جزائري يرفض مواجهة إسرائيلي وينسحب من بطولة العالم للمصارعة

تم نشره الأربعاء 28 آب / أغسطس 2019 01:50 صباحاً
جزائري يرفض مواجهة إسرائيلي وينسحب من بطولة العالم للمصارعة
يعد نورين من أبرز المصارعين في الجزائر وإفريقيا

المدينة نيوز :- ذكرت تقارير صحفية أن المصارع الجزائري، فتحي نورين، انسحب اليوم الثلاثاء، من الدور الثالث لبطولة العالم للمصارعة المقامة حاليا في اليابان، لتفادي مواجهة منافس "إسرائيلي".

ووضعت القرعة نورين، الذي يتنافس في فئة وزن 73 كيلوغراما، في مواجهة ضد منافسه الإسرائيلي بوتبول، وهو ما دفع المصارع الجزائري للانسحاب وفق عربي 21 .

وتعد هذه المرة الثانية التي ينسحب فيها المصارع نورين من مواجهة الإسرائيلي بوتبول في منافسات دولية، لتفادي التطبيع مع الكيان الصهيوني، وسبق لابن الباهية وهران التتويج بالبطولة الإفريقية.

ويعد نورين من أبرز المصارعين في الجزائر وإفريقيا، إذ سبق له الفوز بمجموعة من البطولات، أبرزها بطولة إفريقيا للمصارعة في فئة وزن 73 كيلوغراما عام 2018.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي ينسحب فيها الرياضيون العرب والمسلمون من مواجهة ممثلي الاحتلال الإسرائيلي في مختلف المنافسات الدولية، وتعتبر منازلتهم تطبيعا مع الكيان الصهيوني وخيانة للقضية الفلسطينية.