أحمد فلوكس: أرحّب بالعمل مع هنا شيحة رغم الانفصال

تم نشره الخميس 26 أيلول / سبتمبر 2019 09:25 مساءً
أحمد فلوكس: أرحّب بالعمل مع هنا شيحة رغم الانفصال
احمد فلوكس

المدينة نيوز :- تمكّن الفنان أحمد فلوكس من تحقيق نجاح كبير، بعد مشاركته في بطولة فيلم "الممر"، والذي اعتذر عن عدم المشاركة في بطولة فيلم عالمي من أجل التفرّغ له. في حواره مع "لها"، يكشف أحمد فلوكس عن كواليس هذا الفيلم، وتعاونه مع المخرج شريف عرفة، كما يتحدث عن علاقته بهنا شيحة بعد الانفصال، وسبب تفكيره في الاعتزال، وحقيقة خلافه مع زوجته الأولى، وموقفه من دخول نجله مجال التمثيل.

- اعتذرت عن عدم المشاركة في بطولة فيلم عالمي، فما السبب؟

هذا صحيح، لقد تلقيت منذ فترة طويلة عرضاً للمشاركة في فيلم عالمي، من بطولة جاكي شان، كان من المفترض تصويره في الصين، لكنني اعتذرت عنه لأنني كنت قد تلقيت مكالمة هاتفية من المخرج شريف عرفة طلب مني فيها المشاركة في بطولة فيلم "الممر"، وشعرت حينها أن القيام ببطولة فيلم يتحدث عن إنجازات الجيش المصري، والعمل مع شريف عرفة، أهم بكثير من المشاركة في فيلم عالمي، وأنا سعيد لأنني قراري كان صائباً، فالعمل أضاف الى رصيدي الفني، وقمت من خلاله بواجبي كفنان تجاه وطني، كما أن التعاون مع شريف عرفة أكسبني المزيد من الخبرة في التمثيل.

- وهل يعني هذا أن العالمية لا تشغلك؟

بصراحة، العالمية خارج حساباتي ولا تشغلني كثيراً، والأهم بالنسبة إليّ هو المشاركة في أفلام مصرية قادرة على الوصول الى العالمية، مثل فيلم "الممر"، فعرضه لن يقتصر على الدول العربية، بل سيشمل عدداً من الدول الأوروبية في الفترة المقبلة.

- كشفت من خلال حسابك على "فايسبوك" عن رغبتك في الاعتزال، فما السبب؟

أُصاب أحياناً بالإحباط، لأن التمثيل مهنة صعبة جداً، وليس من السهل الاستمرار فيها، كما تسبّب للفنان الكثير من المشاكل، ولذلك لا أنكر رغبتي في الكثير من الأحيان في الابتعاد، لكن تعليقات الجمهور ومشاعرهم الصادقة نحوي تدفعني للعدول عن قراري هذا.

- هل تشعر بأنك ظُلمت فنياً؟

لا... بل على العكس قدّمت الكثير من الأعمال الناجحة، منها مسلسل "الأب الروحي" وفيلم "الممر".

- هل تفكر في الاستثمار؟

بالطبع... لأن الفنان يبقى أحياناً عاطلاً من العمل لأكثر من عام، فكيف يعيش؟ ولذلك فالتفكير في المشاريع الاستثمارية أمر مهم جداً.

- بعد انفصالك عن هنا شيحة، هل يمكن أن نراكما في عمل فني واحد؟

بالتأكيد، فهنا ممثلة ناجحة، وما المانع في أن نجتمع في عمل فني إذا وجدنا السيناريو الذي يضيف الى كلٍ منا؟ فرغم الطلاق أؤكد أن علاقتنا ما زالت مستمرة، فهي صديقتي وأعتزّ بالعلاقة الطيبة التي تجمعني بأهلها، والطلاق لا يعني أن هناك خلافات أو خصومة بيننا، بل على العكس علاقتنا قائمة على الاحترام المتبادل.

- هل أزعجك تدخّل الصحافة في حياتك الخاصة؟

أزعجني كثيراً، لأن هنا أعلنت الطلاق، وأكدت أن كل شيء قسمة ونصيب، وأوضحت أن علاقتنا ما زالت قائمة على الودّ والاحترام، لكن بعض المواقع الإخبارية تتعاطى مع الفنانين بأسلوب غير مهني وتحاصرهم بالشائعات والقصص الوهمية، وكل هدفها افتعال المشاكل في الوسط الفني.

- سرت أخبار كثيرة تزعم بأن هناك خلافات بينك وبين زوجتك الأولى... فما مدى صحتها؟

هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة، ومجرد قصص وهمية من نسج خيال الصحافة، فعلاقتي بزوجتي الأولى جيدة، وطوال فترة زواجي بهنا كانت تتواصل معي، وما من خلافات بيننا.

- هل توافق على دخول ابنك الوحيد مجال التمثيل؟

بصراحة لا، ولا أتمنى له ذلك، لأن العمل في هذا المجال صعب وكله ضغوط، ولكن إذا اختار ابني التمثيل فلن أمنعه.