إطلاق جمعية المجلس العالمي للمعالم والمواقع في الأردن

تم نشره الجمعة 21st حزيران / يونيو 2019 08:14 مساءً
إطلاق جمعية المجلس العالمي للمعالم والمواقع في الأردن
مبنى متحف الأردن

المدينة نيوز :-  أطلقت في متحف الأردن امس الخميس، جمعية المجلس العالمي للمعالم والمواقع، بهدف المساهمة في حفظ المواقع والمعالم الأثرية في العالم بأفضل الممارسات، والعمل مع الهيئات والمؤسسات المحلية والعالمية المعنية لرفع سوية إدارة هذه المواقع بما ينسجم مع المعايير الدولية، ورفع منسوب الوعي لأهمية المواقع الأثرية والتراثية لشرائح المجتمع كافة.
وعبرت راعي الحفل سمو الأميرة دانا فراس، سفيرة النوايا الحسنة لليونسكو رئيس المجلس العالمي للمعالم والمواقع في الأردن، عن اهمية المجلس واقتناعها بأن جميع الأنشطة سوف تساهم مساهمة إيجابية كبيرة في مجال الإرث الثقافي الأردني.
وقالت وزيرة السياحة والآثار مجد شويكة ، إن إطلاق الجمعية هو خطوة جادة تنضم إلى مسيرة الجهود التي تُبذل في الحفاظ على التراث وحمايته من الأخطار، مشيرة إلى أن دائرة الآثار العامة تبرز في طليعة المؤسسات الحامية للتراث والمواقع الأثرية في المملكة.
وأضافت بأن السياحة تعد قلب الاستقرار الاقتصادي ومفتاح التنمية في الأردن، في وقت يعتبر فيه التراث الحضاري والثقافي جوهرا للموارد السياحية وقلبا للتنمية المستدامة في الأردن وكل العالم، مشيرة إلى أن حماية المواقع التراثية والأثرية هي واجب وطني وعالمي مهم على الجميع من أصحاب المصلحة المرتبطين بالنهوض به بطريقة أو أخرى.
وأكدت بأن وزارة السياحة والآثار تدرك تماما الدور المهم الذي تنهض به الجامعات الأردنية في توفير المعرفة والمهارات اللازمة في سوق حماية التراث.
وقالت إن مهمة حماية المواقع التراثية والأثرية تمثل تحديًا كبيرًا، فيما تحتاج إلى مشاركة جميع المساهمين، لافتة إلى إطلاق الجمعية يمكن له أن يساعد في تقديم المساعدة المعنوية والتقنية في هذا القطاع المهم.
وشكرت شويكة سموَ الأميرة دانا فراس وجميع أعضاء مجلس إدارة جمعية (ايكوموس الأردن ICOMOS Jordan) وكل من ساهم في إنشاء الجمعية، على عملهم الشاق والدؤوب، وجهودهم في قيادة وتأسيسها.
واشارت مدير المركز الأمريكي للأبحاث الشرقية الدكتورة باربرا بورتر، إلى أهمية المنظمات مثل ( ايكوموس الاردن ICOMOS Jordan) في نهوض إدارة الإرث الأردني حيث يعد مشروع "استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية" الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية حاليًا الداعم الرئيسي للمجلس، بعد اتفاقية الشراكة التي وقعها في آيار 2019.
بدوره، أكد مدير عام دائرة الآثار العامة بالوكالة يزيد عليان، على فائدة مثل هذه الجمعيات في قطاع حماية الإرث الثقافي الأردني، مشيرًا إلى أن الدائرة ترحب بإنشاء هذه الجمعية وتتطلع إلى مساهماتها في الحفاظ على وتطوير قطاع الإرث الثقافي الاردني.
ولتوضيح أهداف الجمعية، قدم نائب رئيس المجلس الدكتور فادي بلعاوي عرضاً تقديماً وضح من خلاله دور المجلس العالمي للمعالم والمواقع على مستوى العالم ودور المجلس الأردني الحالي والمستقبلي في الأردن على وجه التحديد.
وخلال الأشهر المقبلة ستقوم( ايكوموس ICOMOS-Jordan) بإشراك أعضائها في الأنشطة المستقبلية وستعمل على تنمية قاعدة عضويتها وجمع العديد من الأصوات لمناقشة الوضع الحالي لمصادر الإرث الثقافي الأردني واستراتيجيات إدارته المستقبلية.
واختتم الحفل بمؤتمر صحفي مع أعضاء الهيئة الإدارية وبرئاسة سمو الأميرة دانا فراس، تمحور حول الإجابة عن جميع استفسارات الحضور عن أهداف الجمعية وأنشطتها وأنواع العضوية وكيفية الانتساب والاشتراكات السنوية.
ويعد المجلس العالمي لحفظ المعالم والمواقع، منظمة عالمية غير حكومية تهدف إلى المساهمة في حفظ المواقع والمعالم الأثرية في العالم بأفضل الممارسات.
--(بترا)