لهذا السبب إحذروا ثعابين البطن!

تم نشره السبت 06 تمّوز / يوليو 2019 09:54 مساءً
لهذا السبب إحذروا ثعابين البطن!

المدينة نيوز :- من أكثر أمراض الجهاز الهضمي شيوعاً وانتشاراً ديدان المعدة. علينا أخذ هذا المرض على محمل الجد، ومعالجته بأسرع وقت ممكن، كي لا يؤدّي إلى مشكلات صحية خطيرة. كما من الضروري الوقاية منه، لا سيما مع ارتفاع نسبة تلوّث المياه والخضار والفاكهة...
ديدان المعدة، أو ما يُعرَف أيضاً بديدان أو "ثعابين" البطن، نوع من الجراثيم الطفيلية التي تعيش في أمعاء الإنسان، وتتغذّى من الغذاء الموجود في الأمعاء. وهي ليست فقط جراثيم، بل كائنات حية، لديها خلايا عدة، وتؤدي إلى عوراض كثيرة، لا سيما الشعور بألم وضعف في البطن. وتتعدَّد أنواع ديدان البطن، ولكن أعراضها متشابهة، على رغم وجود نوع لا عوراض له.
وفي حديث خاص عدَّدَ الدكتور إيلي مبارك، رئيس الجمعية اللبنانية للطب الداخلي، أهم عوارض ديدان المعدة التي يجب أن ننتبه إليها:
"الآلام في البطن، الإسهال، اللعيان، التقيؤ، الانتفاخ والغازات في البطن، التعب والإرهاق، وأحياناً الحكاك والطفرات الجلدية، والقلق، وقلة النوم، وفقدان الشهية أو الجوع الدائم... وتتميّز الإصابة بديدان البطن بنقص أو فقدان الوزن بطريقة غير مبرّرة، حيث يتّبع المريض حمية غذائية طبيعية، ولكن يخسر كثيراً من الوزن سريعاً. ما يحصل هو أنَّ الديدان تأخذ الغذاء من الأمعاء، فلا يستفيد الجسم منه. وفي بعض الحالات، يشعر المريض بالدوخة جراء عدم وصول الغذاء إلى الدم".
الأسباب
• شدَّدّ مبارك على ضرورة الاهتمام بالنظافة على جميع الأصعدة، "فالسبب الأساسي للإصابة بديدان البطن هو قلّة النظافة. لدينا أولاً النظافة الشخصية: عدم غسل اليدين قبل تناول الطعام وبعده، وعند الدخول إلى الحمام، والاستحمام وتنظيف الجسم باستمرار، استعمال المراحيض العامة، خاصة من دون تطهيرها أولاً... كلّها تسبّب ديدان المعدة. فضلاً عن ذلك، تتراكم أحياناً هذه الجراثيم والميكروبات تحت الأظافر، فتؤدي إلى ديدان المعدة.
• ثانياً، نظافة الطعام: لا نعرف اليوم في لبنان نوعية المياه التي نسقي فيها المزروعات. هي أحياناً مياه ملوثة، أو حتى مياه مجارير. كما قد تكون مياه الشرب أو الطهو ملوثة. وبالإضافة إلى استهلاك الأطعمة والمياه الملوثة، قد يسبب لمس الأتربة الملوثة ديدان البطن. كما يشكل تناول الأطعمة غير المطهوة جيدا سبباً لهذا المرض، ففي الكثير من الأحيان، تعيش الديدان في اللحم وتتكاثر (فهي بويضات).".