جامعة إربد الأهلية تشارك في الاحتفال باليوم العالمي لمكافحه المخدرات

تم نشره السبت 29 حزيران / يونيو 2019 02:33 مساءً
جامعة إربد الأهلية تشارك في الاحتفال باليوم العالمي لمكافحه المخدرات
من المحاضرة

المدينة نيوز:-، حضر وفد عن جامعة إربد الأهلية، ضم كلاً من: السيد كمال المومني مدير الأنشطة الطلابية، والسيد سامي عبابنة رئيس قسم الخدمات الطلابية، وعدد من طلبة الجامعة، في الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة المخدرات، والذي أقيم تحت رعاية عطوفة اللواء فاضل الحمود/ مدير الأمن العام، وبحضور عطوفة مدير إدارة مكافحة المخدرات العميد أنور الطراونة في رحاب جامعه عمان الأهلية/ قاعة الأرينا.

وتحدث اللواء الحمود راعي الحفل، بكلمة، أشار خلالها إلى أن العالم أجمع يحتفل بهذا اليوم للتبصير بمخاطر المخدرات ونشر الوعي وسط المواطنين، وبأن قضية المخدرات أصبحت هماً وطنياً وينبغي على كل الناس محاربتها، وأن يكون لكل فرد دور في عملية المكافحة، مؤكداً على أن المجتمع الأردني يعتبر قلعة متينة لحماية الشباب والمجتمع من مخاطر المخدرات، وبأن المخدرات تطورت وتغيرت في أشكال تعاطيها ووسائل استخدامها، فلا بد من تطور أدوات المكافحة، وبأن هناك جهوداً كبيرة تقوم بها الأجهزة الأمنية واهتماماً متعاظماً من قيادات الدولة من أجل مكافحة مخاطر المخدرات، مشيراً إلى توفير كل المعينات والإمكانات والبرامج التي تعمل على خفض العرض والطلب، وأشار إلى أن الإحصائيات العالمية تقول بأن هناك أشخاص كثيرون يموتون سنوياً بسبب تناولها، مؤكداً على أن الأجهزة الأمنية تصدت لها، وهي تقوم بدورها ومنعها من الوصول إلى شرائح المجتمع، وبنهاية كلمته طمأن الحضور بقوله: أن الشرطة والأجهزة الأمنية ستظل عيناً ساهرة للتقليل من العرض والطلب، وأن هناك ضبطيات كبيرة تحققت على أرض الواقع، وأن إدارة الأمن العام ستظل مراقبة ومتابعة لكل التحركات.
وبنهاية اللقاء أبدى الحضور ووفد الجامعة عن إعجابهم بما تقدمه إدارة مكافحة المخدرات من توعية مجتمعية عبر الوسائل الإعلامية، ووسائل التواصل الاجتماعي، وتوافقت آراء الحضور خلال مداخلاتهم على ضرورة التكاتف والتعاضد من أجل القضاء على هذه الآفة، ومؤكدين على أن دوائرهم ومؤسساتهم الرسمية والأهلية قد بدأت بتنفيذ البرامج التوعوية المنظمة، وعقد الندوات والمحاضرات والأيام التثقيفية التوعوية للقضاء على هذه الآفة الخطرة.
ويشار إلى أن جامعة إربد الأهلية تؤكد على الدوام وقوفها ضد هذه الآفة الخطيرة، فبموعد حملة مكافحة المخدرات قام الأستاذ الدكتور زياد الكردي رئيس الجامعة بالتوقيع على نموذج حملة مكافحة المخدرات، وأكد على أن الجامعة بكافة هيئاتها التدريسية والإدارية والطلابية وعماداتها، ستكون سنداً قوياً لإنجاح هذه الحملة التي جاءت بتوجيهات ملكية للأجهزة الأمنية، وشدد على أهمية تكاتف وتضافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد، مؤسسات رسمية وأهلية وأفراداً وقيادات مجتمعية للتصدي لآفة المخدرات ومحاربتها بشتى الوسائل لأن آثارها لا تقتصر على ممارسها وإنما تتعداها بشكل أوسع لتهدد حياة الآخرين وتلحق الأذى والضرر بالمجتمع، وأشار إلى أهمية دور المواطن وخاصة في الضابطة العدلية للتعاون ومساعدة رجال الأمن في ملاحقة كل من يخالف القانون واتخاذ الإجراءات الرادعة بحقه، ودعا للوقوف صفاً واحداً تجاه من يعكر صفو أمن وسلامة مجتمعنا وأبنائه، وأشار إلى أن الجامعة تشارك في الفعاليات المجتمعية ومنها ما تقوم به إدارة مكافحة المخدرات، والجامعات، والمؤسسات الوطنية للتوعية من هذه الآفة، وبأن الجامعة قد أقامت العديد من الندوات والمحاضرات القانونية والصحية والدينية والتربوية للتوعية من آفة المخدرات.