وزير بريطاني: سأعتذر من إيفانكا على تسريبات السفير

تم نشره الإثنين 08 تمّوز / يوليو 2019 07:16 مساءً
وزير بريطاني: سأعتذر من إيفانكا على تسريبات السفير
إيفانكا

المدينة نيوز :- قال وزير التجارة البريطاني ليام فوكس: إن المذكرات المسربة للسفير البريطاني لدى الأممم المتحدة والتي وصف فيها إدارة الرئيس دونالد ترامب بأنها "تفتقر للكفاءة" و "لا تؤدي واجباتها كما ينبغي.

وأضاف فوكس، الذي يزور واشنطن، أنه سيعتذر لإيفانكا ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، التي من المقرر أن يلتقي بها خلال زيارته للولايات المتحدة.

وتابع قائلا "سأعتذر عن حقيقة أن أيا من عناصر جهاز الخدمة المدنية أو الدوائر السياسية لدينا لم يكن على مستوى توقعاتنا أو توقعات الولايات المتحدة بشأن سلوكها، الذي كان خطأ في هذه المسألة تحديدا على نحو غير عادي وغير مقبول إطلاقا".

وأضاف مخاطبا راديو الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "التسريبات الخبيثة من هذا النوع غير احترافية ولا أخلاقية ولا وطنية وقد تؤدي حقا إلى إلحاق ضرر بهذه العلاقة وتؤثر بالتالي على مصلحتنا الأمنية الأوسع نطاقا".

وكانت الحكومة البريطانية شرعت في إجراء تحقيق في تسريب رسائل إلكترونية، من السفير البريطاني في واشنطن.

وجاء ذلك في أعقاب تصريح رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس العموم البريطاني، توم توغندهات، " أيا كان المسؤول يجب أن يُحقق معه".

ووصفت الخارجية البريطانية تسريب المذكرات الدبلوماسية، التي نشرتها صحيفة "ذي ميل أونلاين" البريطانية الأحد، بأنه "تصرف مُضر"، لكنها لم تنف صحة الوثائق المسربة.

وكان السفير البريطاني في واشنطن السير كيم داروك قال إن البيت الابيض يعاني من "خلل جسيم" وانقسام تحت قيادة دونالد ترامب.

لكنه حض في الوقت نفسه على أن الرئيس الأمريكي يجب أن لا يستبعد,وفق وكالات .

وقال السير كيم : "لا نعتقد حقا أن تلك الإدارة ستصبح بشكل فعلي أكثر طبيعية وأقل اختلالا في الأداء، وأقل تقلبا وتقديما لسلوك لا يمكن توقعه، وأقل انقساما بين الفصائل المتنافسة،وأقل حمقا في الناحية الدبلوماسية".