«الأرق» أبرز أسباب الإصابة بأمراض القلب

تم نشره السبت 24 آب / أغسطس 2019 04:38 مساءً
«الأرق» أبرز أسباب الإصابة بأمراض القلب
تعبيرية

المدينة نيوز :- أظهرت دراسة جديدة أن الأشخاص الذين يكافحون للنوم ويعانون «الأرق»، أكثر عرضة للإصابة بمرض الشريان التاجي وفشل القلب، وفقا لصحيفة «الإندبندنت» البريطانية.

ووجد الباحثون السويديون والبريطانيون أن أولئك الذين لديهم استعداد وراثي للأرق يتعرضون لخطر أكبر من السكتات الدماغية وفشل القلب وأمراض الشريان التاجي.

الدراسات السابقة قد أنشأت بالفعل وجود علاقة بين «الأرق» ومشاكل القلب والأوعية الدموية، لكنها لم تتمكن من تحديد ما إذا كان «الأرق» سبباً لمرض القلب أو أن الاثنين مرتبطان فقط. لكن الدراسة الجديدة، التي نشرت في المجلة الأكاديمية «Circulation»، سعت إلى إيجاد صلة بين قلة النوم والسكتات الدماغية، أو مرض الشريان التاجي أو قصور القلب.

ونظر الباحثون في المتغيرات الوراثية المرتبطة بالأرق وتتبعوا ما إذا كانت مرتبطة بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب في عينة من أكثر من 1.3 مليون مشارك - معظمهم من أصل أوروبي.

وتوصلوا إلى أن الاستعداد الوراثي للأرق "كان مرتبطا باحتمالات أعلى بشكل كبير لمرض الشريان التاجي ، وفشل القلب والسكتة الدماغية، وليس الرجفان الأذيني، وهو حالة قلبية تؤدي إلى عدم انتظام ضربات القلب.

وقالت مؤلفة الدراسة الدكتورة سوزانا لارسون، أستاذة مساعدة في علم الأوبئة وباحثة أولى في معهد «كارولينسكا» في ستوكهولم، «من المهم تحديد السبب الكامن وراء الأرق وعلاجه، النوم هو السلوك الذي يمكن تغييره من خلال عادات جديدة» وفق القبس .

وكشف العلماء إن الأرق يصيب ما بين 10 في المائة و 30 في المائة من السكان، على الرغم من إقرارهم بأن المصطلح غامض ويمكن أن يشير إلى شكاوى مختلفة حول النوم.