منزل نجيب محفوظ مهدد بالهدم

تم نشره الثلاثاء 26 تشرين الثّاني / نوفمبر 2013 02:38 مساءً
منزل نجيب محفوظ  مهدد بالهدم
منزل نجيب محفوظ بدرب قرمز

المدينة نيوز - فى درب قرمز بالجمالية يقع أحد البيوت التى سكنها أديب نوبل العالمى وعميد الرواية العربية نجيب محفوظ سنوات طويلة من عمره ومنه كان يطل على حارته التى كتب عنها معظم أدبه ومع اقتراب ذكرى ميلاده فى الحادى عشر من ديسمبر جدد البعض الدعوة إلى تحويل البيت إلى متحف، ولأنه بيت عادى ومتواضع ويقع أسفله مقهى شعبى وأمامه قسم شرطة الجمالية رأى البعض أنه لا يصلح لأن يكون متحفا؛ خاصةً وأن ورثة المنزل يطالبون بمبالغ ضخمة لتركه ويطرحون فكرة هدمه واستثمار موقعه من حين للآخر.

 لقد سكن"محفوظ" في بيت قرمز فى الفترة من 1911 وحتى 1919 وبعدها انتقلت أسرته إلى العباسية وسكنوا فى شارع رضوان شكرى ففى تلك الفترة كان الانتقال الاجتماعى يسير فى هذا الاتجاه أن تنتقل من الجمالية إلى العباسية التى كانت محاطة بالحدائق لكن ظل محفوظ يتردد على درب قرمز وبيته في رقم 8 ميدان بيت القاضى أمام قسم الجمالية والجمالية طوال حياته.

وقد تعرض البيت لهدم أجزاء منه وبناء أخرى لكن هذا لا يقلل من أهميته.

جدير بالذكر أن درب قرمز يعود تاريخه، إلى القرن العاشر الميلادى، وترجع تسميته نسبة إلى الشيخ مصطفى دده قراميز الذى كان يقوم بتدريس علوم الصوفية للطلاب والمتصوفة والدراويش، بتكية سنان باشا الموجودة بهذا الدرب.

بينما عرف بين العامة من سكان الجمالية بعد ذلك، بمصطفى قرمز، وفى أوائل القرن السابع عشر سميت التكية باسم تكية قرمز كما سمى الدرب أيضا باسم "درب قرمز".