مديرية اوقاف الطفيلة تحتفي بذكرى الهجرة النبوية الشريفة

تم نشره السبت 07 أيلول / سبتمبر 2019 02:17 مساءً
مديرية اوقاف الطفيلة تحتفي بذكرى الهجرة النبوية الشريفة
الهجرة النبوية الشريفة

المدينة نيوز- اقيم في قاعة مؤسسة إعمار الطفيلة اليوم احتفال بذكرى الهجرة النبوية الشريفة ورأس السنة الهجرية نظمته مديرية أوقاف الطفيلة تم خلاله تكريم 210 مشاركين من حفظة القران الكريم . واشتمل الاحتفال الديني الذي رعاه مساعد محافظ الطفيلة حسن الشاويش على كلمات ومدائح شعرية عبرت عن الأهمية الدينية لهذه المناسبة والعبر المستفادة من الهجرة النبوية .
، وانشد الواعظ احمد الرفوع ومجموعة من الطلبة الخريجين عددا من المدائح النبوية والقصائد الدينية، التي عبرت عن هذه المناسبة.
وقال المدرس في مراكز تحفيظ القرآن الكريم عبد ألله السعايدة انه تم تنفيذ برامج المراكز الصيفية لتحفيظ القرآن الكريم للعام الحالي في 45 مركزا للذكور والإناث، تحت عنوان "بمكارم الاخلاق نرتقي" ضمن مبادرات "أردن النخوة". و تحدث مفتي محافظة معان الدكتور هشام الحمران عن أهمية هذه الذكرى الشريفة عند المسلمين كركيزة من ركائز قيام الدولة الإسلامية ، والتفرقة بين الحق والباطل ،موضحا انها تعتبر نهج حياة وميدان معرفة، فهي النور الذي أنقذ العباد وأخرجهم من الظلمات.
وبين مدير أوقاف الطفيلة الدكتور لؤي الذنيبات العبر المستفادة من هذه المناسبة التي تعد نقطة مضيئة في تاريخ الإسلام دلت على القدرة الإلهية لاستمرار دعوة محمد عليه الصلاة والسلام ونشرها ، بالرغم من المخاطر التي مر بها نبي البشرية وصاحبه الصديق ، حاملا رسالة التوحيد بما احتوته من المبادئ السمحة إلى العالم اجمع .
وقال ان المديرية حرصت على شمول المراكز في جميع مناطق المحافظة ببرامج المراكز الصيفية لتحفيظ القرآن الكريم للعام الحالي حملت أهدافا نوعية ومميزة تضاف الى الهدف الاسمى بتحفيظ وقراءة القرآن الكريم وعلومه وتدريس الأحاديث النبوية الشريفة مع عرض المناهج التربوية والدروس والعبر الموجودة في القرآن الكريم الذي جاء باللغة العربية ليهذب الاخلاق والسلوك.
وبين رئيس قسم الوعظ والإرشاد ودور القرآن في اوقاف الطفيلة سالم القوابعة ان عدد الطلبة المشاركين في هذه المراكز تجاوز هذا العام 2000 مشارك ومشاركة تم دمجهم بعدد من البرامج الخاصة بتحفيظ القرآن الكريم وعلومه وتنفيذ حملات تطوعية استهدف إدخال الإحسان والمحبة والصدق والأمانة والاحترام والتسامح وقبول الرأي الآخر والتعاون والقيادة والعمل والمسؤولية والنخوة والشهامة والأخوة والصداقة في نفوس المشاركين وتطبيقها على أرض الواقع.
وفي نهاية الاحتفال جرى تكريم اوائل الطلبة المشاركين في مراكز تحفيظ القرآن الكريم وتوزيع الجوائز النقدية على الفائزين بالمراتب المتقدمةوتوزيع الشهادات التقديرية على الطلبة المميزين من كلا الجنسين. --(بترا)