إنستغرام تنافس سناب شات عبر تطبيق مراسلة جديد

تم نشره الثلاثاء 27 آب / أغسطس 2019 09:47 مساءً
إنستغرام تنافس سناب شات عبر تطبيق مراسلة جديد
تعبيرية

المدينة نيوز :- تطور إنستغرام تطبيق مراسلة جديدا يسمى (Threads)، ويهدف إلى تعزيز المشاركة المستمرة بين المستخدمين والأصدقاء المقربين، وتختبر فيسبوك التطبيق – المصمم للمشاركة مع قائمة الأصدقاء المقربين على إنستغرام – داخليًا.

ويدعو تطبيق (Threads) – المصمم كتطبيق مصاحب لإنستغرام – المستخدمين إلى مشاركة الموقع والسرعة وعمر البطارية تلقائيًا مع الأصدقاء، جنبًا إلى جنب مع الرسائل النصية والصور ومقاطع الفيديو الأكثر استخدامًا.

وكانت إنستغرام قد توقفت في شهر مايو عن العمل على (Direct)، وهو تطبيق مراسلة مستقل كانت تعمل على تطويره منذ أواخر عام 2017.

وقال المسؤولون التنفيذيون في ذلك الوقت "إن مختبري النسخة التجريبية كانوا محبطين من الحاجة إلى التبديل بين إنستغرام والتطبيق الثاني كلما أرادوا إرسال رسالة، مع الإشارة إلى أن الشركة ما تزال مهتمة ببناء تجارب جديدة في مجال المراسلة".

كما جرى نقل الموظفين الذين عملوا على تطبيق المراسلة ضمن إنستاجرام إلى فريق فيسبوك ماسنجر في وقت سابق من هذا العام كجزء من عملية الدمج الأوسع بين الشركة الأم والشركة التابعة.

سياسة سناب شات
وقد يكون تطبيق المراسلة المبني حول الأصدقاء المقربين أكثر شعبية، وهي السياسة التي تتبعها سناب شات حاليًا مع مستخدميها، إذ أشارت التقارير إلى أن مستخدم سناب شات العادي يقضي وقتًا داخل التطبيق أكثر من المستخدم العادي في إنستغرام.

وقد يمثل تطبيق (Threads) بالنسبة لفيسبوك وإنستغرام محاولة جديدة للتقليل من جاذبية سناب شات والحصول على جزء من مستخدميه الأصغر سنًا.
وتعرض لقطات الشاشة تطبيقًا مصممًا لتعزيز المشاركة المستمرة والتلقائية بين المستخدمين والأشخاص في قائمة الأصدقاء المقربين في إنستغرام.

ويجب الموافقة على المشاركة التلقائية لكي يستطيع تطبيق (Threads) تحديث الحالة بانتظام، مما يتيح للأصدقاء مشاهدة معلومات حول الموقع والسرعة في الوقت الفعلي.

إلى ذلك، يمكن للمستخدمين تحديث الحالة بشكل يدوي، ويشكل التطبيق الجديد أحدث محاولة لأتمتة مشاركة الحالة باستخدام مستشعرات الهاتف المحمول.

ويبدو أن جوهر التطبيق هو الرسائل، كما أنه يشابه للغاية منتج المراسلة الموجود داخل إنستاجرام، حيث تظهر رسائل الأصدقاء في خلاصة التغذية، مع وجود نقطة خضراء تشير إلى أي من الأصدقاء نشط حاليًا وفق البوابة .

وفي حال نشر أحد الأصدقاء مؤخرًا قصة، فإن بالإمكان مشاهدتها من داخل تطبيق (Threads)، والذي يحتوي على كاميرا يمكن استخدامها لالتقاط الصور ومقاطع الفيديو وإرسالها إلى الأصدقاء المقربين.

 



مواضيع ساخنة اخرى
مصدر رياضي  : عدنان حمد لا يفكر في العودة للتدريب بالأردن مصدر رياضي : عدنان حمد لا يفكر في العودة للتدريب بالأردن
الملكة : ‎ بين أهلي وأخواتي من بلقاوية عمان الملكة : ‎ بين أهلي وأخواتي من بلقاوية عمان
الأمن يحقق بالعثور على جثة فتاة في عمان الأمن يحقق بالعثور على جثة فتاة في عمان
تأجيل النطق بالحكم على الأسير الأردني "عبد الرحمن مرعي" تأجيل النطق بالحكم على الأسير الأردني "عبد الرحمن مرعي"
خلفان لابو غزالة : توقعاتك عن ازمة عالمية في 2020 غير صحيحة خلفان لابو غزالة : توقعاتك عن ازمة عالمية في 2020 غير صحيحة
اطلاق النار باتجاه مهربي مخدرات حاولوا  اجتياز الحدود الى فلسطين المحتلة اطلاق النار باتجاه مهربي مخدرات حاولوا اجتياز الحدود الى فلسطين المحتلة
الرياطي : حل اضراب المعلمين يكون بالصلاة وتعليم القرآن الرياطي : حل اضراب المعلمين يكون بالصلاة وتعليم القرآن
تقرير :66% مديونية الأفراد في الأردن نسبة الى دخلهم تقرير :66% مديونية الأفراد في الأردن نسبة الى دخلهم
التربية: لم نستقبل اي طلب استقالة من المعلمين التربية: لم نستقبل اي طلب استقالة من المعلمين
جامعات تعلن عن المنح المخصصة لأبناء المعلمين جامعات تعلن عن المنح المخصصة لأبناء المعلمين
الذنيبات : راتبي 10 الاف دينار فقط الذنيبات : راتبي 10 الاف دينار فقط
الاحتلال يحول أسيرا أردنيا مصابا بالسرطان للاعتقال الإداري الاحتلال يحول أسيرا أردنيا مصابا بالسرطان للاعتقال الإداري
تشاووش أوغلو : سنواصل تعزيز تعاوننا مع الأردن تشاووش أوغلو : سنواصل تعزيز تعاوننا مع الأردن
وزير التربية يطلب تزويده بكشوفات المعلمين المضربين والممتنعين عن الدوام وزير التربية يطلب تزويده بكشوفات المعلمين المضربين والممتنعين عن الدوام
الامارات : محتال أردني يستدرج النساء عاطفياً ويسلبهنَّ أموالهنَّ الامارات : محتال أردني يستدرج النساء عاطفياً ويسلبهنَّ أموالهنَّ
العرموطي للمدينة نيوز : لا يحق للداخلية منع تجديد جواز سفر الاردني المطلوب  " تعليق على كتاب حماد " العرموطي للمدينة نيوز : لا يحق للداخلية منع تجديد جواز سفر الاردني المطلوب " تعليق على كتاب حماد "