اختتام مشروع الاستخدام المستدام لخدمات الأنظمة البيئية في الأردن

تم نشره الإثنين 26 آب / أغسطس 2019 12:48 صباحاً
اختتام مشروع الاستخدام المستدام لخدمات الأنظمة البيئية في الأردن
مبنى وزارة البيئة

المدينة نيوز :- اختتمت وزارة البيئة اليوم الأحد مشروع الاستخدام المستدام لخدمات الأنظمة البيئية في الأردن، والذي نفذته الوزارة بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي خلال الفترة ما بين 2014-2019، بحضور مندوب السفارة الألمانية في الأردن "أولى برونكهاوست"، وممثلي المؤسسات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني والمجتمع المحلي وفريق الوزارة.
وقال وزير الزراعة ووزير البيئة المهندس ابراهيم الشحاحدة خلال حفل الختام إن المشروع يهدف إلى دمج محور حماية البيئة عموما،ً ومحور المحافظة على الأنظمة البيئية وخدماتها والتنوع الحيوي على وجه الخصوص في عملية صنع السياسات البيئية، واتخاذ القرارات التنموية على المستوى الوطني والمحلي.
وأضاف الشحاحدة أن المشروع حقق مجموعة كبيرة من الإنجازات الاستراتيجية والفنية ضمن محاور المشروع الثلاثة، والتي تمثلت بمحور تقييم واستدامة خدمات الأنظمة البيئية ودمجها في السياسات التنموية المختلفة وصولاً إلى تحقيق التكامل المنشود ما بين البرنامج الوطني لحماية البيئة واستدامة عناصرها والأجندة الوطنية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.
وأكد الوزير التزام الوزارة بتوظيف نتائج وإنجازات المشروع ضمن برنامجها الوطني ودمجها ضمن خطة الوزارة المستقبلية تحقيقاً لمبدأ الاستدامة المؤسسية مستخدمة حزمة من مؤشرات الأداء المؤسسي لقياس أثرها في حماية البيئة واستدامة عناصرها على المستوى الوطني.
ومن جهته، عرض مدير المشروع الدكتور أوليفر شلاين المحاور الرئيسة للمشروع أولها محور تطوير السياسات الوطنية الخاصة بالأنظمة البيئية وخدماتها والذي يهدف إلى حماية البيئة والمحافظة على خدمات الأنظمة البيئية والتنوع الحيوي في المملكة وصنع السياسات واتخاذ القرارات التنموية.
كما قدم المحور الثاني متمثلا بالتوعية وبناء المعرفة من خلال عمل شبكة مع الجامعات الأردنية ومجموعة من الدورات التدريبية للإعلاميين في مجال خدمات النظم البيئة.
وتطرق أوليفر للمحور الثالث الحالات الدراسية والتي ركزت على الإدارة المستدامة للمراعي والسياحة البيئة ورفع قدرات ودعم المجتمعات المحلية ، حيث شملت الحالات أربعة محافظات وهي الكرك ومادبا والبلقاء وإربد.
--(بترا)