سقوط المعتدي على "الأطفال" في المغرب.. بحوزته 200 صورة لضحايا

تم نشره الأحد 01st أيلول / سبتمبر 2019 06:49 مساءً
سقوط المعتدي على "الأطفال" في المغرب.. بحوزته 200 صورة لضحايا
تعبيرية

المدينة نيوز :- ألقت سلطات الأمن المغربية على أسترالي من أصل مجري، أثناء التقاطه صور لأطفال صغار وهم عراة أو بملابس داخلية للسباحة في العاصمة الرباط.

وأوقف الأسترالي "بيدوفيل" بعد تحذير من قبل منظمة الشرطة الدولية "أنتربول"، إذ قامت بفرقة أمنية بتعقبه، وأوقفته يوم الأربعاء الماضي بشاطئ "الوداية" بالعاصمة المغربية. 

واقتاده الأمن إلى حيث يقيم داخل فندق بالعاصمة الإدارية، حيث عثر على حاسوب، به حوالي 200 صورة لأطفال أجانب في وضعيات مخلة بالآداب.

وخضع للتحقيق أمام الولائية للشرطة القضائية، بعدما أصدرت منظمة الشرطة الدولية بلاغًا بمثابة "نشرة خضراء" بسبب سوابقه في مجال هتك عرض القاصرين، وفق صحيفة "الصباح" المحلية.

وأمرت النيابة العامة بوضعه رهن الحبس الاحتياطي، فيما يخضع الهاتف والحاسوب اللذين كانا بحوزته للفحص من قبل المختبر التقني التابع للمديرية العامة للأمن الوطني بالرباط.

ونقلت الصحيفة عن مصدر لم تسمه، إنه من المرجح أن يرتفع عدد الأطفال المصورين، فور الانتهاء من التحقيق التمهيدي والتقني.

وأضاف: الأمن المغربي تعقبه منذ أيام، وكان ينتظر سقوطه في محاولة التلبس بتصوير الأطفال المغاربة، قصد اتخاذ المتعين في حقه، إذ استغل عطلة الصيف وتردد الآلاف من السياح الداخليين على شاطئ البحر قصد استغلال الصور في أغراض جنسية وفق الشبكة .

وحسب ما تسرب من معلومات عن التحقيق، اعترف الموقوف بمحاولة التقاطه صورًا خلسة أثناء سباحة الأطفال بشاطئ الرباط، وكان يتريث في عمليات التصوير.


واعترف بميوله الجنسية الشاذة وبسوابقه، بعد مواجهته بطبيعة الاتهامات التي دفعت بالشرطة الدولية إلى تحرير المذكرة الخضراء في حقه، وذلك بطلب من السلطات القضائية الأسترالية.



مواضيع ساخنة اخرى