نقيب الممرضين يستهجن الاستعانة بالطلبة وقت الإضراب

تم نشره الثلاثاء 23rd تمّوز / يوليو 2019 01:25 مساءً
نقيب الممرضين يستهجن الاستعانة بالطلبة وقت الإضراب
من اضراب الممرضين

المدينة نيوز:- بدأ الممرضون العاملون في مستشفى الجامعة الأردنية توقفا مفتوحا عن العمل لمطالبة إدارة الجامعة والمستشفى الاستجابة لمطالبهم المالية والمهنية.

ونفذ الممرضون اعتصاما أمام مبنى المستشفى بالتزامن مع التوقف، شارك فيه نقيب الممرضين خالد ربابعة وأعضاء في مجلس النقابة.

وقال نقيب الممرضين خالد ربابعة أن التوقف شهد التزاما وتجاوبا كبيرا من الكادر التمريضي، وان النقابة ستقف مع الممرضين بكافة مسمياتهم للمطالبة بحقوقهم المشروعة ورفع الظلم الواقع عليهم.

وأكد أن النقابة ستدافع عن منتسبيها ولن تقبل التهديدات والمضايقات التي تعرضوا لها جراء التزامهم بدعوة النقابة للتوقف عن العمل.

واستهجن ربابعة استعانة إدارة المستشفى بطلبة التمريض والطب في الجامعة لتقديم الخدمات التمريضية للمرضى، معتبرا أن ذلك يشكل مخالفة للقوانين ويهدد سلامة المرضى، خاصة وأنه غير مسموح لهم بمزاولة مهنة التمريض.

والتقى رئيس الجامعة د.عبدالكريم القضاة بحضور مدير المستشفى د.عبدالعزيز الزيادات ومسؤولي التمريض في المستشفى، الممرضين المتوقفين عن العمل خلال اعتصامهم في ساحة المستشفى وقام برفع شعارات الممرضين.

وأكد د.القضاة على أهمية الحوار لتحقيق مطالب الكادر التمريضي في المستشفى، مشيرا إلى أنه تم تشكيل لجنة لدراسة مطالب التمريض.

وأشاد بالدور الذي يقوم الكادر التمريضي في المستشفى، وأكد حرص الجامعة على مطالب التمريض، وأكد على أهمية المحافظة على صحة المرضى وسلامتهم.

وأشار إلى وجود صعوبات مالية في الجامعة، معربا عن أمله بأن يتم تحسين أوضاع الممرضين والعاملين في المستشفى.

وأشار أن المطالب التي يطالب بها العاملون في الجامعة من إداريين وهيئات تدريسية تشكل ضعف موازنة الجامعة.

ومن جانبه قال عضو مجلس النقابة مصطفى طلال أن الحوار حول مطالب التمريض بدأت منذ نحو عشرة أشهر وليس منذ أيام، وان الحوار مع إدارة المستشفى تحول إلى جدل حول حقوق التمريض المالية، موضحا أن التمريض يحصل على اقل حوافز في المستشفى.

واشار أن هدف التوقف ليس الأضرار بالمرضى، وأنه تم وضع آلية للمحافظة على سلامة المرضى التي تعتبر المهمة الرئيسية للتمريض.

وبين أنه تم استثناء قسم الطواريء وغسيل الكلى والتعامل مع الحالات الطارئة وتقديم الأدوية للمرضى من التوقف عن العمل.

وكانت النقابة قد اعلنت عن آلية التوقف عن العمل، ودعت منتسبيها إلى الالتزام بساعات الدوام الرسمي والتجمع في ساحات المستشفى وبالزي الرسمي.

وتطالب النقابة بتحسين أوضاع منتسبيها العاملين في المستشفى والاستجابة لمطالبهم المالية والوظيفية.

وأكدت النقابة في آلية التوقف على ضرورة الالتزام بأهداف التوقف والأخلاقيات العامة وأخلاقيات المهنة، ودعت الممرضين إلى مشاركة زملائهم الاعتصام وبالزي الرسمي.

وكانت النقابة قد قالت في بيان لها انه من خلال سعيها لتحقيق تلك المطالب، أن الجهات ذات العلاقة لاتدرك أهمية دور الممرض في الرعاية الصحية وتقديم الخدمة للمريض.

وحمل البيان إدارة المستشفى ورئيس الجامعة المسؤولية عن أي خلل ينتج عن توقف الخدمات التمريضية عن المرضى طيلة التوقف عن العمل.

وأكدت النقابة انها ستقف خلف كوادرها أينما وجدوا لتمكينهم من نيل حقوقهم ورفع الظلم عنهم.