جريمة بشعة: خطف فتاة كانت تنزل من حافلة المدرسة.. وقتل والديها!

تم نشره السبت 25 أيّار / مايو 2019 11:21 مساءً
جريمة بشعة: خطف فتاة كانت تنزل من حافلة المدرسة.. وقتل والديها!
تعبيرية

المدينة نيوز :- قضت محكمة أميركية الجمعة على جيك باترسون الذي خطف فتاة عمرها 13 عاما بعدما قتل أبويها بالسجن مدى الحياة من دون إمكانية إطلاق سراحه.

وقال القاضي في محكمة بارون كاونتي بولاية ويسكونسن جيمس بابلر، إن جريمة باترسون هي الأشنع والأخطر التي واجهها على الإطلاق وإنه خطر على المجتمع بسبب خيالاته المرتبطة "بخطف فتيات وقتل أسر عديدة".

وصدر حكم آخر بالسجن 40 عاما بحق باترسون بتهمة خطف الفتاة وتدعى جايمي كلوس التي احتجزها لمدة 88 يوما في منطقة ريفية قبل أن تتمكن من الهرب في العاشر من كانون الثاني.

وقال أفراد عائلة كلوس، إن الشاب الذي قتل أبويها وخطفها "وحش" سرق "حياتها الطبيعية" وذلك في شهادتهم التي سبقت الحكم عليه الجمعة.

واعترف باترسون (21 عاما) في آذار بارتكاب جريمتي القتل والخطف. وقال الشاب للمحققين، إنه قرر خطفها بعدما رآها تنزل من حافلة المدرسة، ولا يزال الدافع وراء الجرائم مجهولا.

المصدر: سكاي نيوز