العقبة: اكتظاظ المدارس وصعوبة النقل

تم نشره الثلاثاء 03rd أيلول / سبتمبر 2019 02:52 مساءً
العقبة: اكتظاظ المدارس وصعوبة النقل
طلاب مدرسة - ارشيفية

المدينة نيوز:-  تختزل معاناة الطلبة واولياء الأمور في مدينة العقبة مع بداية كل عام دراسي بقلة عدد المدارس واكتظاظ صفوفها وصعوبة القبول أو النقل من مدرسة لأخرى قريبة من السكن والدفع باتجاه القبول بنظام الدراسة المسائية.
استبشر الاهالي بإنشاء مجمع المدارس المركزية الذي يفترض ان يستوعب زهاء 6 آلاف طالب وطالبة، لكن الرياح لم تجر بما تشتهي السفن، لتأخر إنجاز المجمع هذا العام، ناهيك عن تأخر العمل في المدارس التي طرحت عطاءاتها في السنوات السابقة، ما زاد اكتظاظ الصفوف ليصل عدد الطلبة فها بين 40 إلى 65 طالبا، جراء الزيادة الطبيعية في السكان ورغبة اولياء الامور بنقل ابنائهم من المدارس الخاصة إلى الحكومية لتردي اوضاعهم الاقتصادية.
عدد من أولياء امور الطلبة اكدوا لوكالة الانباء الاردنية (بترا) انهم ومنذ سنوات يطالبون بنقل ابنائهم لاقرب مدرسة لبيوتهم الا انهم لم يوفقوا بسبب الاكتظاظ الموجود في الصفوف اصلا، وعند مراجعتهم مديرية تربية وتعليم العقبة يكون الرد بعدم إمكانية ذلك.
وقالوا: إن معظم المدارس الحكومية في العقبة ليس فيها نظام تكييف مركزي الأمر الذي يؤثر سلبا على دراسة ابنائهم وعدم قدرتهم على استيعاب دروسهم، في ظل الظروف المناخية المعروفة بالعقبة وارتفاع درجات الحرارة خلال فصل الصيف.
وطالبوا وزارة التربية والتعليم بالاسراع في تجهيز المدارس التي تحتاج إلى صيانة وتكييف ووحدات صحية واضافات صفية في بعض المدارس لاستيعاب الزيادة السنوية بعدد الطلاب.
وبينوا أن التضخم السكاني السنوي والزيادة في اعداد الطلبة، يحتم على الجهات المعنية وضع الحلول المناسبة والسريعة لحل هذه المشكلة التي تتفاقم عاما بعد عام دون حلول تذكر، مشيرين إلى انهم امام قضية حيوية يجب حلها وعدم التهاون في ذلك لان بعض الطلبة اصبح لا يجد له مقعدا في المدارس الحكومية التي من واجبها توفير ذلك.
واكد مدير التربية والتعليم في العقبة الدكتور جاسر الرواشدة، مشروعية مطالب الأهالي في ايجاد مدارس ذات بيئة تعليمية سليمة لأبنائهم، مشيرا إلى ان كل مناطق العقبة اصبحت مكتظة بالسكان في ظل محدودية عدد المدارس.
ولفت إلى ان المديرية أعدت دراسة بينت أن هناك مدارس ليس فيها اكتظاظ الا انها تقع في اطراف المدينة لأن الكثافة السكانية قليلة فيها، وهناك مدارس وسط المدينة لا تستوعب كل هذه الزيادة في اعداد الطلبة الذين يرغبون بالدراسة في مدارس قريبة من بيوتهم .
وقال: إن الوزارة تعمل حاليا على انشاء 8 مدارس داخل مدينة العقبة لكن هذه المدارس لم تكتمل بعد، إضافة إلى مجمع المدارس المركزية الذي يجري العمل به حاليا الذي سيستوعب كل الزيادة في اعداد الطلبة ويحل مشكلة الاكتظاظ الصفي مستقبلا.
وتابع: ان جزءا من المجمع سيتم استلامه قريبا من شركة تطوير العقبة وسينقل طلاب مدرستين من مدارس وسط مدينة العقبة وسيساهم في حل مشكلة الاكتظاظ الصفي.
وبين أن المديرية فتحت مدرستين مسائيتين لاستيعاب الزيادة بأعداد الطلبة، نظرا لأن معظم اولياء الامور تتركز مطالبهم بنقل ابنائهم للمدارس القريبة من سكناهم ما تسبب بزيادة الضغط على بعض المدارس، مشيرا إلى ان هناك عددا من المدارس في منطقتي الخزان وصلاح الدين لم تصل سعتهما الاستيعابية إلى 60 بالمئة بسبب عدم وجود اكتظاظ سكاني فيهما.
واوضح أن معظم الاهالي يحبذون قبول ابنائهم في المدارس الممولة من وكالة الإنماء الاميركية لكن هذه المدارس وصلت لطاقتها القصوي، وهناك شرط بعدم قبول اكثر من 36 طالبا وطالبة في الصفوف العادية و 25 طالبا وطالبة برياض الاطفال.
--(بترا)