التخطيط الكهربائي للمخ قد يساعد على التنبؤ بنتيجة شفاء المريض

تم نشره السبت 29 حزيران / يونيو 2019 10:39 مساءً
التخطيط الكهربائي للمخ قد يساعد على التنبؤ بنتيجة شفاء المريض

المدينة نيوز :- أفاد باحثون أن الوعي الخفي لدى مرضى وحدة العناية المركزة غير المستجيبة بعد أيام من إصابة في الرأس قد يساعد الأطباء على التنبؤ بنتيجة شفاء المريض.

وأظهر ما يقرب من 1 من كل 7 مرضى في وحدة العناية المركزة الذين يعانون من إصابات في الدماغ وعيًا خفيًا عندما تم تحليل أدمغتهم باستخدام مخطط كهربية الدماغ (EEG)، وفقًا لدراسة نشرت في مجلة نيوإنجلند الطبية، أن المرضى الذين تظهر أدمغتهم نشاطا لديهم احتمال أعلى في الشفاء.

 

وفي الماضي، استخدم الأطباء التصوير بالرنين المغناطيسي للكشف عن الوعي الخفي، لكن سرعان ما أدركوا أنه غير عملي في بيئة الرعاية الحرجة.

وقال جان كلاسن، أستاذ علم الأعصاب فى جامعة "كولومبيا" في الولايات المتحدة :" على الرغم من أن دراستنا كانت صغيرة، إلا أنها تشير إلى أن التخطيط الكهربائى للمخ EEG - وهو أداة متوفرة بسهولة بجوار سرير المريض في وحدة العناية المركزة في أي مستشفى تقريبًا في جميع أنحاء العالم - لديه القدرة على تغيير الطريقة التي ندير بها المرضى المصابين بإصابات حادة بالمخ"..

والتخطيط الكهربائى للمخ، هو جهاز يستخدم في العناية المركزة للكشف عن خطر النوبات للمرضى الذين يكونون في حالة حرجة.

وشملت الدراسة البيانات التي تم خلالها جمع صور للتخطيط الكهربائي للمخ لأكثر من 104 مرضى لا يستجيبون. وطلب الباحثون من المرضى تحريك أيديهم واستخدموا أساليب التعلم الآلي لتحديد العلامات التي كانوا يستجيبون لها.

وأشار الباحثون إلى أن هذه الطريقة قد تساعد الأطباء على معرفة ما إذا كان المريض سيتعافى تمامًا.لافتين إلى أن المرضى الذين يعانون من إصابات في الدماغ بسبب النزيف أو الصدمة هم أكثر عرضة للتعافي من أولئك الذين يعانون من الحرمان من الأكسجين لتجربة نشاط الوعي الخفي.

وقال كلاسن: "من المهم أن تبدأ المراقبة باستخدام تخطيط كهربية الدماغ في أقرب وقت ممكن ، وأن تُقيِّم في عدة نقاط زمنية الشفاء بعد إصابة الدماغ الشديدة بعملية معقدة".