تفاصيل صادمة.. "مراهق" يعتدي على طفلة ويقتلها بطريقة بشعة في مصر

تم نشره الأحد 01st أيلول / سبتمبر 2019 09:11 مساءً
تفاصيل صادمة.. "مراهق" يعتدي على طفلة ويقتلها بطريقة بشعة في مصر
تعبيرية

المدينة نيوز :- كشفت أجهزة الأمن في محافظة سوهاج (جنوبي مصر)، غموض مقتل طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات، والعثور على جثتها ملقاه وسط الزراعات قبل 4 أيام.

وتوصلت الشرطة إلى أن وراء الجريمة عامل بمصنع للطوب، اعتدى على الطفلة بحجر وحملها إلى الزراعات واغتصبها، ثم خنقها بملابسها وهشم رأسها بحجر ليتأكد من وفاتها وفر هاربًا.

وفي التفاصيل، فقد عثر قبل 4 أيام في قرية "السقرية" بمركز "المنشاة" على جثة طفلة ملقاه داخل زراعات الذرة بقطعة أرض زراعية بالقرية، وتبين من المعاينة والفحص، أن الجثة تخص "جنا. هـ" تبلغ من العمر 6 سنوات.

وعثر عليها مسجاة على ظهرها وسط زراعات الذرة بقطعة أرض بجوار مصنع للطوب، قريب من منزلها، ومخنوقة من رقبتها ببنطلونها الذي كانت ترتديه.

وظهر وجود أثر اعتداء على رأسها بالضرب تسبب في نزيف للدماء بغزارة.

وقالت أسرتها إنها خرجت من منزل جدها للعودة إلى منزلهم بجوار مصنع الطوب القريب من الأراضي الزراعية قبل العثور على جثتها.

وتوصلت الشرطة بعد مناقشة أسرة الطفلة والشهود وتنشيط المصادر السرية إلى أن وراء الجريمة عامل بمصنع الطوب القريب من المنزل يدعى "يوسف.م.ت"، 17 سنة، وأنه اختفى عقب العثور على الجثة، وفقًا لتقارير صحفية مصرية وفق الشبكة العربية .

وعقب ضبطه وتضييق الخناق عليه، اعترف بأنه شاهد المجني عليها في طريقها إلى المنزل فتحرك خلفها ببطء شديد وأمسك طوبة وضربها على رأسها فسقطت في حالة إغماء، وحملها إلى زراعات الذرة داخل قطعة أرض بجوار المصنع وجردها من ملابسها واعتدى عليها جنسيًا.

وعقب ذلك خنقها ببنطلونها الذي كانت ترتديه ثم ضربها على رأسها مرة أخرى بحجر ليتأكد من وفاتها خوفًا من افتضاح أمره وفر هاربًا.

وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.