العضايلة: الحركة الإسلامية جزء أصيل من المجتمع وليست نبتاً مستزرعاً

تم نشره الإثنين 08 تمّوز / يوليو 2019 10:49 صباحاً
العضايلة: الحركة الإسلامية جزء أصيل من المجتمع وليست نبتاً مستزرعاً
الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي المهندس مراد العضايلة

المدينة نيوز:- أكد الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي المهندس مراد العضايلة أن الوثيقة السياسية التي أعلنت عنها الحركة الإسلامية هي جزء طبيعي من تطور اداءها السياسي، وأنها نتاج طبيعي للتفاعل الإيجابي في الحركة الإسلامية وهي مسار تلقائي وذاتي للحركة الإسلامية وتؤكد على هويتها الإسلامية وانتمائها الوطني.

وأضاف العضايلة خلال محاضرة له في فرع حزب جبهة العمل الإسلامي بمنطقة رأس العين والوحدات " الوثيقة السياسية للحركة الإسلامية تؤكد على هويتها ومرجعيتها الإسلامية، فمن يفقد الهوية يفقد البوصلة، وهذه الحركة هي جزء أصيل في الأردن نشأت منذ استقلاله ولها تجربة سياسية عريقة و كانت على الدوام عاملاً أساسياً في استقراره ونهضته، فهي ليست نبتاً مستزرعاً أو مستصنعاً".

وأكد العضايلة على أن هذه الوثيقة هي انعكاس فعلي للشورى داخل الحركة الإسلامية واستقرار لمركزها التنظيمي الذي يراكم الخبرات والتجارب بعد مرور سبعة عقود من عمر الجماعة وربع قرن من عمر الحزب، وانها واحدة من نتاجات العمل والاستقرار القيادي والتوافق الإيجابي بين مكونات الحركة.

ونوه إلى هذه الوثيقة تؤكد على مسار الشراكة السياسية والتواصل والانفتاح مع المجموع الوطني، وهي تمد يدها للجميع لإنجاز هذه الشراكة، وأنها تجيب عى كثير من الأسئلة التي تطرح حول مواقف الحركة الإسلامية من عدة قضايا لا سيما من الشراكة السياسية والدولة والمواطنة والعلاقات الدولية والإصلاح والتطرف، وأنها تؤكد تكريس مبدأ ان الشعب مصدر السلطات، ولجوء الحركة الإسلامية للتنافس الديمقراطي وصندوق الاقتراع في الحياة السياسية بناء على البرامج،والتأكيد على المواطنة والعدالة وعدم التمييز بين المواطنين بناء على العرق أو الدين أو الموقف السياسي، وتأكيد على دور المرأة في الحياة العامة وحرية الرأي والفكر والتعبير.