عملية خانيونس تطيح بقائد عمليات استخبارات الاحتلال

تم نشره الخميس 04 تمّوز / يوليو 2019 10:57 مساءً
عملية خانيونس تطيح بقائد عمليات استخبارات الاحتلال
عناصر القسام

المدينة نيوز :- كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، أن فشل عملية التسلل التي نفذها عناصر من الاستخبارات الإسرائيلية، في خانيونس العام الماضي، أطاح بقائد قسم العمليات الخاصة بالاستخبارات.

وقالت الصحيفة: إن قائد الأركان أفيف كوخافي، طلب من سلفه في المنصب العودة إلى الشعبة، لـ"ترميم قدرات الجيش بعد الفشل في تلك العملية".

وقالت الصحيفة إن قائد الأركان، توجه إلى نظيره السابق "أ" بطلب العودة للوحدة لترميمها، ما أغضب قائد العمليات الخاصة الحالي "ج"، وطلب عندها الاستقالة من منصبه مطلع الشهر المقبل.

وذكرت الصحيفة، أن "ج" قاد سابقًا وحدة هيئة الأركان، وكان من "الضباط المميزين إلا أنه اعتبر قرار كوخافي، تجاوزاً له وأنه سمع بالقرار فقط عبر الإعلام",وفق عربي 21.

وكانت عناصر من كتائب القسام في تشرين الثاني/نوفمبر 2018، قد اشتبكوا مع قوة إسرائيلية خاصة شرق المدينة، ما أدّى لمقتل قائدها وإصابة آخرين بحسب اعتراف جيش الاحتلال، قبل أن تتمكن المقاتلات الإسرائيلية من إخلاء الوحدة وإنقاذ باقي أعضائها باستخدام غطاء ناري كثيف وقصف جوّي عنيف للمنطقة استشهد على إثره 4 من عناصر القسام.