احتجاجات المعلمين.. طلبة خارج المدارس واختناقات مرورية

تم نشره الخميس 05 أيلول / سبتمبر 2019 02:10 مساءً
احتجاجات المعلمين.. طلبة خارج المدارس واختناقات مرورية
طلبة خارج المدارس

المدينة نيوز:- تسبب خلو المدارس في مختلف مناطق المملكة من المعلمين، اليوم الخميس، بخروج اعداد كبيرة من الطلبة في مختلف الأعمار والمراحل الدراسية الى الساحات والشوارع العامة، لغياب غالبية الكوادر التدريسية والادارية استجابة لدعوة نقابة المعلمين للمشاركة في الوقفة الاحتجاجية  ، وفقا لـ "بترا " .
وتسبب خروج الطلبة من مدارسهم بحالة من الأرباك لدى الأهالي، الذين عبروا عن امتعاضهم مما جرى، داعين المعلمين الى تغليب المصلحة الوطنية ومصلحة الطلبة ووضعها فوق كل اعتبار.
وشهدت بعض شوارع العاصمة اختناقات مرورية حادة ظهر اليوم الخميس بسبب الاغلاقات والترتيبات المرافقة لاحتجاجات المعلمين، خصوصا في الشوارع المؤدية الى الدوار الرابع.
وكانت نقابة المعلمين دعت في وقت سابق إلى تنفيذ وقفة احتجاجية، اليوم الخميس، على الدور الرابع للمطالبة بعلاوة 50 بالمئة، غير أن الجهات الرسمية سمحت للمعلمين بتنفيذ الوقفة في الساحة المقابلة لمجلس النواب، وعدم السماح بتنفيذها على الدوار الرابع ودوار الداخلية لعدم تعطيل الحركة المرورية.
من جانبها، اكدت الحكومة في بيان صحفي في وقت سابق من اليوم، التزامها بالحوار وحرصها على التفاعل مع مطالب نقابة المعلّمين مع مراعاة المصلحة الوطنيّة، وعدم الإضرار بحقّ الطلبة في التعليم.
وأوضح البيان، أنّ الحكومة عقدت العديد من اللقاءات والاجتماعات مع مجلس النقابة للوصول إلى حلول بشأن المطالب التي تطرحها، وتمخّض عنها التوافق على إقرار نظام مزاولة المهن التعليميّة الذي يتيح علاوات تصل إلى 250 بالمئة مقترنة بنوعية الأداء، وقد صادق عليه مجلس النقابة السابق، مؤكّدة التزامها بتطبيق هذا النظام الذي يعتبر وثيقة قانونية ملزمة.
وأكّد البيان، حرص الحكومة على تحسين واقع البيئة التعليميّة والتربويّة للطلبة والمعلّمين على حدّ سواء، لكنّها في المقابل لن تتهاون في تطبيق أحكام القانون في حال المساس والإضرار بالعمليّة التعليميّة أو الخدمات والمرافق العامّة.
وحذّرت الحكومة من أيّ محاولة لاستغلال اعتصام المعلّمين لصالح أجندات أو مصالح خارج نطاق مطالب النقابة، بعيداً عن أولويات تحسين العمليّة التعليميّة والتربويّة.
بدورها، اكدت وزارة التربية والتعليم، على لسان الناطق الإعلامي باسمها وليد الجلاد، احترام الوزارة للدور الكبير الذي يضطلع به المعلم الذي يحمل رسالة كبيرة ونبيلة.
وقال الجلاد إن الوزارة تؤكد على أهمية دور المعلم وقدسية رسالته وعظم المسؤولية التي تقع على عاتقه، مشدداً على أن أبواب الحوار كانت ولا زالت مفتوحة ولم تغلق يوماً، مبينا أن المعلمين قوام العملية التعليمية.
وبين في تصريح صحفي سابق أن الحكومة ملتزمة بنظام مزاولة المهن التعليمية الذي تم التوافق عليه من خلال تعديلات صادق عليها مجلس النقابة السابق، ويراعي تحسين وضع المعلم بما ينعكس إيجاباً على العملية التعليمية.
ولفت إلى أن النظام ربط الحوافز بالأداء، مبيناً أن العلاوة قد تصل إلى 250 بالمئة.
وأشار الى ان كلفة علاوة الـ 50 % التي تطالب بها نقابة المعلمين على الخزينة تصل إلى 112 مليون دينار.
من جهتها، اكدت نقابة المعلمين ان الوقفة الاحتجاجية عند الدوار الخامس ستبقى مفتوحة طيلة اليوم الخميس، الى حين اكتمال وصول معلمي المحافظات، وسط اصرار المنظمين على نقل الوقفة الى الدوار الرابع.



مواضيع ساخنة اخرى