ورشة عمل "المسارات المهنية للمهندس بسوق العمل" بجامعة الزرقاء

تم نشره الخميس 18 تمّوز / يوليو 2019 11:49 مساءً
ورشة عمل "المسارات المهنية للمهندس بسوق العمل" بجامعة الزرقاء
مبنى جامعة الزرقاء

المدينة نيوز : -نظم مركز التعليم المستمر في جامعة الزرقاء وبالتعاون مع كلية الهندسة التكنولوجية وأكاديمية "الرواد" للاستشارات والتدريب ورشة عمل بعنوان"المسارات المهنية للمهندس في سوق العمل" .
وتأتي هذه الورشة ، التي حضرها نائب عن عميد كلية الهندسة رئيس قسم هندسة الطاقة الدكتور أيمن العامر ومدير مركز التعليم المستمر حمزة الرحاحلة ومدير قسم الاستشارات والتدريب في الأكاديمية المهندس عبد الكريم البطاينة، ورئيس قسم التدريب الهندسي في الأكاديمية الدكتور عبد الله إرشيد ، وعدد من أعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية وجمعٍ كبير من طلبة الجامعة ، ضمن سلسة من الورشات التي تقام بالتعاون ما بين الجامعة والأكاديمية، حيث انبثقت هذه الورشات من الاتفاقية التي تم توقيعها سابقًا ، حيث تضمنت مجموعة من المحاور التي تم توجيهها للطلبة حول كيفية التعامل مع سوق العمل بعد التخرج .
وبين الرحاحلة أهمية هذه الدورات والتي من شأنها أن تعزز لديهم مخرجات التعليم الذي تلقوه في الكلية، مبينًا في الوقت ذاته سعي الجامعة الدائم لتقديم الفائدة للطلاب بما يضمن تحقيق أعلى مستويات التعليم والتي من شأنها أن تنعكس بالإيجاب عليهم فور دخولهم سوق العمل .
وتحدث المهندس البطاينة عن أهم الدورات والبرامج التي يحتاجها المهندسين لفهم سوق العمل بشكلٍ أوسع، مشيرًا إلى أهمية هذه الأطروحات في تكوين شخصية المهندس لضمان التعامل المثالي مع كل ما يستجد عليه بعيد تخرجه من الجامعة .
ولفت الدكتور عبد الله ارشيد الى مجموعة من البرمجيات المهمة لسوق العمل وخاصة حديثه عن برمجية حديثة تسمى ريفيت revit ، وهي التي تستخدم لجميع التخصصات الهندسية، حيث توفر الوقت والجهد مما يساعده على التفكير الإبداعي للوصول إلى حلول في المشاريع الهندسية .
وتحدث مدير العلاقات العامة في الأكاديمية أيمن اللحام عن مسار الطالب في كلية الهندسة من السنة الأولى إلى السنة الخامسة ،والتحديات التي تواجهه طوال رحلة الحصول على الشهادة ،وكيفية التعامل مع هذه التحديات بما يضمن وصوله إلى سوق العمل وهو على مستوى عالي من الكفاءة .
وأشار اللحام إلى أن الدورات التي من المزمع إقامتها خلال الفترة القادمة ستجمع ما بين الجانب النظري والعلمي بما يتناسب مع تحقيق الفائدة المرجوة للطلبة، لافتا إلى أن الجامعة توفر على الدوام البيئة الخصبة للطلب،, وهذا ما ظهر خلال تفاصيل الورشة التي ازدحمت بمشاركات الطلبة مما أثرى موضوع الورشة وكللها بالنجاح .
--(بترا)