق لمراقبة إيران.

يذكر أن لواشنطن حاليا نحو 5200 جندي في العراق بناء على طلب الحكومة للمساعدة في قتال تنظيم داعش.