جرش يستنهض مسرح "ارتيمس" بفعاليات مميزة ومتنوعة

تم نشره السبت 13 تمّوز / يوليو 2019 04:12 مساءً
جرش يستنهض مسرح "ارتيمس" بفعاليات مميزة ومتنوعة
مهرجان جرش للثقافة والفنون

المدينة نيوز :- يستنهض مهرجان جرش للثقافة والفنون في دورته الــ 34 للعام الحالي مسرح "ارتيمس" في مدينة جرش الاثرية، بإقامة فعاليات مميزة ومتنوعة لمختلف الفئات العمرية ومناسبة للاسرة.
ووفقا للجنة الإعلامية للمهرجان، فإن برنامج فعاليات مسرح "ارتيمس" تستهل مساء يوم الجمعة الموافق 19 تموز الحالي بعروض وفعاليات للاطفال تتمثل بمسرح الدمى، وقراءة قصصية بتنظيم مؤسسة عبدالحميد شومان ومسرحية الأطفال "هيا ننظم وقتنا".
وفي مساء يوم السبت الموافق 20 تموز تعرض مسرحية الاطفال "حصة رسم" بتنظيم من نقابة الفنانين الأردنيين، وفي مساء الاحد الموافق 21 تموز تحيي "اوركسترا التخت الشرقي" امسية موسيقية مميزة تليها مسرحية الاطفال "فتاة الرمان".
الفرقة الشعبية الاوكرانية لاوركسترا ترنوبيل(نازدبروتشانكا) والتي تأسست عام 1959، تضم 50 شخصا من الجنسين، منهم 10 عازفين، ستقدم مساء يوم الاثنين الموافق 22 تموز لوحات فنية راقصة واغاني من الفلكلور الاوكراني الذي نهل من الموروث الشعبي لمنطقة "ترنوبيل".
والفرقة شاركت بعروض في العديد من دول العالم، منها بلغاريا، وألمانيا، وبولندا، وكندا، وفرنسا، وإسبانيا، والبرتغال، وصربيا، وسلوفينيا، وجمهورية التشيك، مثلما فازت بجائزة المسابقات الدولية والمهرجانات في كل من بلغاريا وبولندا.
وفي مساء يوم الثلاثاء الموافق 23 تموز، تعرض فرقة "مقامات القدس" القادمة من فلسطين؛ وهي فرقة تابعة لـ"المعهد الوطنيّ" فرع القدس، وتضم 10 اعضاء من العازفين من الجنسين بالاضافة لمغنية الفرقة، وهي تمثّل الجيل الأكبر من طلّاب المعهد المتقدّمين أكاديميًّا، وتقدّم الفرقة الموسيقى العربيّة الكلاسيكيّة بشقّيها الآلاتيّ والغنائيّ من حقب زمنيّة عدّة.
فرقة "الفحيص للموسيقى العربية" والتي تعد امتدادا لفرقة "الفحيص لاحياء التراث" التي برزت في ثمانينيات القرن الماضي، باجيال جديدة من الفنانين المحترفين والمكونة من 10 عازفين و12 شابا وفتاة من اعضاء الكورال تقدم عروضها الغنائية والموسيقية مساء يوم الاربعاء الموافق 24 تموز والتي تنهل من الموروث الموسيقي والغنائي العربي الاصيل والموشحات وموروث بلاد الشام الغنائي ومن ارث الرحابنة والفيروزيات ووديع الصافي وزكي ناصيف ونصري شمس الدين، علاوة على الموروث الغنائي الاردني من الفلكلور والكلاسيكيات.
اما مساء يوم الخميس الموافق 25 تموز تشارك فرقة "المايسترو راشد النويشير" الكويتية والتي تضم نحو 12 عضوا من الجنسين مغنين وعازفين، وستقدم ألوانا من الموسيقى والأغاني التراثية الكلاسيكية الكويتية باسلوب عصري محدث مع المحافظة على الاصالة.
وفي مساء يوم الجمعة الموافق 26 تموز سيشارك مركز زها الثقافي بعروض فنية مختلفة موجهة للاسرة والاطفال، وهي مسرحية الاطفال "زها والعصفور الذهبي" اخراج يوسف البري وتأليف محمد جمال عمرو، وفرق الايقاعات "درم جام" والتي تضم نحو 10 اطفال من الجنسين يعزفون على الآت الايقاعية، و"اكاديمية الموسيقيين الصغار"، وتضم 12 طفلا وطفلة سيقدمون معزوفات شرقية وغربية، و"الدبكة" التي تضم 10 من فتيات المركز يقدمن لوحات من فنون الدبكة وفق بترا.
وتختتم فعاليات مسرح "ارتيميس" مساء يوم السبت الموافق 27 تموز، بحفل فني غنائي بعنوان "الموسيقى تجمعنا" لفرقة "مسرح ع الخشب" وبمصاحبة 14 موسيقيا اردنيا محترفا، وتقدم فيه أغان بثماني لغات عالمية بمشاركة فرقة "هارموني اوف لايف" وتضم 5 اشخاص من الجنسين الذين سيقدمون وصلات من كلاسيكيات الغناء الاردني والانجليزي، وتالين هنديلة التي ستغني باللغة الفرنسية، و"غالينا" ستغني باللغتين الروسية والاسبانية، والدكتور نادر عواد الذي سيقدم وصلات من الغناء الروسي والايطالي، و"ميسروب" باللغتين اليونانية والارمنية، ونتالي سنجيان وتلار دمرجيان ستقدمان وصلات من الموروث باللغة الارمني.