القضاء التونسي يرفض السماح للمرشح الرئاسي نبيل القروي بإجراء لقاء تلفزيوني

تم نشره الثلاثاء 10 أيلول / سبتمبر 2019 08:49 مساءً
القضاء التونسي يرفض السماح للمرشح الرئاسي نبيل القروي بإجراء لقاء تلفزيوني
نبيل القروي

المدينة نيوز :- رفضت محكمة تونسية تنفيذ قرار للهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية بالسماح للمرشح الرئاسي المعتقل نبيل القروي بإجراء حوار تلفزيوني داخل السجن.

القاهرة- سبوتنيك. ونقلت إذاعة "موزاييك" التونسية، مساء اليوم الثلاثاء، "قررت محكمة الاستئناف بتونس رفض المطلب الذي تقدمت به قناة الحوار التونسي، للترخيص لها لإجراء حوار تلفزي من داخل السجن المدني بالمرناقية، مع المترشح للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها نبيل القروي".

وكانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أعلنت أمس سماحها بتمكين قناة الحوار التونسي من إجراء لقاء مع القروي من داخل السجن، وفق الشروط القانونية.

ورفضت محكمة الاستئناف، يوم الثلاثاء الماضي، طلبا من هيئة الدفاع عن القروي بالإفراج عنه، دون إبداء أسباب.

واعتقلت السلطات التونسية نبيل القروي في 23 آب/ أغسطس الماضي، بعد صدور حكم بحبسه لاتهامه بالتهرب الضريبي، وتبييض الأموال، قبيل أيام من إعلان الهيئة العليا المستقلة للانتخابات القائمة النهائية للمرشحين للرئاسة.

وكان القضاء التونسي قرر في تموز/ يوليو الماضي منع القروي - 56 عاما- من السفر، وتجميد أصوله البنكية، وتوجيه تهمة بـ "تبييض الأموال"، وهو يترأس حزب "قلب تونس"، إلا أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات لم ترفض طلبه للترشح للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في 15 من الشهر الجاري، لعدم وجود حكم قضائي نهائي ضده، أو حكم بات يمنعه من الترشح.

وكان حاتم المليكي الناطق الرسمي باسم القروي قال، لوكالة "سبوتنيك"، إن المحاكمة "سياسية" يقف وراءها رئيس الحكومة يوسف الشاهد وحركة "النهضة"، مشددا على أن القروي لم يواجه أي تهمة إلا بعد إعلان ترشحه للانتخابات المقرر إجراؤها 15 أيلول/ سبتمبر الجاري.

ولم تسقط الهيئة العليا المستقلة للانتخابات اسم القروي من القائمة النهائية للمرشحين، وهو أحد الشخصيات المثيرة للجدل في تونس، يصف نفسه بـ "مرشح الفقراء" وهو مؤسس قناة "نسمة" التلفزيونية، ومعروف في الأوساط الاقتصادية المحلية والإقليمية.

وشدد الناطق باسم القروي على أن "نبيل القروي لن ينسحب من السباق الانتخابيّ، وسنواصل كفريق حملته عملنا مع أنصاره"، لافتا "نحن متأكّدون من براءة نبيل القروي، هذه عمليّة تشويه، وفي كلّ الأحوال هناك بحث تحقيقيّ لدى القضاء فلننتظر الحكم النهائي",وفق سبوتنك .

وكان القروي أبرز معارضي الحكومة التونسية التي يقودها الشاهد، وكذلك كان أكبر داعمي الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي في الانتخابات الرئاسية عام 2014.