بالفيديو ..وزير لبناني: تعرضت لمحاولة اغتيال.. ومقتل مرافقين

تم نشره الأحد 30 حزيران / يونيو 2019 08:00 مساءً
بالفيديو ..وزير لبناني: تعرضت لمحاولة اغتيال.. ومقتل مرافقين
لقطة من الفيديو

المدينة نيوز :- قتل مرافقان لوزير شؤون النازحين اللبناني، صالح الغريب، المقرب من النائب الدرزي طلال أرسلان.

وأطلق مسلحون النار على موكب الوزير، وكان هو من ضمن الموكب وأصيب جراء الحادث 3 من مرافقيه، توفي اثنان منهم، وفق تصريحات للوزير الذي أكدة وقوع القتيلين، قائلاً إنه تعرض لمحاولة اغتيال.

وعرف المرافق الأول بأنه رامي سلمان، حسب الوكالة الوطنية للإعلام.

وقطعت الطرقات في قرى قضاء عاليه من قبل مناصرين للحزب التقدمي الاشتراكي (حزب وليد جنبلاط) احتجاجاً على زيارة وزير الخارجية جبران باسيل إلى القضاء.

الديمقراطي يوضح
بدوره، قدم الحزب التقدمي الاشتراكي "توضيحاً لملابسات الحادث" الذي وقع في منطقة الشحار الغربي من قضاء عاليه، جاء فيه أنه "أثناء الاحتجاج الشعبي في منطقة الشحار الغربي على زيارة رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل مع ما حملت من استفزاز لمشاعر الناس، خرج موكب وزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب من منزله في كفرمتى ولدى وصوله إلى مدخل بلدة عبيه حيث كان المحتجون قد قطعوا الطريق بالإطارات المشتعلة، أقدم مرافقو الوزير الغريب على إطلاق النار على المحتجين رغم محاولات هؤلاء لفتح الطريق وإزالة العوائق عنها".

وأضاف الحزب: "وبعد وصوله إلى بلدة شملان حيث تبلغ الوزير الغريب إلغاء زيارة رئيس التيار الوطني الحر إلى بلدة كفرمتى سلك طريقا فرعية وصولا إلى بلدة البساتين حيث عاود مرافقوه إلى إطلاق النار باتجاه المحتجين عشوائياً، وتابع موكبه الطريق صعوداً باتجاه ساحة قبرشمون حيث ترجل مرافقان للوزير الغريب وعمدا إلى إطلاق النار باتجاه المحتجين أيضاً بشكل عشوائي مما أدى إلى إصابة شاب من بين المحتجين، فرد بعض من كان يحمل سلاحا باتجاه مصدر النار دفاعا عن النفس فسقط مرافقان للوزير الغريب، وهذا أمر موثق بفيديوهات بات بحوزة المراجع الأمنية",وفق العربية .

وأعلن الحزب "أننا نضع كل المعطيات الموجودة بحوزتنا بتصرف القضاء والقوى الأمنية، نعود ونؤكد أن ما جرى يتحمل مسؤوليته من وتر الأجواء واستفز الناس ونبش قبور الحرب ومن كان ينتظر زيارة فكانت ردة فعله بالاعتداء على الناس الذين عبروا سلميا عن رفضهم لزيارة الوزير باسيل إلى منطقتهم".