تفجيرات الفجيرة: بين المجهول والمعروف!

تم نشره الثلاثاء 14 أيّار / مايو 2019 12:46 صباحاً
تفجيرات الفجيرة: بين المجهول والمعروف!
باسم سكجها

ما زال الغموض يلف انفجارات الفجيرة، على الرغم من مضي نحو يومين على النفي الأوّلي، وبعدها التأكيد على أنّ هناك أعمالاً «تخريبية» جرت فعلاً لأربع سفن، وليس معروفاً حتى الآن ما إذا كانت الناقلتان السعوديتان بينهما، أم أنّنا نتحدّث هنا عن ستة حوادث منفصلة؟ لم يشرح أحد ماهية هذا التخريب، ولم يعلن أحد مسؤوليته، ولكنّ طبول الحرب التي بدأت تُسمع في الخليج العربي تشي بأنّ أصابع الاتهام تتوجه إلى إيران، ولكنّ طهران نفسها عبّرت عن «قلقها» لتعرّض سفن لأعمال تخريبية وحضّت على إجراء تحقيق، على أنّ رئيس لجنة الأمن القومي في البرلمان الايراني قال في تغريدة: إن «تفجيرات الفجيرة أثبتت أن أمن جنوب الخليج الفارسي هش كالزجاج».! ميناء الفجيرة لا يقع على الخليج العربي بل على خليج عُمان في بحر العرب، وهو الأكبر في المنطقة، تقع قرباً منه قاعدة أميركية كبيرة، ويعتبر ذلك الطريق البحري شرياناً رئيسياً لناقلات النفط، ولهذا فسرعان ما قفزت أسعار النفط، وتوترت الأسواق، وتراجعت أسعار البورصات السعودية والخليجية. قناة «الميادين» المقرّبة جداً من طهران، والذراع الإعلامي لها باللغة العربية، كانت أوّل من نشر الخبر، بل وأصرت على صحّته رغم النفي الاماراتي الأوّلي، ممّا يرفع من درجة الاتهام، ويجعل كثيراً من المحللين يرجّحون أنّ الأمر يقترب من كونه رسالة غير مباشرة تعرض فيها إيران عضلاتها، وتُعلن أنّ يدها طويلة، وأنّ الحرب عليها لن تمرّ بسهولة.

في غياب المعلومات الرسمية، من كافة الجهات، يبدو مفهوماً ذهاب تحليلات إلى اتهام إسرائيل، على أساس نظرية :«فتّش عن المستفيد»، وفي حقيقة الأمر فإنّ تل أبيب هي المستفيد الأكبر من حرب طالما دعت إليها، ومعروف تاريخياً قُدرة الكيان الصهيوني على القيام بعمليات أمنية في مناطق بعيدة. الأردن أعلن تضامنه مع الامارات، ومهاتفة الوزير أيمن الصفدي لنظيره الامارتي عبد االله بن زايد أمس ليست مفاجئة، فهذا هو موقف عمّان التاريخي، ولكنّ المفاجئ أنّ ردود الفعل العربية شبه غائبة، وفي مطلق الأحوال فنحن مع العرب ضدّ أيّ عبث بأمن أيّ من جغرافيته، وبصرف النظر عن هوية الفاعلين، وللحديث بقية

الرأي - الثلاثاء - 2019-05-14



مواضيع ساخنة اخرى
خطوبة الأمير نايف بن عاصم على الشريفة فرح اللهيمق خطوبة الأمير نايف بن عاصم على الشريفة فرح اللهيمق
اصابتان جديدتان بفيروس كورونا في الأردن اصابتان جديدتان بفيروس كورونا في الأردن
رفع الحجز التحفظي على اموال شركات " الطراونة " رفع الحجز التحفظي على اموال شركات " الطراونة "
الأردن  .. سيدة تعتدي جنسيا على ابنتها القاصر الأردن .. سيدة تعتدي جنسيا على ابنتها القاصر
أبو غزالة يدّعي على «سوسييتي جنرال»: احتيال وحجز أموال أبو غزالة يدّعي على «سوسييتي جنرال»: احتيال وحجز أموال
صور :عقد قران الأميرة راية بنت الحسين صور :عقد قران الأميرة راية بنت الحسين
ضبط مصنع يقوم بتزوير تواريخ انتاج مستحضرات صيدلانية ممنوعة ضبط مصنع يقوم بتزوير تواريخ انتاج مستحضرات صيدلانية ممنوعة
الملكة رانيا العبدالله والأميرة ايمان تزوران بيتي البركة والورد للسياحة المستدامة في ام قيس الملكة رانيا العبدالله والأميرة ايمان تزوران بيتي البركة والورد للسياحة المستدامة في ام قيس
"الاوقاف" تعيد مواعيد اقامة الصلاة المعتمدة سابقا وتسمح بفتح دورات المياه في المساجد بشروط "الاوقاف" تعيد مواعيد اقامة الصلاة المعتمدة سابقا وتسمح بفتح دورات المياه في المساجد بشروط
اسماء : المستفيدون من اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر7 اسماء : المستفيدون من اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر7
السلفية الجهادية في الأردن.. ركود أم تحوّل؟ السلفية الجهادية في الأردن.. ركود أم تحوّل؟
الأردن يطفئ ديونا بقيمة 2.5 مليار دولار الأردن يطفئ ديونا بقيمة 2.5 مليار دولار
ترجيح حصول الأردن على  " ختم السفر الآمن "  خلال أيام ترجيح حصول الأردن على " ختم السفر الآمن " خلال أيام
تحرير يد شخص علق في أحد أصابعه خاتم في اربد تحرير يد شخص علق في أحد أصابعه خاتم في اربد
بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة المقبل بدء عودة 92 معلماً وعائلاتهم من الإمارات الجمعة المقبل
مصدر : الاسوارة الالكترونية  ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين من الخارج مصدر : الاسوارة الالكترونية ليست بديلا عن الحجر الإلزامي للقادمين من الخارج