دراسة تكشف أمراً مهماً عن العقم لدى الرّجال

تم نشره الأربعاء 24 نيسان / أبريل 2019 07:51 صباحاً
دراسة تكشف أمراً مهماً عن العقم لدى الرّجال
رجل

المدينة نيوز:- تمكن علماء من كلية الصحة العامة بوزارة الصحة في الصين، من اكتشاف أخطاء في الحمض النووي لدى الفئران، من الممكن أن تعيق الحيوانات المنوية، موضحين أنّ "هذا الأمر من شأنه أن يقدّم إجابات عن العقم في صفوف البشر، لاسيما عند الرجال".

ووفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانيّة، فإنّ "العلماء وجدوا أن الفئران المصابة بالعقم تفتقد إلى جين إصلاحٍ مهم يسمى XRCC1، وهو ضروري لتنمية الحيوانات المنوية وضمان ارتفاع عددها وحركتها السريعة وشكلها الطبيعي" .

ولفتت الصحيفة إلى أنه "حتى وقتٍ قريب، فإنّ أهمية هذا الجين لخصوبة الرجال لم تكن معروفة، غير أنّه هو الوحيد الذي حدّد جودة الحيوانات المنوية لدى الفئران". ومع هذا، يوضح الخبراء إن "هذه الاكتشافات تستدعي إجراء أبحاث على البشر، حيث تشير البيانات إلى تزايد نسب العقم عند الذكور في مختلف أنحاء العالم".

وفي هذا الصدد، أشار أيه هوا قو، الباحث في كلية الصحة العامة بوزارة الصحة في الصين إلى أنه "حتى التلف البسيط في الحمض النووي في الحيوانات المنوية البشرية، يمكن أن يقلل من الخصوبة ويزيد من خطر الإصابة بأمراض النسل".

وقال: "الآن وقد أصبحنا نعرف أن XRCC1 يلعب دوراً مهماً في الحفاظ على تكوين الحيوانات المنوية الطبيعي لدى الفئران، يجب البحث عن علاجات محتملة يمكن أن تصلح هذا الجين لدى الرجال الذين يعانون من العقم".

وكان باحثون سابقون نشروا دراسات سابقة تصدّرت عناوين الصحف في العام 2017، حيث كشفت أنّ "عدد الحيوانات المنوية بين الرجال الذين يعيشون في الدول الغربية، انخفض بنسبة 59.3 في المئة في السنوات الأربعين الماضية". وفي يوليو/تموز، وصلت الخصوبة في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق.بحسب"أخبار الان"