في دعوى تطليق.. 'كريم': 'مصروف مراتي 7500 جنيه ومش عاجبها'

تم نشره الأحد 28 كانون الثّاني / يناير 2018 11:24 صباحاً
في دعوى تطليق.. 'كريم': 'مصروف مراتي 7500 جنيه ومش عاجبها'

المدينة نيوز:- تقدم "كريم" بدعوى قضائية، أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، يطالب فيها بالتطليق من زوجته "إيناس"، قائلاً: "مراتي مصروفها الشهري 5500 جنيه وكمان عايزة شغالة بـ 2000 جنيه، ليه هو أنا شغال حرامي، وقولتلها عيشي عيشة أهلك سابت البيت ومشيت".

يقول "كريم" (33 سنة)، يعمل بشركة سياحة في دعواه، التي حملت رقم ( 602 لسنة 2018 )، إنه تزوج من "إيناس " بعد قصة حب استمرت شهرين، تقدم بعدها لخطبتها، ووضع أهلها شروط، وطلبات كثيرة لتلبيتها كلها، وبعد مرور أسبوع تم الزفاف، وانتقلنا إلى عش الزوجية، الذي استمر 4 أشهر فقط.

يضيف الزوج: في البداية عشنا أجمل أيام عمرنا، كانت تبدو في منتهى السعادة؛ وبعد مرور أسبوعين على الزواج، بدأت الطلبات تنهال عليّ، بداية من الذهاب إلى الجيم للحفاظ على رشاقتها ولياقتها، وافقت حتى لا تشعر بفرق بين منزل والدها وتواجدها بمنزلي.

تابع: "اتفقت زوجتي معي على تخصيص مصروف شهري 2500 جنيه"، وختمت حديثها معي أثناء الاتفاق قائلةً: "دا أقل بكثير من مصروفي وأنا في بيت بابا".

اعتلى الغضب وجه "كريم" قائلا: "كنت بديها مصروف الشهر، وبرضه أنا اللي بشتري الأكل واحتياجات البيت من جيبي، وكل ما كنت أعاتبها على تضييعها للمال والصرف ببذخ، كانت تبكي بشدة وتتلفظ بكلمات تجعلني أشعر بأني قمت بغلط كبير بحقها".

يتذكر الزوج اللحظة التي حسم فيها قراره بالانفصال عن زوجته: "زهقت من تصرفاتها وطلبت منها عمل طعام بمنزلنا، وافقت وفوجئت بأنها اتفقت مع خادمة لطبخ الطعام بمرتب شهري 2000 جنيه بدون معرفتي"، فاندلعت مشادة بيننا وقلت لها: "أنا هدفع مصروفك 2500 جنيه، ومصروف جيم 3000 جنيه، وكمان شغالة 2000 جنيه، لا دا أنا كدا أسرق بقى، عيشي عيشة أهلك يا ماما".

غضبت الزوجة من عبارته الأخيرة، يقول كريم: تركت منزلي، وتحدثت مع والدها لإنهاء زواجي بابنته لكنه رفض وطلب مني تركها بمنزله لفترة حتى تهدأ، ومن وقتها لم أرها، ولا ترد على هاتفها المحمول، لذلك قررت التوجه إلى محكمة الأسرة للتطليق للضرر، للخلاص منها.

" مصراوي"