إياك واستخدام "شاحن الهاتف" الخاص بآخرين

تم نشره الأربعاء 21st آب / أغسطس 2019 12:16 مساءً
إياك واستخدام "شاحن الهاتف" الخاص بآخرين
شاحن

المدينة نيوز:- واجه كثيرون من الناس، خصوصا المسافرين أو المتنقلين داخل المدن الكبيرة ممن نسوا شحن هواتفهم الذكية أو نسوا إحضار شواحن أجهزتهم معهم لسبب أو آخر، معضلة عندما تكاد تفرغ بطارية الهاتف.

وفي هذه الحالة، قد يضطر هؤلاء إلى اقتراض شاحن من هذا الشخص أو ذاك، في محاولة منهم لإعادة شحن هواتفهم والاستمرار في التواصل مع الآخرين، أو مواصلة تصفح الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي.

وحتى وقت قريب كان اقتراض الشاحن من الآخرين أمرا عاديا بالنسبة لكثيرين، لكن حاليا، ثمة تحذيرات تحوم في الأجواء حيال هذا الأمر، فقد أصبح اقتراض الشاحن من الآخرين في هذا العام محفوفا بالمخاطر، كما يحذر خبراء أمن الإنترنت والفضاء الإلكتروني.

وبالنسبة إلى الشريك الإداري العالمي ورئيس قسم إكس فورس ريد في إدارة أمن "آي بي أم" تشارلز هندرسون هناك أشياء معينة في الحياة ينبغي عدم اقتراضها مثل الملابس الداخلية، والحل الأمثل في هذه الحالة التوجه إلى متجر وشراء ملابس داخلية جديدة، بحسب ما ذكرت مجلة فوربس.

وأوضح هندرسون، الذي يدير فريقا من المتسللين والمخترقين أو "الهاكرز" لاختراق أنظمة الكمبيوتر الخاصة بشركته من أجل كشف نقاط الضعف فيها، أن هذا الأمر ينطبق تماما على شاحن الهاتف الذكي أو الكمبيوتر المحمول وغيرها من الأجهزة المحمولة.

ويأتي تحذير هندرسون من مغبة اقتراض الشاحن بعد أن اكتشف الهاكرز كيفية زرع برامج ضارة في كابل الشحن يمكن بواسطتها اختطاف الهواتف الذكية أو أجهزة الكمبيوتر عن بعد.

وقد يلجأ هندرسون إلى خداع العملاء لتلقينهم درسا بعدم الثقة بشواحن من طرف ثالث أو شواحن الغرباء، وذلك بأن يرسل لهم شواحن بواسطة البريد "موبوءة" ببرمجيات وتطبيقات خبيثة يمكنها "اختطاف أجهزتهم.

وقبل نحو أسبوعين أو أكثر، وخلال مؤتمر "دفكون" للاختراق الأمني الإلكتروني في لاس فيغاس، وهو أشبه بمعسكر صيفي للهاكرز، استعرض أحد المتسللين، يعرف باسم "أم جي"، شاحن هاتف آيفون معدلا.

وبعد استخدام الشاحن المعدل في شحن جهاز آيبود تم ربطه بجهاز كمبيوتر "ماك"، قال أم جي إنه يستطيع أن يقتل الدودة الخبيثة ويمحي كل دليل على وجودها عن بعد.

ومع ذلك، يقول هندرسون إنه لا يوجد الكثير من الشواحن المصابة حاليا، وبالتالي فهي لا تشكل تهديدا حقيقيا كبيرا حتى الآن، لكنها قد تنتشر قريبا، خصوصا أن "اختطاف" الهواتف الذكية والكمبيوترات ممكن بواسطتها.

ويعتقد هندرسون أن تطور الشواحن الموبوءة قد يكون مسألة وقت، قبل أن تنتشر على نطاق واسع، مشيرا إلى أن محطات الشحن بواسطة مأخذ "يو أس بي" في الأماكن العامة مثل المطارات قد تشكل التهديد الأكبر.



مواضيع ساخنة اخرى
خبراء : انخفاض معدلات الانجاب في الاردن بسبب الاوضاع الاقتصادية خبراء : انخفاض معدلات الانجاب في الاردن بسبب الاوضاع الاقتصادية
جواز سفر أردني لمعاذ عمارنة .. صورة جواز سفر أردني لمعاذ عمارنة .. صورة
الرزاز يوعز بتنفيذ التوجيهات الملكية بمتابعة الحالة الصحية للعمارنة الرزاز يوعز بتنفيذ التوجيهات الملكية بمتابعة الحالة الصحية للعمارنة
اهالي اربد يسمعون دوي انفجارات سوريا اهالي اربد يسمعون دوي انفجارات سوريا
نتنياهو يعطي "الضوء الأخضر" لبدء إجراءات ضم غور الأردن نتنياهو يعطي "الضوء الأخضر" لبدء إجراءات ضم غور الأردن
545 ألف برميل نفط واردات الأردن من العراق في 70 يوما 545 ألف برميل نفط واردات الأردن من العراق في 70 يوما
أكثر من 20 سنة .. أردني يتعرض للضرب من زوجته ويرفض الطلاق خوفا على اطفاله أكثر من 20 سنة .. أردني يتعرض للضرب من زوجته ويرفض الطلاق خوفا على اطفاله
شروع بالقتل وايذاء ... اصابة مطلوب بادر باطلاق النار على قوة امنية خلال القبض عليه شروع بالقتل وايذاء ... اصابة مطلوب بادر باطلاق النار على قوة امنية خلال القبض عليه
اسحاقات تعرض اجراءات الاردن لحماية النساء على الناتو اسحاقات تعرض اجراءات الاردن لحماية النساء على الناتو
الخارجية:  قضية المتسلل الإسرائيلي أمام القضاء الخارجية: قضية المتسلل الإسرائيلي أمام القضاء
" الأمن العام " : طائرات مسيرة لمراقبة حركة السير " الأمن العام " : طائرات مسيرة لمراقبة حركة السير
براءة 4 من كبار موظفي وزارة الزراعة بقضية غزلان محمية دبين براءة 4 من كبار موظفي وزارة الزراعة بقضية غزلان محمية دبين
بالصور : ميسي في الأردن لأول مرة بالصور : ميسي في الأردن لأول مرة
الأردن : جرح قطعي عميق ... رجل يضرب زوجته بلوح زجاجي بسبب دينار الأردن : جرح قطعي عميق ... رجل يضرب زوجته بلوح زجاجي بسبب دينار
الجيطان: الاردن يسعى لزيادة صادراته للسوق الفلسطينية الجيطان: الاردن يسعى لزيادة صادراته للسوق الفلسطينية
السيدة التي طعنها زوجها في القويسمة تتنازل عن حقها السيدة التي طعنها زوجها في القويسمة تتنازل عن حقها